ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بينهم أطباء ومحامون.. السلطات التركية تعتقل 101 شخص بتهمة الإرهاب

الجمعة 20/نوفمبر/2020 - 12:06 م
الأمن التركي
الأمن التركي
Advertisements
محمد عثمان
أصدرت السلطات التركية، اليوم الجمعة، أوامر اعتقال بحق 101 شخصًا تشمل محامين وأطباء وذلك في إطار ما أسمته الحكومة التركية بالتحقيقات المتعلقة بالإرهاب.

وقال مصدر أمني تركي، إن السلطات الأمنية في تركيا أطلقت عمليات مداهمة في محافظة ديار بكر جنوب شرق البلاد وبحثت عن مشتبه بهم في 4 مدن هناك، موضحًا أنه تم مداهمة 106 عناوين سكنية، وفقًا لوكالة "رويترز" للأنباء.

وأكد المصدر أنه تم القبض بالفعل على 47 شخصًا من قبل السلطات التركية، لافتًا إلى أن المشتبه بهم يعتقد أنهم على اتصال بمجلس المجتمع الديمقراطي، والتي تعتبره تركيا الذراع القانوني لحزب العمال لكردستاني التي تعتبره تركيا منظمة إرهابية.

وكانت السلطات التركية اعتقلت 28 رجل أعمال في إطار التحقيقات القائمة بحق رجال أعمال على صلة بـ "حركة الخدمة" في ثلاث مدن مركزها اسطنبول.

وقالت الصحيفة إن نيابة اسطنبول، أصدرت قرارات اعتقال، وداهمت فرق الأمن 33 عنوانا في مدن اسطنبول وأنقرة وشانلي أورفة واعتقلت 28 رجل أعمال، بتهمة تقديم مساعدات مالية لمدارس حركة الخدمة في القارة الإفريقية.

ووجهت النيابة العامة للمعتقلين تهمة إرسال أموال من أجل إنشاء مدرسة في الجابون، إلى جانب إرسال نقود إلى دول إفريقية أخرى في تواريخ مختلفة.

وتتهم أنقرة حركة الخدمة بتدبير انقلاب عام 2016 دون تقديم أدلة واضحة.

وباتت محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة في تركيا تهمة جاهزة في أدراج سلطات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يخرجها لمن يزعجه خارج بيت الطاعة.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس، عن حصيلة ثقيلة لضحايا مسرحية الانقلاب التي شهدتها تركيا صيف 2016، بفصل أكثر من 20 ألف عسكري عن الخدمة. 

وعليهم أكثر من 5 آلاف منذ رفع حالة الطوارئ عام 2018 وحتى الآن، على خلفية اتهامهم بالانتماء لجماعة رجل الدين فتح الله غولن، المتهم من قبل أنقرة بتدبير الانقلاب المزعوم.

وقال بيان للدفاع التركية إن "حالة الطوارئ التي أُعلنت بعد المحاولة الانقلابية يوم 15 يوليو 2016، تم رفعها في الـ 17 من الشهر نفسه عام 2018، ومنذ إلغاء الطوارئ تم فصل 5587 موظف من القوات المسلحة بتهمة جولن".

خلال تلك الفترة، تم سحب رتب 1512 عسكريًا متقاعدًا للسبب نفسه، بحسيب البيان الذي ذكر أن عدد المفصولين من القوات المسلحة بعد ليلة منتصف يوليو وحتى اليوم، بلغ 20 ألفا و566 عسكريا.

وطيلة تلك الفترة، ألقت أجهزة الأمن، القبض على 196 أثناء محاولتهم الهروب عبر الحدود.

جدير بالذكر أن حالة الطوارئ أُعلنت في 21 يوليو 2016، وتم تمديدها 7 مرات بواقع 3 أشهر لكل مرة؛ قبل إلغائها في 17 من الشهر نفسه عام 2018.
Advertisements
Advertisements