ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

بعد إذاعتها لـ 76 عاما .. سر حذف كوبليهات من أغنية رمضان جانا لسبب غريب

الأربعاء 22/مايو/2019 - 11:31 ص
صدى البلد
ميس رضا
أغنية رمضان جانا رددها ومازال يرددها أجيال دون أن تعرف حكايتها أنها ليست كاملة بعد أن تعرضت للتعديل والحذف بعد إذاعتها، لظروفٍ اجتماعية وفنية ورغم التعديل لم يشعر أحد بشيء.
حكاية الأغنية 

 ظهرت أغنية رمضان جانا لأول مرة على الإطلاق بصوت المطرب المغمور محمد شوقي وألحان سيد مصطفى يوم الخميس 2 رمضان عام 1362 هجري الموافق 2 سبتمبر عام 1943 م، كانت بمثابة نوع مستحدث من الغناء على الآذان المصرية التى اعتادت على سماع الأغانى التراثية الأخرى ولم يكن وقتها غير الأغنية الرمضانية التى غناها الفنان أحمد عبد القادر "وحوى يا وحوى".

لماذا عدلت الأغنية؟

تم تعديل الأغنية بحذف كوبليهات منها بعد أن تداولت وسمعها كثيرون إلا أنهم لم يلاحظوا الفرق، وكان السبب وراء التعديل على الأغنية أنها لا تتزامن مع متغيرات العصر فى هذا الوقت لأن الريف المصري عرف الكهرباء ، فلم يكن من الملائم أن تذاع الأغنية وهى تحمل كوبليه يتحدث عن القناديل فى زمن فات بعدما دخلت الكهرباء كل بيوت مصر وقتها، وبشأن كوبليه انتظار المدفع فارتأت الضرورة التلفزيونية منتجتها حين غناها محمد عبدالمطلب في التلفزيون.


الكوبيليه المحذوف 

بالليل نولع قناديلك والشمع يقيد * والليل بطوله نغنيلك ونقول ونعيد

وندور على بيوت أصحابنا * نملى جيوبنا من أحبابنا

من العصر نستنى المدفع وودانا معاه * من ساعة ما يلعلع في الجو صداه

والأكل قدامنا محمر مشمر رمضان جانا أهلاً رمضان

ads