ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تحية لرجال الواجب المقدس

مديحة عاشور

مديحة عاشور

السبت 26/يناير/2019 - 02:55 ص
عيد الشرطة يعد تخليدًا لذكري موقعة الإسماعيلية 1952 التي راح ضحيتها خمسون شهيدا وثمانون جريحًا من رجال الشرطة المصرية علي يد الاحتلال الإنجليزي في 25 يناير عام 1952، بعد أن رفض رجال الشرطة تسليم سلاحهم وإخلاء مبني المحافظة للاحتلال الإنجليزي، وذلك عندما سطر رجال الشرطة ملحمة تاريخية، واستبسلوا فى الدفاع عن المحافظة.

وعبر السنين ظل عطاء رجال الشرطة المصرية متصلا وظلت جهودهم الدؤوبة المضنية فى حماية تراب الوطن والوفاء بواجبهم المقدس، وتقديم تضحيات غالية تصل لأرواحهم فى سبيل توفير الأمن والأمان في ربوع مصر.

وحتى حينما واجه الوطن مؤامرة كبرى، وظن بعض الأغبياء، أن الشعب المصرى من السهل استدراجه حتى يقع فى عداء وعداوه مع شرطته أو جيشه ، عقب أحداث يناير ٢٠١١، وقتها قال الشعب كلمته، "الشعب والجيش والشرطة إيد واحدة "، وأن الشرطة هى صمام الأمان والأمن للمواطنين ، وأن أبناء الشرطة المصرية هم أبناء كل المصريين.

ووقف آنذاك رجال الشرطة المصرية العظماء، متصدين لأعداء الوطن، ووقفوا أسودا أمام المتربصين والطامعين.
بذلوا كل جهد للحفاظ على أمن الشعب ووحدته وكرامته ، دفعوا أرواحهم الذكية فداء للوطن ولمواطنيه.

ولازال أبناء الشرطة المصرية يضربون فى كل يوم مثالا حيا فى الوطنية والإخلاص والتفانى من أجل الوطن، لازال عطاءهم متصلا، ولازال أبناء مصر ينعمون بحياة آمنة بفضل ما يقوم به أبناءهم ممن اختاروا الواجب المقدس فرضا.

ألف تحيه لكل أرواح شهداء الواجب، وألف سلام لكل قطرة من دماءهم الذكية التى فاضت فى سبيل الوطن.
تحيا مصر جيشا وشرطة وشعب.