الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

الرئيس السيسي من بودابيست: مش هنسمح إن الناس تترمي في البحر.. ونواب: الدولة نجحت في وقف الهجرة غير الشرعية.. والقيادة السياسية أول من نبهت على حقوق الإنسان بمفاهيمها الشاملة على مستوى العالم

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

برلماني: الرئيس السيسي أكد للعالم أن حقوق الإنسان ليست تقارير مكتوبة على ورق

دفاع النواب: تحسين الظروف الداخلية المصرية ساهمت في وقف تدفقات الهجرة غير الشرعية

برلمانية: مصر سباقة فى مكافحة جرائم الإتجار بالبشر

 

 

شارك الرئيس عبد الفتاح السيسي  صباح أول مس الثلاثاء في العاصمة المجرية بودابست في قمة مصر والدول الأعضاء في تجمع فيشجراد، والذي يضم كلاً من المجر وبولندا والتشيك وسلوفاكيا".

 

وأضاف الرئيس السيسى ، خلال كلمته بمؤتمر صحفى مع نظيره المجرى بالعاصمة المجرية بودابست ، أنه تم التحدث مع الحكومة المجرية بشأن الهجرة غيرالشرعية والاجراءات التى تقوم بها مصر لمنع خروح أى قارب أو هجرة غير شرعية عبر الحدود المصرية.

 

وأشار إلى أن منع الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا يتطلب عودة الاستقرار إلى الدول التى تعانى من عدم الاستقرار والتى يتم استخدام منافذها البحرية للعبور إلى أوروبا بشكل أو آخر معقبا " الموضوع له  بعد إنسانى وأخلاقى وهو أننا لن نسمح  إن الناس تترمى فى البحر بشكل أو آخر " .

 

من جانبهم، عبر رؤساء دول فيشجراد عن الترحيب بالرئيس والالتقاء به مجددا، والحرص على الاستماع إلى رؤية الرئيس تجاه الأوضاع في الشرق الأوسط على خلفية الدور الحيوي الذي تقوم به مصر بقيادته نحو استقرار المنطقة، وكذلك شمال أفريقيا والأمن الإقليمي بأسره.

 

وفى هذا الصدد أكد عدد من أعضاء مجلس النواب أن مشاركة الرئيس السيسي  بقمة  «فيشجراد»، تأكيد لـ دور مصر المحوري،  وتأثيرها الإقليمي والعالمي بعد نجاحها في الكثير من الملفات الاقتصادية والسياسية والأمنية ،ونجاح خطة الإصلاح الاقتصادي بشهادة المؤسسات الدولية.

 

فى البداية،ثمن النائب عبد الفتاح يحيي، عضو مجلس النواب، حديث الرئيس السيسي ، خلال كلمته بمؤتمر صحفى مع نظيره المجرى بالعاصمة المجرية بودابست ، بشأن الهجرة غير الشرعية والإجراءات التى تقوم بها مصر لمنع خروح أى قارب أو هجرة غير شرعية عبر الحدود المصرية، مشيرا إلى أن الإجراءات التى تتخذها مصر لوقف تدفقات الهجرة الغير شرعية، ومكافحة جرائم الإتجار بالبشر ، تأتي من منطلق إنساني وأخلاقي بالمقام الأول.

 

وأكد" يحيي" فى تصريحات خاصة لـ" صدى البلد" أن إطلاق الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان بمثابة تعهد واضح وصريح لصون كرامة الإنسان والارتقاء بمعيشته والحفاظ على حقوقه كاملة، مشيرا إلى أن مبادرة حياة كريمة ، من أضخم المبادرات الرئاسية ، حيث يستفد منها قرابة 60 مليون مصرى،تلك المبادرة التى تستهدف الارتقاء بحياة المواطن المصري ، وتحسين معيشته ، وتقديم الخدمات له لتوفير حياة كريمة وآمنة تليق وكرامة المواطن.

 

وأوضح عضو مجلس النواب أن الرئيس السيسي أكد للعالم أن حقوق الإنسان ليست تقارير مدونة فحسب، بل استطاع وبحق تقديم نموذج فريد للعالم حظى ثقة كبرى المؤسسات الدولية، مؤكدا أن ملف الحماية الإجتماعية، حظي بعناية غير مسبوقة من قبل القيادة السياسية، ومصر اتخذت خطوات جادة تجاه هذا الملف .

 

كما لفت “ يحيي” أن الدولة المصرية لم تغفل عن التطبيق الشامل لملف حقوق الإنسان فى مصر للمواطنين الأجانب، حيث إن  المواطن الأجنبي يتمتع بكافة الحقوق المكفولة للمواطن المصري ، من صحة ، وتعليم ، وأمن وأمان، وتوفير المأكل والسكن وخدمات تليق بالمواطن، مشيرا إلى أنه لا توجد دولة فى العالم تسير على مثل هذا النهج ، بل دائما وما يعاملون الأجانب على أنهم لائجين أينما كانوا.

 

من جانبه،أشادت النائبة، هند رشاد عضو مجلس النواب، بالتقدم الذي أحرزته الدولة المصرية فى مكافحة الهجرة غير الشرعية ، والاتجار بالبشر، مشيرة إلى انخفاض أعداد المهاجرين غير الشرعيين بنسب كبيرة مقارنة بالأعوام الماضية، الأمر الذي يوضح اهتمام الدولة بهذا الملف.

 

وأشارت" رشاد" فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد “ إلى أن هناك حرصا كبيرا على الالتزام بالاتفاقيات والمواثيق الدولية، بخصوص هذا الملف، والعمل على وقف تدفقات الهجرة غير الشرعية ، والاتجار بالبشر ، وإحكام عمليات ضبط الحدود البرية و البحرية على حد السواء.

 

وأضافت أن مصر كانت سباقة فى مكافحة جرائم الإتجار بالبشر،حيث أن مصر واحدة من أكبر الدول فى مكافحة جريمة الإتجار بالبشر، مشيدة بالجهود التي بذلتها الدولة في مكافحة الاتجار والهجرة غير الشرعية، نتائجها ملموسة على أرض الواقع وظاهرة للجميع".

 

وفى سياق متصل قالت النائبة، فريدة الشوباشي عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، إن مشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي في قمة «فيشجراد» ، أكدت دور مصر المحوري، و تأثيرها الإقليمي والعالمي بعد نجاحها في الكثير من الملفات الاقتصادية والسياسية والأمنية، وتحقيق نمو وتقدم ونجاح اقتصادي بشهادة المؤسسات الدولية.

 

وأشارت "الشوباشي“، في تصريحات لـ”صدى البلد"، إلى أن الدولة شهدت خلال السنوات الماضية إنجازات على كافة الأصعدة، ونجاح خطة  الإصلاح الاقتصادي، وتعزيز مشروعات الحماية الاجتماعية، وهو ما يعكس حرص القيادة السياسية في تطبيق المفهوم الشامل والعادل لحقوق الإنسان فى مصر.

 

ونوهت عضو دفاع النواب، بأن تحسين الظروف الداخلية المصرية أكبر عامل ساهم في وقف تدفقات الهجرة غير الشرعية ، فالمواطن المصري الآن يعش أزهى عصوره فى ظل قيادة سياسية حكيمة، بذلت الغالى والنفيس لتوفير حياة كريمة وآمنة ينعم بها الإنسان المصري .

 

وأكدت “الشوباشي”، أن القمة تدعم مكانة مصر على المستوى الخارجي، موضحة أن الدولة المصرية حققت نجاحات عديدة في ملف العلاقات الخارجية ، لاسيما خلال الفترة الماضية مما يدل على رؤية القيادة السياسية الثاقبة، وسيرها على الطريق الصحيح.