ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مجدي عبدالغني يبحث مع إحدى شركات الأدوية مساعدة اللاعبين والأندية

الخميس 18/فبراير/2021 - 09:39 م
صدى البلد
Advertisements
يسري غازي
عقد اليوم الخميس، مجدي عبد الغني رئيس مجلس إدارة جمعية اللاعبين المحترفين اجتماعا مع الدكتور عبد الله عبد المجيد مالك إحدى شركات الأدوية.

يأتي اجتماع البلدوزر مع مالك إحدى شركات الأدوية لبحث التعاون المشترك لمساعدة اللاعبين والأندية.

وسبق أن أعلن مجدي عبد الغني عن قيام الجمعية بمساعدة اللاعبين المصريين واللاعبين المحترفين بالكرة المصرية في عملية تقديم الطلبات الخاصة بصندوق الفيفا لحماية اللاعبين ومتابعتها من أجل الحصول على جزء من مستحقاتهم لدى الأندية المتعثرة والتى تتعرض للإفلاس حيث يعد هذا الصندوق كضمان اجتماعي لمساعدة اللاعبين.

وذلك بعدما أعلن الفيفا بمشاركة الاتحاد الدولي للاعبين المحترفين (الفيفبرو) عن إنشاء صندوق حماية اللاعبين، حيث أصبح اللاعبون قادرين على تقديم طلبات للصندوق لاسترجاع جزء من مستحقاتهم المالية في حال تأكد استحالة الحصول عليها من الأندية التي تتعثر أو تتعرض للإفلاس وقد تم تدشين بريد إلكتروني بمعرفة الفيفبرو كجزء من العملية خاص باستقبال طلبات اللاعبين في هذا الشأن.

وأعطى الفيفبرو الإشارة الخضراء لممثليه والاتحادات الفيبرو الأهلية على مستوى العالم من الاتصال باللاعبين إخطارهم وتعريفهم آلية عمل الصندوق والشروط المطلوبة للموافقة على طلباتهم.

وسيتم تشكيل لجنة مراقبة من الفيفا مع اتحاد اللاعبين المحترفين المراجعة والنظر في الطلبات المقدمة من اللاعبين واتخاذ القرارات الخاصة بشأن قبول او رفض هذه الطلبات ومنح اللاعبين جزء من رواتبهم لدى أنديتهم كمبلغ تأمين لهم في وضعهم الذي يمرون به.

يذكر أن صندوق حماية اللاعبين لا يغطي المستحقات المتأخرة كاملة , كما يغطي إطار زمني محدود وسيكون الدعم السنوي للصندوق في حدود ال4 مليون دولار.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" واتحاد اللاعبين المحترفين "فيفبرو" قد اتفق على تنظيم صندوق تمويل فيفا للاعبي كرة القدم بعد توصله لاتفاق من أجل مساندة اللاعبين الذين لا يتقاضون أجورا أو لا يحصلون على ما اتفقت الأندية على دفعه لهم من عقود.

وأعلن الاتحاد الدولي عن إطلاق صندوق تمويل الفيفا للاعبي كرة القدم بعنوان FIFA FFP) ) على أن يتم إيداع مبلغ 16 مليون دولار في الصندوق حتى عام 2022. لمساعدة اللاعبين الذين لا يتقاضون أي رواتب من أنديتهم. وخصص الفيفا مبلغ 3 ملايين دولار للنصف الثاني من هذا العام، و4 ملايين دولار في كل من عامي 2021 و2022. فضلا عن ذلك، خصصت 5 ملايين دولار للتعامل مع حالات الرواتب التي لم تدفع من يوليو 2015 إلى يونيو 2020.
Advertisements
Advertisements