ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مايكل كوهين محامي ترامب السابق يكشف أسرار حسابات الرئيس الامريكي لدى أكبر دائنيه

الأحد 17/يناير/2021 - 11:36 م
مايكل كوهين
مايكل كوهين
Advertisements
على صالح
أجرى ممثلو الادعاء في نيويورك مقابلة استمرت لساعات مع مايكل كوهين، المحامي الشخصي السابق للرئيس الامريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، حول الموارد المالية لعمله القديم.

وقالت مصادر لوكالة أسوشيتيد برس (AP) إن المقابلة مع الرجل البالغ من العمر 54 عامًا، جرت يوم الخميس، وركزت في جزء منها على علاقة ترامب بدويتشه بنك، أكبر وأقدم دائنيه.

وتعتبر المقابلة، الثانية لكوهين من قبل مكتب المدعي العام في مانهاتن، وسط تحقيق طويل الأمد لهيئة المحلفين الكبرى في تعاملات ترامب التجارية.


ويقضي كوهين، مساعد ترامب المخزي، ما تبقى من عقوبة السجن الفيدرالية لمدة ثلاث سنوات في شقته في أبر إيست سايد بسبب جائحة فيروس كورونا

التحقيق في نيويورك هو واحد من العديد من التشابكات القانونية التي من المرجح أن تتكثف مع فقدان ترامب للسلطة - وأي حصانة من الملاحقة قد يتمتع بها كرئيس في منصبه - عند مغادرته البيت الأبيض.

وواصلت هيئة المحلفين الكبرى ومقرها مانهاتن عملها على الرغم من جائحة فيروس كورونا ، الذي قلص العديد من إجراءات المحاكم.

وكان المدعي العام للمنطقة سايروس آر فانس جونيور يخوض معركة قانونية مطولة للوصول إلى سجلات ضرائب الرئيس.

ومن المتوقع أن تحكم المحكمة العليا الأمريكية في طلب ترامب بوقفه واستئنافًا آخر بعد تركه منصبه في 20 يناير.

ويواجه الرئيس الجمهوري أيضًا تحقيقًا مدنيًا، بقيادة المدعي العام لنيويورك ليتيسيا جيمس، حول ما إذا كانت شركة ترامب قد كذبت بشأن قيمة أصولها للحصول على قروض أو مزايا ضريبية. 

وأخبر الكونجرس سابقًا أن ترامب غالبًا ما يضخم قيمة أصوله عند التعامل مع المقرضين أو الشركاء التجاريين المحتملين، لكنه قام بتخفيضها عندما أفادته لأغراض ضريبية.

وامتنع البيت الأبيض عن التعليق، وتم إرسال رسالة تطلب التعليق إلى محامي كوهين.

ووصف ترامب التحقيقات التي أجراها فانس وجيمس، وكلاهما ديمقراطيان، بأنها "مطاردة سياسية لا أساس لها".

ورفض فانس تقديم تفاصيل محددة حول التحقيق، لكنه أشار إلى تقارير إخبارية حول ما وصفه المدعون بأنه "سلوك إجرامي واسع النطاق وطويل الأمد في منظمة ترامب'' في ملفات المحكمة.

ومن بين التقارير التي أشار إليها مكتب فانس في ملفات المحكمة ، كان هناك مقال عام 2017 حول لادار كابيتال، وهو مقرض رهن عقاري تجاري قدم أكثر من 250 مليون دولار من القروض إلى منظمة ترامب التي تم تأمينها من قبل ممتلكات ترامب.


Advertisements
Advertisements