AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ماذا فعلت هدير الهادي فتاة الـ تيك توك أثناء محاكمتها بعد علمها بوفاة والدها؟.. تفاصيل

الثلاثاء 13/أكتوبر/2020 - 05:14 م
هدير الهادي - فتاة
هدير الهادي - فتاة التيك توك
Advertisements
ندى حمودة - أحمد مهدي
شهدت جلسة محاكمة فتاة الـ "تيك توك"، هدير الهادي، أمام المحكمة الاقتصادية، في قضية الاعتداء على قيم المجتمع والتحريض على الفسق والفجور، تعرض للفتاة للإغماء بعدما انتابتها حالة من الصراخ والبكاء لعلمها بوفاة والدها.

وبدأت جلسة المحاكمة في الحادية عشرة صباح اليوم، الثلاثاء، بمرافعة المحامي عصام الطباخ، دفاع المتهمة، حيث تحدث خلال مرافعته عن ملابسات وفاة والد الفتاة خلال الأيام الماضية، قائلًا "عقب تناول وسائل الإعلام القضية وتفاصيلها، وأن الفتاة متهمة بالفيديو الجنسي والتحريض على الفجور؛ تعرض والدها إثر ذلك، للإصابة بسكتة دماغية أودت بحياته.

وبمجرد سماع المتهمة "هدير"، خبر وفاة والدها؛ بدأت في الصراخ والبكاء داخل القفص وتعرضت للإغماء.

وعقب عودة الهدوء لقاعة المحاكمة، طالب الطباخ ببراءة موكلته هدير أصليا واحتياطيا استنادا إلى بطلان إذن النيابة العامة لصدوره عن لا جريمة.

ودفع "الطباخ"، ببطلان إذن النيابة العامة لانعدام التحريات، وانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها في المادة 278 عقوبات والخاصة بالفعل الفاضح، وبطلان تحريات مكافحة الهجرة والاتجار بالبشر.

ودفع بتلفيق الاتهام من جانب ضابط الواقعة، وبطلان اعترافات المتهمة بمحضر الضبط، وانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها بالمادة 178 عقوبات والخاصة بنشر صور خادشة للحياء العام.

وخلال الجلسة ادعى أحد الصيادلة مدنيا ضد هدير وقام بالإعلان بالدعوى المدنية، وعقب ذلك قررت المحكمة، تحديد جلسة 27 أكتوبر الجارى للنطق بالحكم على المتهمة.

وكانت مباحث الآداب، ألقت القبض على فتاة الـ"تيك توك" هدير الهادي، في شقة بمنطقة حدائق أكتوبر، استأجرتها الفتاة قبل أشهر من القبض عليها.

وألقت أجهزة الأمن على "هدير الهادي"، بعد قيامها ببث فيديوهات تحرض على الفسق، عبر تطبيق الـ"تيك توك"، وتمكنت القوات من تحديد مكان إقامتها وإلقاء القبض عليها في إطار استمرار وزارة الداخلية بالتعاون مع النيابة العامة في استهداف كل من يذيع أو ينشر من فيديوهات اباحية ومحاسبة مرتكبها حتى وإن قام بمسح المحتوى أو إلغاء الحساب الخاص به.

AdvertisementS