ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

محلك سر

سامح يني

سامح يني

الإثنين 11/يناير/2021 - 02:21 م
 في المساء كانت عقارب الساعة تزحف ببطء نحو عام جديد، تتصاعد الطلبات والدعوات إلى السماء لكى يكون القادم أفضل في كل شئ، البعض اتخذ العديد من القرارات المؤجلة للبدء في تنفيذ ما فشل فيه طوال السنوات السابقة، ويجدون في بداية كل عام فرصة جديدة لتجديد الوعود والمصارحة الذاتية ومعرفة أين يقفون بدقة داخل دائرة الكون المتسعة جدا.

صعوبة القرارات المؤجلة أنها دائما تتحرك بحريتها داخل رأسك لأوقات طويلة، تفحصها وتدرسها وتختبرها، دون أن تلمس أرض الواقع، تبقى فقط مجرد فكرة تستهلكها وتستهلكك، حتى يأتى وقت يخيل لك أنك في الطريق الصحيح، ومع مرور الوقت وفي لحظة حساب حقيقية تكتشف أنك لم تنفذ اى شئ من تلك الوعود، وأن كل الأفكار التى كنت تفكر في تنفيذها محبوسة داخل عقلك. 

ربما صعوبة التنفيذ تأتي من تكلفة التغيير التى يهرب منها الكثير، فتجد نفسك تكتفي بمجرد الفكرة، لتتحول فكرتك مع مرور الوقت من أداة لتحسين الحياة إلى مُسكن ومُهدئ لنوبات استيقاظ الضمير، ويكون التفكير وسيلة قمع لمحاولات التمرد الذاتية على الأوضاع الخطأ بداخلك، وتظل الدائرة كعادتها بلا نهاية.  إلا أن الصعوبة الحقيقية في اتخاذ قرار فعلي بالتغيير، هو التخلص من ثقل الأفكار السلبية عن النفس، حاول ألا تفكر في التكلفة الخاصة بالتغيير مهما كانت، ولا تسأل عن الجدوى منه، فالبعض يقع ضحية الإجابة، ويشعر أن الوضع القائم هو أفضل ما يكون، وأنه ما جدوى حدوث تغيير ما في حياتى، ولكن على أرض الواقع نجد أن التغيير والتجديد هما أعمدة أساسية لاستمرار الكون والحياة كلها مع جميع الكائنات.
 
حوارك الذاتي مع نفسك هو المسئول الأول عن كل قراراتك، تحدث برفق دون تدليل، أعرف جيدا ما تريد أن تنجزه، وضع خطة زمنية للتنفيذ وحاول أن تستشير من ترى أن لديهم الخبرة ويتحلون بالثقة ستجد الأمور تسير بشكل أفضل، الخطوة الأولى هى أن تبدأ والثانية أن تستمر، والثالثة والرابعة والخامسة سوف تدركها في الطريق. اجعل لنفسك مفهوم خاص للنجاح، ولا تقارن نفسك بأحد، كثيرون سقطوا في فخ المقارنات ولم يحصدوا اى شئ، قف دائما على أرضك الصلبة واعرف جيدا أين ستضع قدمك في الخطوة القادمة، حاول ولا تترك رأسك لأحد، فهناك دائما من يعشقون الجلوس فقط في ظل الفكرة دون تنفيذ، شعارهم محلك سر.
Advertisements
Advertisements
Advertisements