قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

مصدر أمنى يكشف حقيقة وفاة وتغيب عدد كبير من الحجاج

الحج
الحج

صرح مصدر أمنى ببعثة الحج المصرية أن ما تم تداوله بعدد من المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الإجتماعى متضمناً وفاة بعض الأشخاص من ضمنهم 6 من محافظة بنى سويف والآخرين من محافظات مختلفة وتغيب إحدى السيدات أثناء تأديتهم مناسك الحج بالفحص تبين أن كافة الأشخاص المذكورين ليسوا مسجلين ضمن المنظومة الخاصة بالبوابة المصرية الموحدة للحج .

كما تبين مغادرتهم البلاد فى وقت سابق لموسم الحج فى زيارات خاصة بأماكن مختلفة بالمملكة العربية السعودية، كما أمكن التوصل إلى أهلية المتغيبة والذين أفادوا بعودتها .

قالت القنصلية المصرية في جدة، اليوم الإثنين، أن ممثليها يتواجدون داخل مستشفى المعيصم المركزي بمكة المكرمة للمساعدة في إخراج تصاريح الدفن للأشخاص الذي وافتهم المنية خلال أداء مناسك الحج.

بيان مهم من القنصلية المصرية 

وقالت القنصلية المصرية في جدة في بيان لها: "تهدي القنصلية المصرية في جدة اطيب تحياتها إلى السادة المواطنين، وتود الإعلان عن تواجد ممثل لها في مستشفى المعيصم المركزي بمكة المكرمة".

وأهابت القنصلية المصرية بالمواطنين من ذوي المتوفين ممن يودون استخراج تصاريح الدفن لذويهم، التوجه إلى المستشفى المعيصم المركزي بمكة المكرمة حيث مندوب القنصلية.

وأعربت القنصلية المصرية في بيانها، عن تعازيها إلى أهالي المتوفين، قائلين: "وتود القنصلية في هذا المقام ان تعرب عن خالص عزائها لذوي المتوفين داعية الله عز وجل ان يلهمهم الصبر والسلوان.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، نقل 27 حاجا مصريا إلى مستشفيات المشاعر المقدسة في عرفات ومنى، خلال أداء مناسك الحج في أول أيام عيد الأضحى المبارك، وخروج أحد الحجاج بعد استقرار حالته الصحية، فيما يتلقى باقي المحتجزين الخدمات الطبية اللازمة تحت إشراف الفرق الطبية السعودية.

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن عيادات البعثة الطبية المصرية، ستواصل عملها عقب انتهاء الحجاج من أداء المناسك، وعودتهم إلى مقرات إقامتهم.

وكانت عيادات بعثة الحج الطبية المصرية قد قدمت خدمات الكشف والعلاج لـ17 ألفا و871 حاجا مصريا، في فنادق مكة المكرمة والمدينة المنورة، منذ بداية تفويج الحجاج المصريين إلى الأراضي المقدسة.

بيان هام من وزارة الحج

أصدرت وزارة الحج والعمرة السعودية توجيهاتها اليوم الإثنين، لحملات الحج وشركات الطوافة بإيقاف التفويج إلى محطة الجمرات خلال ساعات الذروة، قبل إبلاغهم بالمواعيد الجديدة فور وصولها من جهات الاختصاص؛ وذلك بسبب الارتفاع الكبير فى درجات الحرارة، وهو ما استدعى إلى نشر عدد كبير من مركبات الإسعاف حول منشأة الجمرات؛ للتعامل مع أى حالة طارئة أثناء رمى الجمرات الثلاث فى أول أيام التشريق.  وفق "عكاظ " .

وسجلت المشاعر المقدسة أعلى درجات الحرارة منذ بدء الحج بلغت فى الظل 49 درجة، فيما توقع المركز الوطنى للأرصاد بالمملكة، استمرار الأجواء الحارة فى أول أيام التشريق على مكة المكرمة والمشاعر المقدسة بشكل عام، تزامناً مع مواصلة الحجاج مناسكهم.

وأشار المركز، إلى أن درجات الحرارة المتوقعة فى مكة المكرمة ستكون 49 درجة مئوية ومشعر عرفات 49 درجة ومزدلفة 49 درجة ومشعر منى 49 درجة.

ومن جانبه، دعا وزير الصحة السعودى فهد بن عبدالرحمن الجلاجل، حجاج بيت الله الحرام إلى تجنب وقت الذروة عند الخروج لأداء ما تبقى من مناسك الحج، من الساعة 11 ظهراً وحتى الرابعة عصراً.

وحث على تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة، والابتعاد عن الأسطح مرتفعة الحرارة، مؤكدًا أن الحل هو الوقاية، ثم الوقاية، ثم الوقاية".

وأوضحت وزارة الصحة، أنه تم تسجيل 2764 حالة إجهاد حرارى أول أيام العيد، وتعاملت معها فرق المنظومة الصحية لإنقاذ الأرواح وتخفيف الضرر وإسعافها، وتقديم الرعاية الصحية، بتوجيهات القيادة الرشيدة، ثم بدعم منظومة صحية متكاملة.

وأضافت أن الحجاج بذلوا جهداً عالياً للوصول إلى السعودية لأداء فريضة الحج، ودورنا أن نمكنهم بأقصى جهد ممكن، والوقاية قبل العلاج، ولا نريد أن يصل الحجاج لهذه المرحلة المتقدمة من الإجهاد الحراري، وننصح باتباع التوعية والتثقيف، مثل حمل المظلة الشمسية أثناء أداء المناسك، وشرب السوائل بانتظام، مشيراً إلى أن الوضع الصحى العام لضيوف الرحمن مطمئن، ولا يوجد أى تحديات ذات صلة بالصحة العامة، كما لا يوجد أى تفشٍ للأمراض العامة.

يذكر أن من أعراض الإجهاد الحرارى وضربات الشمس، الغثيان، والصداع، والتعرق والعطس الشديد، كما حذرت وزارة الصحة من الإجهاد العضلى الذى يحدث للحاج بسبب كثرة التنقل والسير لمسافات طويلة، ودعت للوقاية منه بالحصول على الراحة بعد انتهاء كل منسك، وتجنب حمل أشياء ثقيلة، وارتداء أحذية مريحة، وشرب كمية كافية من الماء قبل أداء المناسك.

-