ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قصة حياة مؤسس هيونداي من حامل للطوب إلى عملاق السيارات الكوروية

الخميس 14/يناير/2021 - 11:17 م
تشونج يونج
تشونج يونج
Advertisements
أماني نوار
تعد شركة هيونداي من أهم الشركات الرائدة في كوريا وهي في المركز الثاني بعد سامسونج ، وتعتبر قصة مؤسس هيونداي من قصص النجاح المشهورة في مجال السيارات،ولد شونج جو –يونج في عام 1915 م من عائلة فقيرة جدا.

وكان أبوه مزارعا في قرية نائية في كوريا الجنوبية ،وترك قريته واتجه حاملا أحلامه إلى سول، وبدأ عمله في بناء الورش وحمل الحجارة ونقل الطين.

عانى شونج جو من صعوبة لقمة العيش وأعطته هذه البداية دافعا ليقوي قدراته الشخصية ويكتسب صبرا وعزيمة على تحسين وضعه المهني والاجتماعي ولكن يونج كان شخصا ايجابيا إلى أبعد الحدود ونشيطا, ويأخذ الأمور بمسؤولية وجدية كبيرتين.

وفر شونج جو-يونج مبلغا من المال من خلال عمله الشاق , وهو لم يبلغ الثامنة عشرة من عمره بعد ، ولم ييأس شونج جو-يونج وعمل في ورشة لتصليح السيارات والشاحنات العسكرية وتعلم هذه الصنعة واستمر فيها إلى ما بعد الحرب العالمية الثانية.

ولكن بعد حوالي 5 سنوات من انتهاء الحرب افتتح شونج جو-يونج ورشة لتصليح السيارات وكان ذلك في عام 1946 وكان عمره حينها 32 عاما وبعدها بسنة وبسبب طموحه اللامحدود.

أسس شركة للهندسة أسماها هيونداي وهي كلمة كورية تعني الوقت الحاضر، ولكن حققت الشركة نجاحا كبيرا وكانت أول شركة تفوز بعقود خارجية لبناء مشروعات خارج كوريا الجنوبية, ما أعطاها مكانة خاصة بين الشركات الأخرى.
Advertisements
Advertisements
Advertisements