ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

إبراهيم رضوان يكتب : التعليم في إسكندرية

الأربعاء 07/أغسطس/2019 - 04:56 م
صدى البلد
التعليم والصحة أخطر إدارتين على الإطلاق ، بسبب إحتكاك المواطن بهما بشكل يومي ، والفساد فيهما للركب ، فمنذ شهور مضت تم القبض على وكيل وزارة الصحة بالأسكندرية ، وإقتياده " مكلبشا " من مكتبه ، بتهمة تلقى رشى ، وإذا كانت الدولة تسعى جاهدة لإصلاح الصحة ، فعليها أن تسعى لإصلاح التعليم ..

شاء القدر أن أقوم بزيارة خاطفة لمبنى وكالة وزارة التعليم بالأسكندرية مع اثنين من شيوخ مهنة الصحافة ، وهالني ما رأيت .. فالمبنى جديد ، وتم إختياره بعيدا عن العمران ، والطريق اليه خطر وغير ممهد ، والموظفون في حالة إنقطاع عن العالم ، إذا جاع أحدهم لا يجد مكانا يشتري منه طعاما ، أما المواطنون المترددون على المكان، فهم في حالة غضب وتجهم ، يلعنون من اختار هذا المكان النائي لهذا المرفق الحيوي ..
فهل هكذا يتم التخفيف على الناس .. ؟

كانت الزيارة للقاء وكيل الوزارة الجديد ، يوسف الديب ، الذي طالما دفعنا الي مجيئه في هذا المكان ، لما سمعناه عنه من نظافة اليد ، ورجاحة العقل ، ولسبب ما لم نتمكن من مقابلة الرجل ، والقاء الوصايا العشر عليه لإصلاح حال المدارس في المدينة ..

الإنطباع الذي رصدناه من الزيارة ، ومن خلال تعليقات المواطنين كان مؤسفا ، وليس في صالح الأخ يوسف الديب ، ويجب عليه وهو في بداية مشواره أن يتعلم كيف يستقبل المواطنين من خلال إدارة لعلاقات التواصل مع الناس ، لأن الأساس أن تحل مشاكل الناس بلا تأخير ، خاصة وأنها مشاكل متعلقة بمصائر فلذات الأكباد .. فالأبواب الموصدة في أي إدارة تخلف فسادا وتحايلا وتدليسا ، وهذا ما نود قوله لوكيل وزاررة التعليم بعروس البحر..

المدارس في الإسكندرية في حالة مزرية ، تحتاج الي عقل يقظ ، وقلب نابض ، وليس مجرد شخص ملتصق بالكرسي ، يأمر وينهي ، وإدارة التعليم في حالة حاجة الي فلترة وإعادة تأهيل من البواب للمدير ، وكثير من المدارس في المدينة وخاصة بالمناطق الطرفية تعاني من النواقص ، تعاني من إهمال المسئولين الأمر الذي دفع إحدى المؤسسات الي إنشاء مرصد خاص للحالة التعليمية في الإسكندرية ..

التعليم في الإسكندرية ، يحتاج الي فكر مستنير ، بعيدا عن الروتين ، و"فوت علينا بكره " ، يجب أن نسير خلف القيادة إن لم نسابقها في فكرها نحو التطوير والتحديث ، القيادة التي لا تنام من أجل خير البلاد والعباد ..
التعليم في الإسكندرية يحتاج الي " مجلس أمناء " من الحكماء والامناء ، حتى تعود المدينة الي سابق عهدها .. منارة للفكر والعلم والمعرفة ...