الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

صحف السعودية.. توقيع اتفاقيات لسبعة مشروعات جديدة لإنتاج الكهرباء.. اضطراب مناخي على عدة مناطق سعودية.. محمد بن سلمان: ندرك تماماً نصيبنا من المسئولية في مكافحة تغير المناخ

صدى البلد

وزير الطاقة: توجيهات الملك ومساندة ولي العهد تُحقق المنافع للوطن
اضطراب مناخي على عدة مناطق سعودية يستمر 4 أيام
«التعليم» توجه قطاعاتها بتطعيم جميع الطلاب قبل بدء العام الدراسي المقبل
ولى العهد: عازمون على أن نكون رواداً في جميع قطاعات الطاقة

تناولت الصحف السعودية اليوم، الجمعة عددا من الأخبار الهامة على الساحة المحلية والإقليمية والدولية.

في صحيفة عكاظ برعاية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، افتتح وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان، مشروع محطة سكاكا للطاقة الشمسية، الذي يعد بداية مشاريع الطاقة المتجددة في المملكة، والذي تبلغ سعته الإنتاجية 300 ميجاوات، وذلك بحضور أمير منطقة الجوف الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز.

وجرت خلال حفل الافتتاح، مراسم توقيع اتفاقيات شراء الطاقة لـ7 مشاريع أخرى للطاقة المتجددة في مختلف مناطق المملكة، مع 5 تحالفاتٍ استثمارية مكونة من 12 شركة سعودية ودولية.

ونوه وزير الطاقة بدعم خادم الحرمين الشريفين وتوجيهاته السديدة في جميع المجالات التي تُحقق المنافع للوطن والمواطنين، كما ثمن دعم ومساندة ولي العهد قائلاً: «يجب عليّ التنويه بالدور القيادي الكبير الذي ينهض به ولي العهد في تمكين قطاع الطاقة، من خلال قيادته اللجنة العليا لشؤون المواد الهيدروكربونية، واللجنة العليا لشؤون مزيج الطاقة لإنتاج الكهرباء وتمكين قطاع الطاقة المتجددة، وتوجيهاته التي قادت إلى رفع مستوى طموحاتنا، حيث تُمثّل هذه المشاريع تطبيقاً عملياً على أرض الواقع لرؤية المملكة 2030، يُسهم في الوصول إلى مزيج الطاقة الأمثل، وتحوّل المملكة من استهلاك الوقود السائل إلى الغاز والطاقة المتجددة، الأمر الذي يجعلها علامات فارقة في مسيرة قطاع الطاقة».وأوضح أن المشاريع الجديدة تقع في المدينة المنورة، وسدير، والقريات، والشعيبة، وجدة، ورابغ، ورفحاء، ويبلغ إجمالي طاقة هذه المشاريع، إضافةً إلى مشروعي سكاكا ودومة الجندل، 3670 ميجاوات. كما أنها ستوفر الطاقة الكهربائية لأكثر من 600 ألف وحدة سكنية، وستخفض أكثر من 7 ملايين طن من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري.

وفى صحيفة عاجل توقع المركز الوطني للأرصاد السعودي حالة من عدم الاستقرار الجوي تشهدها معظم مناطق المملكة، بدءا من الجمعة وحتى يوم الإثنين المقبل.

وذكر المركز- عبر تويتر- أنه يطرأ ارتفاع في الحرارة يومي الجمعة والسبت على مناطق المملكة، وتتجاوز العظمى (40 °م) على أجزاء من مكة المكرمة، المدينة المنورة، والشرقية.

وأشار المركز الوطني للأرصاد، إلى انخفاض درجات الحرارة على شمال وغرب المملكة بدءا من يوم السبت المقبل. وتسجل الحدود الشمالية، والجوف، وتبوك (3° _7°) يوم الأحد

وأوضح المركز الوطني للأرصاد، أن درجات الحرارة سوف تنخفض على وسط وشرق المملكة بدءا من يوم الإثنين المقبل.

وفى صحيفة الوئام وجه وزير التعليم جميع قطاعات الوزارة من الجامعات وإدارات التعليم والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بإعداد خطة زمنية لاخذ لقاح فيروس كورونا المستجد لمنسوبي القطاعات التابعة لها والمتعاملين معها.

