AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

لعلاج ما أفسده كورونا .. دراسة تنصح باتباع هذا النظام بعد التعافي من العدوى

الجمعة 16/أكتوبر/2020 - 05:01 ص
نظام غذائي
نظام غذائي
Advertisements
حياة عبد العزيز
مع تزايد عدد حالات الإصابة بـ فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، بدأ الأشخاص في اتخاذ تدابير مختلفة لتعزيز صحتهم المناعية لتقليل مخاطر الإصابة، إن وجود نظام دفاع داخلي صحي يحمينا من غزو الفيروسات والبكتيريا الأجنبية المسببة للأمراض.

ويعد اليوم 16 أكتوبر هو اليوم العالمي للتغذية، ويمكن أن يساعد تضمين الأطعمة المدعمة في النظام الغذائي على زيادة تناول الفيتامينات والعناصر الغذائية التي يمكن أن تقلل من مخاطر المشكلات الصحية المختلفة.

وكشفت دراسة حديثه عن نظام غذائي يجب اتباعه بعد التعافي من فيروس كورونا، والي يتضمن مجموعة فيتامينات.

وحسب موقع timesofindia فيتامين د هو أيضًا عنصر غذائي قابل للذوبان في الدهون وله خصائص مضادة للالتهابات وتنظيم المناعة.

تساعد هذه المغذيات في تنشيط آلية الدفاع لجهاز المناعة. غالبًا ما ارتبط انخفاض مستويات فيتامين د بالعدوى والمرض والاضطرابات المرتبطة بالصحة المناعية، يعتبر نقص فيتامين د شائعًا جدًا في جميع أنحاء العالم. لذلك ، للحفاظ على المقدار اليومي الموصى به من فيتامين د، يعتمد معظم الاشخاص على المكملات.

اقرأ ايضا:

وأشارت الدراسة إلى مصادر فيتامين د ضوء الشمس والبامية والفطر والأسماك ومنتجات الألبان.

كما يعد فيتامين (أ) هو عنصر غذائي قابل للذوبان في الدهون يلعب عدة أدوار حاسمة في الجسم. توجد هذه المغذيات بشكل شائع في الأطعمة التي نتناولها يوميًا، ويدعم فيتامين أ نمو الخلايا ويحسن وظائف المناعة ويساعد في نمو الجنين وتحسين الرؤية.

ويدعم نمو وتوزيع الخلايا التائية في الجسم ، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء التي تحمي جسمك من العدوى وتقلل من خطر الإصابة بالمرض.

يؤدي نقص هذه المغذيات إلى نمو في مستويات الجزيئات المؤيدة للالتهابات التي تقلل من استجابة الجهاز المناعي ووظيفته.

وهذه مصادر فيتامين أ يعد صفار البيض والسلمون والجزر واليقطين والسبانخ والملفوف والبطاطا الحلوة.
AdvertisementS