AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مشروعات باستثمارات 21 مليار جنيه لتحديث شركات الغزل والنسيج

الخميس 08/أكتوبر/2020 - 11:31 م
صدى البلد
Advertisements
حمزة شعيب
قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال، إنه يجري تطوير محالج القطن التابعة لقطاع الأعمال العام، والتي مر عليها عقود طويلة دون تحديث، لافتا إلى أن المحالج الجديدة تضمن إنتاج بالات قطن خالية تماما من الشوائب وعليها "باركود" بالمواصفات الخاصة بالقطن المعبأ داخلها ومكان الزراعة والمحلج، بما يمكن من رفع سعر تصدير القطن المصري، وكذلك تعظيم القيمة المضافة منه من خلال عمليات التصنيع.

وأضاف توفيق خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "اليوم" والمذاع عبر قناة "دى إم سي"، أنه تم بالفعل الانتهاء من تشغيل أولى المحالج المطورة، والتي تقع في محافظة الفيوم، على أن يتم بنهاية 2020 الانتهاء من ثلاثة محالج مطورة أخرى في محافظات الشرقية والبحيرة والغربية، يضاف إليها ثلاثة محالج أخرى مطورة في عام 2021.


وأوضح هشام توفيق: "وزارة قطاع الأعمال تنفذ مشروعات باستثمارات 21 مليار جنيه لتحديث شركات الغزل والنسيج، موضحا: "تجربة تداول القطن في عدد من المحافظات تشهد تطورا كبيرا".

واختتمت بالقاهرة مساء أمس، الأربعاء، احتفالية يوم القطن العالمي الثاني، والتي أقيمت في مصر هذا العام تحت رعاية وزارتي قطاع الأعمال العام ووزارة التجارة والصناعة، ونظمتها الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج وجمعية قطن مصر بمشاركة عدد من أعضاء اللجنة الاستشارية الدولية للقطن بواشنطن.


وشارك في الاحتفالية عبر تقنية الفيديو كونفرانس وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، وأقيم على هامش يوم القطن العالمي الثاني عرض أزياء من بيت أزياء ماري لوي.

وفي كلمته خلال الاحتفالية، استعرض هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، ملامح الجهود التي تبذلها الدولة المصرية للعودة بقوة إلى سوق القطن العالمي واستعادة مكانة القطن المصري المتميزة عالميًا، حيث يتم تنفيذ عملية إعادة هيكلة شاملة وكاملة لشركات حليج وتجارة الأقطان والغزل والنسيج التابعة للوزارة باستثمارات تتجاوز 21 مليار جنيه.

وأوضح  الوزير أنه يجري تطوير محالج القطن التابعة لقطاع الأعمال العام، والتي مر عليها عقود طويلة دون تحديث، مشيرا إلى أن المحالج الجديدة تضمن إنتاج بالات قطن خالية تماما من الشوائب وعليها "باركود" بالمواصفات الخاصة بالقطن المعبأ داخلها ومكان الزراعة والمحلج، بما يمكن من رفع سعر تصدير القطن المصري، وكذلك تعظيم القيمة المضافة منه من خلال عمليات التصنيع.

وأشار «توفيق» إلى أنه تم بالفعل الانتهاء من تشغيل أولى المحالج المطورة، والتي تقع في محافظة الفيوم، على أن يتم بنهاية 2020 الانتهاء من ثلاثة محالج مطورة أخرى في محافظات الشرقية والبحيرة والغربية، يضاف إليها ثلاثة محالج أخرى مطورة في عام 2021.
AdvertisementS