الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

طبيب مصري يعيد فتاة إماراتية للسير على قدميها بعد شلل 18 سنة

صدى البلد

عاشت هند، الفتاة الإماراتية ذات ال 18 عاما بتشوه رهيب بالعمود الفقري، سافر بها أهلها إلى كافة المراكز الطبية المتخصصة في جميع أنحاء العالم، وكان الإجماع أن الفتاة ستصاب بالشلل لا محالة، وبنفس الإجماع أشار الأطباء إلى عرضها على طبيب واحد فقط يستطيع تشخيص الحالة، هو المصري هاني عبد الجواد.

الأم للطبيب: بنتي بتحلم بيك

تواصلت والدة هند مع الدكتور هاني، وابلغته أن ابنتها لم يعد لها امل سواه، مؤكدة أن جميع الأطباء قالوا انها حالة معقدة، وليس لديها أمل سوى العيش هكذا على كرسي متحرك.

وأكدت الأم أن ابنتها أصبحت تحلم بقبول الطبيب رؤيتها، بعد أن قضت 6 أشهر في مستشفيات المانيا، إضافة إلى 14 مستشفى عالمي.
وأضافت الام: "أنا عارفة ان حالة بنتي ملهاش حل، لكن حبيت أجيلك وهي تسمع منك كده".

الطبيب يقبل التحدي

قبل الدكتور هاني التحدي، وطلب استكمال بعض الفحوصات والتحاليل والأشعة، وبدأ في التحضير لإجراء جراحة للفتاة.

وقال دكتور هاني عبد الجواد: "وانا بعمل العملية، كنت بقول لنفسي ايه انا بعمله ده، وفكرت اخيط الجرح وأعتذر عن تلك الجراحة الخطيرة".

وأضاف في منشور عبر فيس بوك: "لكن رد فعل البنت هيكون صعب، لأنها كامت في قمة السعادة وهي داخلة حجرة العمليات،  والأمل في اللع كان طاغي عليها، وبدأت العملية من 9 مساء، حتى 3 فجرا، 6 ساعات كاملة بدون راحة أو توقف، ونجحت العملية وعادت هند تسير على قدميها بشكل طبيعي.

الطبيب هزم المستحيل

قال الدكتور هانى: "اليوم، كان أصعب أيام حياتي، والحمد لله مرّ على خير، ومنحتني فرحة أسرة هند بنجاح العملية طاقة إيجابية لم أشعر بها طيلة حياتي".

وأضاف: "يكفي أن والدها قال لي، إنه جهّز إجراءات لسفر ابنته كجثمان، وليس كمسافرة عادية، وقالت لي الأم وهي تبكي بشكل هستيري من الفرحة، إنها عاشت 18 سنة، وهي لا تتخيل أن تلك اللحظة يمكن أن تأتي". 

من هو الدكتور هاني عبد الجواد؟

الدكتور هاني عبدالجواد، استاذ جراحات العمود الفقري بكلية طب البنات جامعة الأزهر بالقاهرة، والحاصل على زمالات جراحات العمود الفقري للأطفال والكبار من جامعة مونتريال بكندا، وزمالة مؤسسة كليفلاند بأمريكا.

حصل الدكتور هانى عبد الجواد على بكالوريوس الطب عام 2002، ثم عين نائبا فى قسم العظام وحصل على درجة الماجستير عام 2007، والدكتوراة عام 2013 فى جامعة الأزهر، وسافر للخارج أكثر من مرة للمشاركة فى العديد من المؤتمرات الدولية، وترأس المؤتمر الدولى لجراحى العمود الفقرى في سويسرا عام 2016.

وكرم هاني عبد الجواد، لفوزه بجائزة أفضل بحث عدة مرات، وحصل على جائزة أفضل بحث فى مجال إصلاح تشوهات العمود الفقرى بكندا، كما كرمه مجلس جامعة الأزهر عام 2014.

المنظمة الأمريكية منحت الدكتور هانى عبد الجواد جائزة عن جراحى العمود الفقرى عن قارة إفريقيا، وتم تكريمه على هامش انعقاد المؤتمر السنوى للمنظمة بولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية.