ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

التعليم الأزهري في أسبوع.. إعلان نتيجة الشهادة الثانوية منتصف يوليو.. اختتام مؤتمر قادة مؤسسات التعليم العالي في أفريقيا.. والمحرصاوي يزور طالب حادث القطار بمستشفى الجامعة التخصصي

الجمعة 12/يوليه/2019 - 11:01 ص
حصاد التعليم الأزهري
حصاد التعليم الأزهري في أسبوع
Advertisements
محمد شحتة
حصاد التعليم الأزهري في أسبوع
قطاع المعاهد: إعلان نتيجة الشهادة الثانوية الأزهرية منتصف يوليو
موعد وشروط الالتحاق بمعهد العلوم الإسلامية
اختتام مؤتمر الأزهر لقادة مؤسسات التعليم العالي في أفريقيا
المحرصاوى يزور طالب حادث القطار بمستشفى جامعة الأزهر التخصصي
إيتيان ايهيلي يكشف لـ صدى البلد أسباب ضعف التعليم في القارة الأفريقية
تصحيح 83 مادة إلكترونيا في كليات جامعة الأزهر

شهد التعليم الأزهري، خلال الأسبوع الجاري، عدة أحداث وفعاليات وقرارات مهمة، كان أبرزها إعلان موعد وشروط الالتحاق بمعهد العلوم الإسلامية، وموعد إعلان نتيجة الشهادة الثانوية، واختتام مؤتمر الأزهر لقادة مؤسسات التعليم العالي في أفريقيا.

واستعرض في هذا التقرير أبرز هذه الأحداث.

في البداية، أعلن قطاع المعاهد الأزهرية، عن موعد إعلان نتيجة امتحانات الشهادة الثانوية الأزهرية؛ حيث من المقرر أن تعلن في منتصف شهر يوليو أى في منتصف الأسبوع المقبل.

وقال الشيخ أحمد عبدالعظيم، رئيس لجنة النظام والمراقبة للشهادة الثانوية الأزهرية: إن أعمال تصحيح الثانوية الأزهرية انتهت بمراكز التصحيح العشرة على مستوى الجمهورية وهي: ستة في الوجه البحري(القاهرة- الشرقية-الدقهلية- الغربية- المنوفية- البحيرة) وأربعة في الوجه القبلي (الأقصر- سوهاج- أسيوط- المنيا)، ولم ترصد أي شكاوى إهمال أو تقصير أو أي مخالفة من المراكز العشرة.

وأشار الشيخ عبدالعظيم إلى أن الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر، أعطي أعضاء الكنترول الوقت الكافي الذي من شأنه أن يعود بالنفع على مصلحة أبنائنا الطلاب، من خلال مراجعة أوراق الإجابة مراجعة دقيقة، للتأكد من تصحيح جميع الإجابات.

ونوه الشيخ عبدالعظيم إلى أنه سيتم مراجعة تجميع درجات الأسئلة من داخل الورقة وخارجها وهذه خطوات إضافية على أعمال الكنترول، مضيفًا أن الوقت يسمح للمراجعات المختلفة من عملية الرصد أو الاستخراج بما يضمن الشفافية والعدالة، موجهًا بشرى لطلاب الثانوية الأزهرية بأن ما ورد من أوراق إجابة مصححة وبعد مراجعتها ورصدها تبشر بالخير.

كما أعلن الأزهر الشريف عن فتح باب القبول لدفعة جديدة من طلاب الصف الأول الثانوي بمعهد العلوم الإسلامية بالتجمع الأول (القاهرة الجديدة) للعام الدراسي 2019/2020 من جميع محافظات الجمهورية. 

وحدد الأزهر مجموعة من الشروط الواجب توافرها في المتقدمين، وهي: 
1- أن يكون المتقدم مصري الجنسية. 
2- الحصول على الشهادة الإعدادية الأزهرية للعام الدراسي 2018/2019 بنسبة نجاح لا تقل عن 75% من مجموع الدرجات الحاصل عليها الناجحون بالدور الأول.
3- اجتياز الاختبارات التحريرية (اللغة العربية، اللغة الإنجليزية)، والشفهية (قرآن كريم، فيما تم حفظه حتى الصف الثالث الإعدادي، مطالعة). 
4. اجتياز اختبار القدرات لمن يتم ترشيحه. 
5. اجتياز الكشف الطبي المقرر لمن يتم ترشيحه. 
6. الالتزام بشروط وضوابط الإقامة بالقسم الداخلي بالمعهد والقواعد الخاصة بالدراسة وَفقًا للائحة المعهد. 

وناشد الأزهر من يرغب في الالتحاق بالمعهد ممن تنطبق عليه الشروط ملء الاستمارة المخصصة عبر بوابة الأزهر الإلكترونية، وذلك خلال الفترة من يوم الاثنين 15 يوليو، حتى الأربعاء الموافق 31 من الشهر ذاته.

واختتمت الخميس، فعاليات مؤتمر "دور مؤسسات التعليم العالي في تعزيز استراتيجية التعليم العالي بالقارة الأفريقية»، الذي عقدت نسخته الـ 20 بالتعاون بين جامعة الأزهر واتحاد الجامعات الأفريقية.

وقال الدكتور محمد المحرصاوى رئيس جامعة الأزهر خلال كلمته التي ألقاها بالجلسة الختامية: آمل أن تكون الأبحاث والتوصيات التي حظى بها المؤتمر محطة أمل لتحقيق الأهداف التي طالما انتظرها التعليم العالي بالقارة الافريقية للتقدم بخطى ثابتة نحو التطور المنشود.

وأضاف رئيس جامعة الأزهر، أن الأزهر الشريف باحتوائه كل هذه الجنسيات واللغات والديانات، يدعو للمواطنة والمعايشة القائمة على التعايش الإيجابي الذي يبرز فكر الأزهر ويقدم تطبيقا عمليا لتفعيل وثيقة الأخوة الإنسانية، مؤكدا أن شيخ الأزهر يتابع فعاليات المؤتمر لحظة بلحظة، كما أوصى أن توضع توصيات المؤتمر على محمل الجد.

وشهد المؤتمر مشاركة 300 شخصية من رؤساء الجامعات وممثلي الهيئات الدولية، وأكثر من 40 دولة من كل قارات العالم، و180 جامعة، و43 مؤسسة دولية.

وأعلن القائمون على مؤتمر قادة مؤسسات التعليم العالي فى أفريقيا، الذي عقد بمركز الأزهر للمؤتمرات بمدينة نصر عن التوصيات النهائية للمؤتمر. 

وحصل صدى البلد على نسخة من هذه التوصيات التي كان من أهمها: وضع معايير ثابتة لتصنيف الجامعات الأفريقية كلها على حد سواء، وإقرار مناهج تدعم أطر السلام على جميع دول القارة السمراء حتى ينعم الجميع بالسلام وتقبل الاخر والتعايش مع أصحاب الاختلاف في الرؤى والمعتقدات لأنه لن يكون هناك تعليم مع وجود حالة من الخوف والقلق. 

وأوصى المؤتمر بضرورة الاهتمام بريادة الأعمال والبحث العلمي في جميع الجامعات على مستوى القارة، كما حث مؤسسات التعليم العالي باتخاذ خطوات جريئة للتطوير وإصلاح وتعديل المناهج العلمية بما يتفق مع المناهج العالمية. 

وطالب المؤتمر بتحديد ميزانية للبحث العلمي، بتخصيص 1% على الاقل من الدخل القومي، للبحث العلمي، ولابد من العمل على تحقيق ضمان الجودة والاعتماد. 

وشدد المشاركون في المؤتمر، على تفعيل مشروعات البحث لتحسين عملية التعلم والتعليم واكساب الطلاب المهارات اللازمة لسد الفجوة بين التعليم الجامعي وسوق العمل، والتشجيع على احترام حقوق الإنسان والتسامح والسلام ونبذ العنف والكراهية وتمكين المرأة. 

كما طالب القائمون على المؤتمر بوضع نظام متكامل لإدارة نظم المعلومات والعمل على الاعتراف المتبادل للشهادات الجامعية في الدول الأفريقية والعمل مع اتحاد الجامعات الأفريقية لاستخدام شبكة التحقق من الشهادات الجامعية. 

وطالبوا بوضع وسائل جديدة للتعليم والتدريس والتبادل الاكاديمي من الطلاب والأساتذة وضرورة إعطاء الاولوية للاكاديميين في الحصول على التأشيرة لسهولة التنقل بين دول القارة وخلق منصة مع الأفارقة للتبادل المعلوماتي والمشروعاتي. 

وأوصى المؤتمر بتقليل خروج المواهب للخارج واستيعاب الأبحاث التي ينشرها الأساتذة بدلا من نشرها بالخارج وزيادة عدد الأساتذة في الرياضيات والتكنولوجيا.

من ناحية أخرى، وجهت أسرة أحمد الطيب محمد، الطالب بجامعة الأزهر، والذى تعرض لحادث قطار في محافظة الأقصر أول أمس، الثلاثاء، خالص الشكر وعظيم الامتنان للإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر على سرعة استجابته ومتابعته المستمرة لحالة الطالب -رغم تواجده في ألمانيا.

فيما تم نقل الطالب أحمد الطيب إلى مستشفى جامعة الأزهر التخصصي، يرافقه والده وخاله.

من جانبه، قام رئيس جامعة الأزهر، اليوم، يرافقه الدكتور محمد فاروق عجاج، مدير عام المستشفى، بزيارة أحمد للوقوف على تطور حالته والاطمئنان عليه، مؤكدا أن "أحمد هو طالب في جامعة الأزهر، وهو ابني أيضا، وكل طلاب الجامعة أبنائي".

ووجه إدارة المستشفى التخصصي بتوفير أقصى درجات الرعاية والعناية الصحية اللازمة، وتوفير جميع الاحتياجات والمستلزمات، حتى يتماثل ابنه أحمد للشفاء التام.

وعبر البروفيسيور إيتيان إيهلي الأمين العام لاتحاد الجامعات الأفريقية، عن سعادته بتنظيم هذا الجمع من قادة مؤسسات التعليم العالي في أفريقيا تحت مظلة الأزهر الشريف حتى يسمعوا بعضهم البعض ويخرجوا بأفكار جديدة للنهوض بالتعليم الأفريقي.

وأضاف إيهيلي، في تصريح خاص لصدى البلد، على هامش مشاركته في مؤتمر قادة مؤسسات التعليم في أفريقيا والذي يعقد بمركز الأزهر للمؤتمرات بمدينة نصر، أننا جئنا إلى هنا من أجل تنفيذ أجندة 2020-2063 لمساعدة التعليم في أفريقيا للنهوض وهناك أمور كثيرة ستتم مناقشتها سيتم الحديث عنها في المناقشات ونأمل أن نخرج ببنود فعالة لتطوير التعليم، منوها أن كل مناقشاتنا تتحدث عن تطوير التعليم ولذا نسعى للوصول إلى الجودة التى وصلت إليها أوروبا. 

وأشار إلى أننا نسعى لضمان جودة التعليم ومن الممكن أن نحاول توحيد المناهج بشكل مقنن وليس بشكل عام، فمن الممكن أن تشتكي جامعة من مشكلة ونأتي إلى جامعة أخرى لا تعاني منها فهنا يحدث الخلط إذا عممنا المناهج بطريقة واحدة.

وكشف عن أن التمويل يؤثر بشكل كبير على التعليم في أفريقيا وهذا أبرز ما يختلف عنه التعليم في أوروبا، موضحا أن تصنيف الجامعات يرجع إلى التنصيف العالمي وتعتبر أعلى الجامعات في أفريقيا هى المتمركزة في جنوب أفريقيا. 

وذكر أن القلق والخوف من أكثر العوامل التى تعوق عملية التطور في كل شئ ولذا فيجب علينا أن نحاول نشر السلام في العالم العربي والإفريقي ونقف أمام الإرهاب في كل مكان، مشددا على أن الأزهر عليه دور كبير في نشر صحيح الإسلام في القارة الإفريقية والعالم كله، وهو بالفعل يقوم بذلك، فهو يحتضن طلاب من عدة دول أفريقية ويشرح لهم صحيح الدين والمنهج الوسطي.

واصل فريق التصحيح الإلكترونى بجامعة الأزهر، أعمال تصحيح المواد التى تم تنفيذ بها هذا النظام هذا العام بعدد من كليات جامعة الأزهر بالوجه القبلي.

وتوجه الفريق، إلى كلية البنات الأزهرية بالأقصر، صباح الثلاثاء، والتى سيتم تصحيح سبع مواد الكترونيا بها، وتم بالفعل تصحيح ثلاث مواد منها بواقع 1000 ورقة، وتم تصحيح الباقى يوم الأربعاء بواقع 1600 ورقة.

وانتقل الفريق، صباح الخميس من الأقصر إلى أسوان، وبدأ العمل فور وصوله أسوان العمل بكلية الدراسات الإسلامية بنين بأسوان حيث بها ٣٠ مادة بواقع ١٣٠٠٠ ورقة تقريبا ومتوقع انتهاء العمل بهم يوم الاثنين على الأكثر.

وبعد هذه الجولة، يكون فريق التصحيح الالكترونى قد أنهى عمله فى كل كليات الجامعة، بإجمالى العمل ب١٤ كلية، وتصحيح ٨٣ مادة بواقع ٣١٣٠٠ ورقة.

يأتي هذا ضمن رعاية وتوجيهات الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، والدكتور يوسف عامر، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وضمن خطة رقمنة الجامعة وميكنتها.
Advertisements
AdvertisementS