الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

الكنيسة تدق أجراس الحذر من الموجة الثالثة لـ كورونا .. إجراءات وقرارات جديدة في 4 ايبارشيات للوقاية من الفيروس.. تعليق الصلوات وحضور القداسات بالحجز المسبق

الكنيسة القبطية الأرثوذكسية
الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

* بسبب كورونا.. مطرانية أبو قرقاص تصدر 9 قرارات مهمة تعرف عليها
* استمرار إقامة القداسات بنسبة حضور 25% من مساحة الكنيسة بإيبارشية أبو قرقاص
* إيبارشية إسنا وأرمنت تعليق كافة الصلوات والقداسات والأنشطة الكنسية المختلفة والاجتماعات 


مواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورنا بدأت مبكرا في عدد من الإيبارشيات والكنائس القبطية الأرثوذكسية، حيث أعلنت عدد من الإيبارشيات مجموعة من الاجراءات والقرارات الاحترازية للوقاية من الاصابة بالمرض.  

وأعلنت مطرانية القوصية ومير للأقباط الأرثوذكس برئاسة نيافة الأنبا توماس مجموعة من الاجراءات والقرارات التى سيتم تطبيقها خلال الفترة المقبلة للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد. 

وذكر بيان مطرانية القوصية ومير أنه بعد دراسة ومتابعة الوضع في عدد من كنائس الايبارشية ومتابعة الوضع الصحى الخاص بمنطقة مركز القوصية تقرر الآتى لحين اشعار آخر:

1- تعليق نهضة الصوم الكبير بجميع كنائس الايبارشية. 
2- استمرار القرار الخاص بحضور القداسات بنسبة 25% من استيعاب الكنيسة مع التشديد على الالتزام بالحجز المسبق. 
3- استمرار الخدمات الكنسية ومدارس التربية الكنسية والاجتماعات الفئوية بنسبة حضور 25% من استيعاب مكان الكنيسة
4- إقامة الصلوات على المنتقلين بحضور أسرة المنتقل وأعضاء العائلة القريبين بحيث لا تزيد نسبة الحضور عن 25% من استيعاب الكنيسة.
5- استمرار تعليق فتح قاعات العزاء الخاصة بالكنيسة. 
6- لا يسمح بإقامة صلوات الثالث على المنتقلين في المنازل حفاظا على سلامة الجميع ويمكن إقامة الصلوات في الكنيسة بحضور أسرة المنتقل بالترتيب المسبق بالاتفاق مع كهنة الكنيسة التابع لها. 
7- يتم إقامة صلوات الخطوبة في الكنائس بحضور أسرتي الخطيبين.
8- نظرا لزيادة أعداد المصابين والوفيات بسبب فيروس كورونا في الفترة الأخيرة بمنطقة القوصية وقراها نشدد على الالتزام بتطبيق الاجراءات الاحترازية بكل دقة، (استخدام الكمامة والالتزام بالمسافة الأمنة واستخدام المطهرات وعدم التصافح بالأيدى)، وعلى كل من يشعر في نفسه أنه قد يكون سببا في عدوى آخرين، فعليه الالتزام بإجراءات العزل الصحى الفردي بحسب تعليمات الأطباء، والكنيسة تصلى من أجل شفاء وسلامة الجميع، وأن يحفظ الرب بلادنا من كل شر.

كما أعلنت مطرانية أبو قرقاص وتوابعها للأقباط الأرثوذكس برئاسة نيافة الحبر الجليل الأنبا فيلوباتير مجموعة من الاجراءات الجديدة داخل كنائس الإيبارشية بسبب فيروس كورونا المستجد.

