الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

وكيل أوقاف السويس: علينا استقبال شهر رمضان بقلوب مخلصة

صدى البلد

قال الشيخ ماجد راضي  وكيل وزارة الأوقاف بالسويس إن جميع الخطباء فى المساجد التزموا بموضوع الخطبة الموحدة تحت عنوان "على عتبات الشهر الكريم.. بين الأمل والرجاء وحسن الإستعداد"، وأنهم لم يرصدوا أى مخالفات بصلاة الجمعة اليوم.

وتابع حديثه من منبر مسجد الهدي بالعبور التابع لإدارة أوالأربعين، قائلا إننا نودع شهر شعبان بنفحاته وبركاته، ونقف علي عتبات شهر كريم مبارك، شهر الرحمة والغفران والعتق من النيران، شهر القرآن، واليسر والذكر والشكر، حيث يقول الحق تبارك وتعالي " شهر رمضان الذي أنزل فيه القران هدي للناس وبينات من الهدي والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان منكم مريضاً أو علي سفر فعدة من ايام اخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد الله بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله علي ما هداكم ولعلكم تشكرون"، ويقول صلي الله عليه وسلم (إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة، وغلقت أبواب جهنم، وسلسلت الشياطين).

وأضاف راضي في خطبته: يجب علينا إستقبال الشهر الكريم بقلوب مخلصه تجمع بين الأمل والرجاء في عفو الله تعالي وكرمه ومغفرته، فلله عزوجل في هذا الشهر المبارك منح وتجليات على عباده، ويمدهم فيه من الأجر، والفضل العظيم، والعطاء العميم حيث يقول سبحانه وتعالى في الحديث القدسي (كل عمل ابن آدم له إلا الصوم، فإنه لي وأنا أجزي به) ويقول صلي الله عليه وسلم (إن لله تعالي عند كل فطر عتقاء من النار وذلك في كل ليلة).

وأكد ضرورة حسن استقبال الشهر الكريم واغتنامه بالتوبة النصوح الصادقة التي تطهر القلوب وتصلح النفوس وتمحو الذنوب، حيث يقول سبحانه وتعالى "يأيها الذين آمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيئاتكم ويدخلكم جنات تجري من تحتها الأنهار يوم لا يخزي الله النبي والذين آمنوا معه نورهم يسعى بين أيديهم وبإيمانهم يقولون ربنا اتمم لنا نورنا واغفر لنا إنك علي كل شيئ قدير".

وختم مبتهلا إلى الله داعيا أن يحفظ مصرنا قيادة وارضا وشعبا وجندا من كل سوء وشر.