ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد السماح بإقامتها في مواعيدها.. إجراءات احترازية صارمة وتقليص أعداد الحضور.. كيف يناقش طلاب الدراسات العليا رسائلهم العلمية

الأحد 10/يناير/2021 - 01:59 م
طلاب - صورة أرشيفية
طلاب - صورة أرشيفية
Advertisements
أحمد الشاهد
  • عميد اقتصاد القاهرة: استمرار مناقشات رسائل الماجستير والدكتوراه.. وتشديد على الإجراءات الاحترازية
  • دار علوم القاهرة: استمرار المناقشات لطلاب الدراسات العليا بهذه الشروط 


يتساءل طلاب الدراسات العليا عن كيفية مناقشة رسائل الماجستير والدكتوراه الخاصة بهم، خاصة في ظل الظروف الصحية الراهنة التي نشهدها وبعد قرارات مجلس الوزراء بشأن تأجيل الامتحانات وتحويل باقي المقررات والبرامج الدراسية (أونلاين) من خلال المنصات الإلكترونية، حفاظا على صحة وسلامة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس من انتقال فيروس كورونا.


وفي هذا التقرير، يستعرض "صدى البلد" الإجراءات التي تتبعها كليات جامعة القاهرة أثناء مناقشة طلاب الدراسات العليا لرسائلهم وكيفية إجرائها في ظل الظروف الراهنة التي نشهدها.


وقال الدكتور محمود السعيد، عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، إنه بالنسبة لاستمرار مناقشات رسائل الماجستير والدكتوراه، فإنها تتم في مقر الكلية وفقا للإجراءات الاحترازية التي أقرتها وزارة الصحة، مع التشديد الكامل على الالتزام الكامل بها.


وأضاف أنه لا يتم السماح لأي طالب باصطحاب أكثر من 5 أفراد من المرافقين له، منعا للتزاحم والتكدسات بينهم، ومراعاة للتباعد الاجتماعي بين الحضور، كما أنه يتم عمل التعقيمات المستمرة لقاعات الحضور وأماكن تردد منتسبي الكلية بصفة مستمرة قبل المناقشة وبعدها.


وأوضح أن الجامعة سمحت بإجراء مناقشات رسائل الماجستير والدكتوراه في مواعيدها بالكليات، ولكن وفقا لجميع التدابير الوقائية والتشديد على التزام الجميع بها وعدم السماح لأحد بالدخول دون ارتداء الكمامة، والدخول من بوابات التعقيم الإلكتروني وقياس درجة حرارتهم بالكواشف الحرارية للاطمئنان على صحتهم.


وأشار إلى أنه يتم إجراء المناقشات في مواعيدها نظرا لارتباطها بمواعيد محددة، كما أن هناك بعض الظروف التي تواجه الطلاب، حيث إن بعضهم ينتسب لأقاليم ومحافظات بعيدة فهم مرتبطون بموعد المناقشة الذي تم تحديده من قبل الكلية.


اقرأ أيضًا: 


من جانبه، قال الدكتور عبد الراضي رضوان، عميد كلية دار العلوم بجامعة القاهرة، إنه يتم إجراء مناقشات رسائل الماجيستير والدكتوراه في مواعيدها المقررة، لكن مع التشديد على الالتزام بالإجراءات الاحترازية المقررة.


وأوضح الدكتور عبد الراضي رضوان، في تصريح خاص لـ "صدى البلد"، أنه لا يتم السماح للطالب باصطحاب أكثر من 5 مرافقين له أثناء المناقشة منعا للتزاحم، كما أن الكلية تقوم بجميع التعقيمات اللازمة لجميع قاعات الحضور وأماكن تردد المتواجدين بها، مع الحفاظ على المسافات الآمنة بينهم.


وبالنسبة لطلاب مرحلة البكالوريوس، فإنه يتم حاليا طرح باقي المقررات الدراسية المتبقية (أونلاين) من خلال المنصات الإلكترونية الخاصة بالكلية، ووجود متابعة من جانب أعضاء هيئة التدريس مع الطلاب على هذه المنصات وعمل تدريبات لهم لتعريفهم بأشكال الأسئلة والامتحانات وكيفية إجراؤها عليها.


ونوه عميد كلية دار العلوم بجامعة القاهرة إلى أنه تم عمل فيديوهات على مدار الفصل الدراسي للطلاب بشأن هذه المنصات الإلكترونية للتدريب عليها ومواجهة المشكلات التي قد تواجههم أثناء استخدامهم لها عند طرح المقررات الدراسية، مع الاحتفاظ بنسخة منها على صفحة المنصة لرجوع الطالب إليها عند الحاجة لها.


وكان الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، وجه بضرورة التشديد الكامل على الإجراءات الاحترازية المقررة والتزام جميع منتسبي الجامعة بها، والتأكد من وجود الكوادر الطبية المُدربة والكافية في الأماكن المخصصة للتعامل مع الحالات المشتبه إصابتهم وجدولة عملهم لضمان الاستمرار في العمل دون أي نقص، كما وجه العمداء أيضًا بتطبيق الطرق المُثلى للحد من التجمعات أو الاجتماعات الحضورية.


كما وجه بتقليل أعداد العاملين بالجامعة وتحويل جميع الأنشطة والمقررات المتبقية إلى المنصات الإلكترونية وإقامتها من خلالها، والتأكيد على عمداء كليات ومعاهد الجامعة بضرورة الالتزام بجميع التدابير الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements