AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

استغل ضعفها.. مسعف يغتصب فتاة هندية مصابة بـ كورونا أثناء نقلها للمستشفى

الأربعاء 09/سبتمبر/2020 - 06:12 ص
صدى البلد
Advertisements
مريم صليب
لا يزال الجانب المظلم في بعض البشر، يدفعهم لارتكاب أفعال، أبشع من أن تخطر على عقل أي شخص طبيعي، فبينما يسعى كل شخص على سطح الأرض للنجاة من وباء فيروس كورونا؛ أقدم مُسعف، على اغتصاب فتاة مصابة بـ"كوفيد 19".

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن فتاة تبلغ من العمر 19 عاماً، اغتصبها سائق سيارة إسعاف، أثناء الطريق إلى المستشفى، بعدما ثبتت إصابتها بفيروس كورونا.

وأضافت، أنه قيل إنها تعرضت للهجوم من قبل رجل معروف باسم "في نوفال" يبلغ من العمر 29 عاما، في منطقة باثاناميثيتا في ولاية كيرالا، الهندية، ليلة السبت.

واعتقل "نوفال" يوم الأحد، وقالت الشرطة إنه لم يحصل على شهادة إخلاء السبيل الإلزامية، قبل الالتحاق بالعمل كسائق، حيث يُعتقد أن السائق معتاد الإجرام مع وجود عدة قضايا جنائية ضده.

وكان نوفال قد نقل الضحية، وامرأة تبلغ من العمر 42 عاما إلى مستشفى "أدور" العام الحكومي، بعد ثبوت إصابتهما بفيروس كورونا.

وبعد إنزال المرأة الأكبر سنا، من أدور، في مركز علاج مرضى كورونا في "أرانمولا"، قاد السائق الضحية إلى مركز "فيرستلاين كوفيد" للعلاج في باندالام.

وقالت صحيفة "بنجالور ميرور"، لإن السائق أخذها إلى منطقة منعزلة بعيدا عن الطريق، وأزال معدات الوقاية الشخصية، واغتصب الفتاة في حوالي الساعة 10 مساءً، بالتوقيت المحلي.

وبحسب ما ورد، اعتذر عن الهجوم، قبل أن يهددها بعدم إخبار أي شخص، وإنزالها إلى المستشفى.

وأبلغت الفتاة، موظفي المستشفى، بالجريمة، عند وصولها إلى باندالام، وتم القبض على الرجل، صباح الأحد.

ووصف وزير الصحة الهندي، كيه كيه شيلاجا، الواقعة، بأنها "مروعة"، وحادث "غير إنساني".

وأخبر مسؤول في وزارة الصحة، صحيفة "ذا إنديان إكسبريس"، أن المرضى من منطقة معينة، عادة ما يتم اصطحابهم معًا ونقلهم إلى المستشفى، وأن كابينة السائق مقسمة، ولا يرافق السائق أي طاقم أو ممرضة أخرى أثناء نقل المرضى إلى المستشفى.
Advertisements

الكلمات المفتاحية

AdvertisementS