ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

18 سنة على كتفه.. حكاية الأب السند وابنه محمد بعد انتشار صورته على السوشيال ميديا |فيديو

الإثنين 23/نوفمبر/2020 - 05:27 م
الأب السند
الأب السند
Advertisements
حياة عبد العزيز - أشرف العمدة
مع دقات الساعة السادسة صباحًا وإشراقة الشمس يبدأ يوم جديد يحمل في طياته بعض الأمل والألم لأسرة محمد، حيث يستيقظ الابن بضحكة تخطف القلوب ليهون علي الأسرة متاعب الحياة، وتبدأ الأم في تحضير محمد وتقديم وجبة الإفطار التي تتكون من الفينو لسهولة مضغه.

الأب السند .. عبارة انتشرت على صفحات التواصل الاجتماعي دامت لساعات، وكسب الأب تعاطف ملايين الأشخاص من جميع الدول العربية، ليتفاجأ بصورته تنتشر على منصات المواقع ويليها مكالمات هاتفية وتنهال عليه المساعدات المادية والمعنوية.

"أنا بشيل ابني على كتفي 18 سنة".. عبارة بدأ بها عبد التواب والد محمد حديثه لـ "صدى البلد"، حيث يعاني محمد من ضمور في الأعصاب منذ صغره ومن هنا بدأت رحلة العلاج عند أطباء العلاج الطبيعي وحتى الآن يحمل والد محمد ابنه على عاتقه 3 مرات في الأسبوع خلال الفترة من الـ 7 صباحا وحتى  3 عصرًا من أجل استكمال علاجه.

لم يكن محمد وحمله عائقًا لوالده ولكن الصعوبة الحقيقية كانت في المواصلات التي لم تكن بالسهولة الكافية للتنقل، حيث أنه يحتاج للانتقال من البدرشين إلى كلية العلاج الطبيعي لحوالي 3 مواصلات بينها "التوكتوك، والمترو".

وناشد محمد من خلال "صدى البلد"، وزارة التضامن الاجتماعي توفير العلاج له، لأن والده يتحمل جميع التكاليف على حسابه الخاص، قائلًا "مشوار المستشفى بياخد 100 جنيه، وأنا بروح 3 أيام في الأسبوع".

ناشد الوالد أطباء المخ والأعصاب والعظام النظر إلى حالة ابنه محمد الذي يعاني من ضمور في الجزء الشمال من الجسم، حتى يستطيع أن يسير على قدميه بسهولة، ولا يحتاج لمساعدة شخص بعد عمر طويل.

"نفسي في عمرة".. هكذا اختتم محمد حديثه بهذه العبارة التي تبكي كل من يسمعها بصوته المبهج وملامحه الطفولية البريئة، التي كسبت تعاطف الملايين منذ انتشار صورته على صفحات التواصل الاجتماعي.
Advertisements
Advertisements