وجاء في نص بيان الأنبا فيلوباتير أسقف أبو قرقاص وتوابعها، الأباء الكهنة وأبنائى الخدام والخادمات وشعب الإيبارشية المبارك، بعد استطلاع الآراء ومنهم العديد من الأطبا الذين أرسلوا لنا تحذيرات بشأن انتشار فيروس كورونا وزيادة الأعداد في الأونة الأخيرة بشكل مخيف ومن مسئوليتنا أمام الله وحفاظا على سلامة الجميع فقد تقرر الآتي:
1- استمرار إقامة القداسات بنسبة حضور 25% من مساحة الكنيسة على أن تقام يوميا وبالحجز المسبق لإستيعاب كل الشعب في كل الكنائس.
2- استمرار إقامة الاجتماع العام أو اجتماع دراسة الكتاب بالكنيسة بنسبة حضور 25% من مساحة الكنيسة وبالحجز المسبق .
3- تعليق كافة الخدمات الكنسية والاجتماعات الفئوية.
4- تعليق كافة الأنشطة الخارجية والرحلات والمؤتمرات والخلوات.
5- بخصوص الحنازات وصلاة الثالث تقام بالكنيسة وذلك بنسبة حضور 25% من مساحتها ، كما تُغلق قاعات العزاء الملحقة بالكنائس.
6- بخصوص المعموديات يسمح بحضور 10 افراد فقط منهم الأب والأم او ما ينوب عنهم في حالة غيابهم وطالب العماد، وتعلق صلوات الحميم والطشت بالبيوت هذه الفترة.
7- تمنع الزيارات المنزلية والافتقاد ويكتفى بهما تليفونيا.
8- تعلق صلوات القنديل بالبيوت ويكتفى بصلاة القنديل العام يوم جمعة ختام الصوم.
9- تمنع في هذه الفترة زيارة المدافن والقبور والموتى.

وتابع البيان قائلا، يعمل بهذا القرار من يوم الاثنين 29 مارس الجاري إلى يوم الخميس الأخير من الصوم السابق لجمعة ختام الصوم، على أن يتم إعادة النظر وتقييم الوضع مرة أخرى. 

وفي مطرانية مطرانية ملوى وأنصنا والأشمونين للأقباط الأرثوذكس تم الإعلان عن إيقاف كافة الأنشطة بجميع كنائس الإيبارشية نظرا لارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وذكر بيان صادر من مطرانية ملوى برئاسة نيافة الحبر الجليل الأنبا ديمتريوس أنه تقرر إيقاف كل الأنشطة بجميع كنائس الإيبارشية "التربية الكنسية ومدارس الأحد الصباحية والاجتماعات الفئوية" اعتبارا من الجمعة 26 مارس الجاري ولمدة أسبوعين على أن يتم تقييم الموقف في حينه.

وأضاف البيان أنه سوف تستمر القداسات في مواعيدها بالحجز المسبق بنسبة 25 % مع مراعاة تطبيق التباعد وارتداء الكمامة، كما اهابت بضرورة أن يلتزم كل الشخص بالبقاء في المنزل عند الشعور بأي أعراض ولو طفيفة .

كذلك أعلنت إيبارشية إسنا وأرمنت تعليق كافة الصلوات والقداسات والأنشطة الكنسية المختلفة والاجتماعات نظرا لارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد وذلك لمدة أسبوعين.

وذكر بيان صادر عن إيبارشية إسنا وأرمنت أنه نظرا لإزدياد عدد المصابين بفيروس كورونا في الأسابيع الماضية وتجنبا للتجمعات وحفاظا على حياة أبنائنا والمجتمع تقرر الآتى إعتبارا من يوم الأحد 28 مارس الجاري: 

تعليق صلوات القداسات في جميع كنائس الإيبارشية لمدة أسبوعين اعتبارا من 28 مارس وحتى الأحد 11 أبريل المقبل،  وتعليق كافة الخدمات والأنشطة والاجتماعات ومدارس الأحد، إلى جانب تعليق الزيارات والافتقاد وكذلك صلاة الحميم وصلاة الثالث والمعموديات، وأن تقتصر صلاة الجنازة على كاهن واحد وأسرة المنتقل. 

ونوه البيان إلى أنه سيتم تقييم الوضع الصحي واتخاذ اللازم في نهاية هذه الفترة، مصلين إلى الله أن يحفظ بلادنا مصر من كل سوء ويرفع عن العالم هذا الوباء.