AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

شاهد.. رسائل توفيق عكاشة في أول ظهور له بعد غياب عامين

الخميس 15/مارس/2018 - 07:55 م
الإعلامي توفيق عكاشة
الإعلامي توفيق عكاشة
Advertisements
عبدالصمد ماهر
في أول ظهور له بعد غياب طويل عن الساحة الإعلامية طل الإعلامي توفيق عكاشة للمشاهدين عبر قناة "اليوتيوب" التابعة لقناة الفراعين المملوكة له.

وبدأ عكاشة كلماته قائلا: لقد تولي محمد علي باشا حكم مصر في وقت عصيب، وكانت مؤسسات الدولة مفككة حتى أحكم قبضته عليها أنجز تنمية حقيقية، وعندما نتوقف عند فترة حكم الرئيس عبدالفتاح السيسي، تلك الفترة التي تبتعد عن حكم محمد علي 200 عاماً موضحا أن ثورة 25 يناير التي كان يراد منها خير استغلها البعض باستخدام حروب الجيل الرابع لتفكيك الدول العربية وخير شاهد على ذلك الأوضاع التي عليها بعض دول المنطقة وعلى رأسها العراق وليبيا، وتونس التي تعيش حالة إسترخاء.

وتابع قائلا: مصر لم تتحول فريسة لهذا الصراع بفضل التفاف الشعب حول الجيش ورجال الشرطة والقضاء ورجال المخابرات العامة تلك الأعمدة التي حمت الوطن من السقوط ، ولولا شجاعة الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي يعمل من أجل الوطن استقرار مصر لما وصلنا إلى مانحن عليه الآن.

وأكد عكاشة، أنه يعرف جيداً ان الشعب يعيش ظروفاً اقتصادية صعبة، ولكن يتحملها الفرد مشيراً إلى أن هناك 103 مليون مصري تركوا الرئيس واكتفوا أن يشاهدوا الرئيس عبدالفتاح السيسي يسبح ويبني قواعد المجد وحده، ولعل أبرز تلك الإنجازات ما يقوم به السيسي من تنمية حقيقة لم يٌقدم عليها أي رئيس سابق، ولكن هذا الرجل وقف وامامه أمر لا خيار فيه وهو إعادة بناء وتنمية سيناء وأصبح لازما عليه أن يطلق حربه المباركة على الإرهاب في سيناء، تلك الآفة التي تهدد أمن واستقرار مصر.

وأوضح الإعلامي توفيق عكاشة، أن مايجري في سيناء الآن لا يقل أهمية وقيمة عن حرب أكتوبر 73، وسيكون انتصار سيتوقف أمامه التاريخ طويلا.

وناشد الإعلامي توفيق عكاشة، المصريين بالنزول إلي صناديق الاقتراع لانتخاب رئيسهم ، وإحباط المؤامرة الكبرى التي تحاك بالوطن والمواطن، ولذا خرجت إلي جموع الشعب المصري لنتكاتف جميعاً مشيراً إلى أن تقرير المندوب السامي البريطاني كان من أهم الأسباب التي دفعتني أيضاً للظهور بعدما وجدته منه خبثاً كبير لانتقاد الوضع في مصر عن طريق الإنتخابات الرئاسية، حيث سمحت لهم الفرصة للتدخل في الشأن المصري الداخلي.

وأردف قائلا: خرجت إليكم محذراً ومناشداً جموع المصريين بعد غياب عامين عن الساحة بعدما الانصياع وراء المخططات الخارجية والنزول فوراً إلي صناديق الإنتخابا لنقول نعم لمصر أولاً ونعم لنهضة مصر الحديثة ثانياً، هذا من أجل البيت الآمان والمسكن اللائق والعلاج لكافة المصريين .

واكد عكاش ، ان الرئيس عبدالفتاح السيسي، استطاع ان يحول مصر من دولة "رخوة" إلي دولة صلبة قوية وعتية عصية على اعدائها، سنقول نعم لمحرر الإقتصاد المصري الرئيس عبدالفتاح السيسي، موضحاً انه يؤيد كافة الإجراءات الاقتصادية التي اتخذها الرئيس ولايوجد دولة في العالم تتبع نظام كفالة المواطن ، نحن امام إختبار صعب للغاية إما ان ننجح أو نرسب وهذا يتوقف علي النزول والمشاركة في العلمية الإنتخابية .

واختتم عكاشة قائلاً: في النهاية أؤيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، ومعي في هذا الرأي الإعلامية وزميلتي الإعلامية "حياة الدرديري" نحن لانريد سوي مصر ورفعتها وعلو مكانها .

Advertisements
AdvertisementS