ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الغرفة الألمانية تشارك بمراسم اعتماد مدرسة السويدي للتكنولوجيا التطبيقية بالشرقية

الإثنين 14/ديسمبر/2020 - 04:55 م
خلال التوقيع
خلال التوقيع
Advertisements
ولاء عبد الكريم
وقعت الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة بروتوكول تعاون مع مؤسسة التعليم أولا وإحدى مؤسسات القطاع الخاص للتنمية؛ لاعتماد مدرسة السويدي للتكنولوجيا التطبيقية بديرب نجم بمحافظة الشرقية أحد مدارس التكنولوجيا التطبيقية التي يتم رعايتها وتطويرها وإدارتها بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والقطاع الخاص.

تم التوقيع في حضور كل من المهندس محمد السويدي، رئيس اتحاد الصناعات ، و الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني ، وجان نوتر، رئيس الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة، وعماد غالي رئيس الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة  والدكتورة سلمي البكري، رئيس مجلس أمناء مؤسسة التعليم أولا، والمهندس نبيل ميشيل رئيس شركة التعليم المتوازن للخدمات التعليمية واللواء مؤمن مخيمر مستشار رئيس الاتحاد والدكتورة شيماء بهاء مدير العلاقات الدولية باتحاد الصناعات.

اقرأ أيضا:
صرح المهندس محمد زكي السويدي أن رجال الصناعة في مصر مسئولين أمام المجتمع لإنجاح وتفعيل هذا النمط من المدارس التي تقدم خريجين تتناسب جداراتهم أو مهاراتهم مع متطلبات سوق العمل المحلية فضلا عن قدرتهم علي المنافسة في أسواق العمل الإقليمية والدولية.

وأكد أن هناك اتفاقا في الرؤية بين الوزارة واتحاد الصناعات في أهمية إدخال تجربة مدارس التكنولوجيا التطبيقية في كافة القطاعات الصناعية حتي يمكن البناء عليها للوصول إلي نموذج في كل صناعة يتم التوسع فيه وفقًا لاحتياجات سوق العمل، مشيرًا إلي أن هذا النمط من التعليم يسمح للقطاع الخاص بإدخال مناهج دولية معتمدة وإدخال تنفيذيين من ذوي الكفاءة للمشاركة في إدارة المدرسة فضلا عن اعتماد المدرسة من مؤسسات دولية وإشراك كوادر من ذوي الخبرة والمهتمين في مجالس أمناء تلك المدارس لمراجعة كافة تفاصيل المنظومة بما يحقق نجاحها وهو ما يمثل شراكة حقيقية بين القطاع الخاص والوزارة ويقدم خدمة تعليمية وفقًا للمستويات العالمية.

ومن جانبه أضاف  الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني؛  أن الوزارة تسعي لتطوير التعليم الفني بإعتباره قاطرة التنمية في مصر وذلك من خلال التوسع في مدارس التكنولوجيا التطبيقية جغرافيًا وقطاعيًا.

وأكد جان نوتر رئيس الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة بأن اعتماد مدرسة السويدي للتكنولجيا التطبيقية طبقا لمعايير التعليم الفني بألمانيا التي هي أحد أهم الدول المتقدمة في هذا المجال هي خطوة نحو تخريج طالب مصري بمواصفات دولية ومعايير عالمية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements