قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

أولاد العمّة هاجر..  للكاتب العراقي أحمد عدنان تفوز بـ جائزة مي غصوب للرواية

غلاف الرواية
غلاف الرواية

فازت رواية «أولاد العمّة هاجر» للكاتب العراقي أحمد عدنان نجم بـ«جائزة مي غصوب للرواية»، في دورتها الثانية 2022.

 

تصدر الرواية في 17 فبراير 2022، ذكرى وفاة مي غصوب، الفنّانة والكاتبة وأحد مؤسّسي دار الساقي، وتألّفت لجنة التحكيم من الروائية اللبنانية نجوى بركات، والروائي اللبناني حسن داوود، ومديرة التحرير في دار الساقي، رانية المعلم.

وجاء في تقرير اللجنة: «استدعت رواية ’أولاد العمّة هاجر‘ من أعضاء اللجنة الثلاثة قراءة ثانية، ليس بسبب التردّد حول أحقّيتها للفوز، بل للمزيد من التعرّف إلى سياق بنائها المتداخل. ذاك أنها قلّما تركن إلى طرائق السرد الشائعة، ولا تمسك قارئها من يده لتهديه بين مَن ومَن يجري الحوار الآن، وإلى أين تعود بنا هذه الفقرة أو تلك. لكننا، في اللجنة، كنا ندرك بأن ما أنجزه كاتبها يتميّز بأهمّية خاصّة، بل نادرة. منذ صفحاتها الأولى وجدنا أنفسنا إزاء عمل استثنائي من ذاك الذي تصنعه مواهب عميقة ومتمرّسة، مع أنها العمل الروائي الأوّل لكاتبها أحمد عدنان نجم».

وأضاف البيان: «وقد أشار الكاتب إلى كون المسرح المكاني لروايته هو بين الولايات المتحدة والعراق، جاعلاً إيانا، منذ البداية، نتوقّع ما قد تستجرّه تلك العلاقة المهولة في تعقّدها وعدوانيّتها بين البلدين. لكن بطل الرواية ليس مهاجراً عادياً يحاول التعرّف الساذج إلى ما يشاهده، حتى من بداية وصوله ليمثل واحداً من المتجمّعين في أروقة دائرة الهجرة. ذاك المهاجر، ’الكاتب الشبح‘ كما يطلق على نفسه، موغلٌ في معرفة أميركا وفي استخدام فكره وحواسه وذائقاته، ليس لنقدها، بل للكشف العميق عن المسار الكارثي الجارية به العلاقات بين بشرها المقيمين فيها، ليس فقط لراهن الحياة هناك بل لتوقّع مستقبلها».

وختم البيان: «’أولاد العمّة هاجر‘ عمل كبير، نقصد لجهة الطموح، لكن الطموح المتمكّن الذي يدلّ على نفسه في كل سطر وكلّ جملة».

 

وقد كان من المقرّر الاحتفال بصدور الرواية الفائزة في بيروت بحضور الكاتب أحمد عدنان نجم ولكن الظروف الصحية العائدة إلى جائحة كورونا حالت دون ذلك. تتمنّى دار الساقي أن تتمكّن قريباً من دعوة الكاتب إلى بيروت والاحتفال معه بصدور روايته الأولى.

-