وبحسب تعميم حصلت “الوئام” على نسخة منه فإن ذلك يتم بالتنسيق مع القطاع الصحي بشكل عاجل على أن تراعي الخطة الزمنية لاستكمال أخذ اللقاح لكل منسوبي القطاعات والمتعاملين (الطلبة وغيرهم) قبل بدء العام الدراسي القادم 1443هـ.

وطالب التعميم نائب الوزير ونائب الوزير للجامعات والبحث والابتكار ومساعد الوزير ومحافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني متابعة ذلك كل فيما يخصه والرفع للجهات المختصة.

من جهتها ‏أكدت الإدارة العامة بـ ⁧تعليم الطائف‬⁩ على جميع منسوبيها ومنسوباتها بالمسارعة في أخذ لقاح كورونا من خلال مراكز التطعيم، كإجراء احترازي لتمكين العاملين والعاملات من دخول مقار الإدارة.

وفى صحيفة الجزيرة أعلن  الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس اللجنة العليا لشؤون مزيج الطاقة لإنتاج الكهرباء وتمكين قطاع الطاقة المتجددة، أن افتتاح مشروع محطة سكاكا لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية وتوقيع اتفاقيات شراء الطاقة لـ( 7 ) مشروعات جديدة، يأتيان تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود  بالعمل على تنمية اقتصاد المملكة العربية السعودية وفق رؤية 2030، وما يندرج تحتها من مبادرات في قطاع الطاقة المتجددة. وقال سمو ولي العهد:» إنه قد تم خلال الأسابيع الماضية الإعلان عن «مبادرة السعودية الخضراء»و«مبادرة الشرق الأوسط الأخضر»، والتي بينت أننا بصفتنا منتجاً عالمياً رائداً للبترول، ندرك تماماً نصيبنا من المسؤولية في دفع عجلة مكافحة تغير المناخ، واستمراراً لدورنا الريادي في استقرار أسواق الطاقة، سنواصل هذا الدورلتحقيق الريادة في مجال الطاقة المتجددة «وأضاف سموه» أن هذه المناسبة تعبر عن عزمنا على أن نكون رواداً في جميع قطاعات الطاقة، وسعينا لتحقيق المزيج الأمثل منها، وتعزيز كفاءة إنتاجها واستهلاكها، حيث نشهد اليوم إطلاق وتشغيل مشروع محطة سكاكا لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، التي تمثل أولى خطواتنا لاستغلال الطاقة المتجددة

في المملكة، وفي القريب العاجل سيكتمل إنشاء مشروع محطة دومة الجندل لإنتاج الكهرباء من طاقة الرياح «وتابع سمو ولي العهد قائلاً «نشهد اليوم توقيع اتفاقيات لسبعة مشروعات جديدة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في مناطق مختلفة من المملكة، وستصل الطاقة الإنتاجية لهذه المشروعات، بالإضافة إلى مشروعي سكاكا ودومة الجندل، إلى أكثر من (3600) ميجا وات، كما أنها ستوفر الطاقة الكهربائية لأكثر من (600) ألف وحدة سكنية، وستخفض أكثر من (7) ملايين طن من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري، وقد حقق بعض هذه المشروعات أرقاماً قياسية جديدة تمثلت في تسجيل أقل تكلفة لشراء الكهرباء المنتجة من الطاقة الشمسية في العالم. حيث بلغت تكلفة شراء الكهرباء من مشروع الشعيبة (1.04) سنت أمريكي لكل كيلو وات ساعة، وستتبع هذه المشروعات -بإذن الله- مشروعات أخرى للطاقة المتجددة، في أنحاء العالم، سنعلن عنها في حينها». وأكد سموه أن هذه المشروعات وغيرها من مشروعات الطاقة المتجددة التي يجري إنشاؤها في أنحاء المملكة تمثل عناصر جوهرية في الخطط الرامية للوصول إلى مزيج الطاقة الأمثل لإنتاج الكهرباء، والتي تستهدف أن تصبح حصة كل من الغاز ومصادر الطاقة المتجددة في هذا المزيج حوالي (50%) بحلول عام 2030م، وأن يحل الغاز والطاقة المتجددة محل ما يقارب مليون برميل بترول مكافئ من الوقود السائل يومياً، تستهلك كوقود في إنتاج الكهرباء وتحلية المياه وفي القطاعات الأخرى، للوصول إلى المزيج الأمثل، والأعلى كفاءة، والأقل تكلفة، والأكثر إسهاماً في حماية البيئة والحفاظ عليها.