ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

اللحم الضأن.. يقي من الأنيميا وعلامات الشيخوخة وأمراض القلب ويدعم وظائف الجسم

الأحد 11/أغسطس/2019 - 08:27 م
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
عبدالصمد ماهر
أعلن د. أحمد خضر، رئيس قسم التغذية وإنتاج وسلامة الغذاء بمستشفى سرطان الأطفال مصر 57357، الفوائد العديدة للحوم الضأن، التي يتناولها أغلب المصريون في عيد الأضحى، مقدما بعض الارشادات العامة بخصوصها، من ضوء أبحاث عالمية أجرتها جهات دولية، ومنها هيئة التغذية الصحية بالولايات المتحدة الأمريكية، وهيئة الغذاء والدواء الأميريكية، وجهات بحثية في استراليا.

ومؤكدا أن لحم الضأن غني البروتينات التي يحتاجها الجسم في البناء وتجديد خلاياه، ويقضي على الأنيميا بسبب كمية الحديد الموجودة فيه، مما يقلل من خطر الإصابة بفقر الدم، ويساعد على تكوين كرات الدم الحمراء، وهو مفيد لدعم الوظائف الحيوية بالجسم، لاحتوائه على نسب كبيرة من الزنك والفوسفور والبوتاسيوم، بينما يحتوي على كمية قليلة من الصوديوم مقارنة باللحوم الحمراء، كما يقاوم علامات الشيخوخة لاحتوائه علي مضادات الأكسدة، مثل الجلوتاثيون والسلينيوم والأحماض الدهنية المفيدة، والتي يستفاد منها في الوقاية من الإصابة بالزهايمر، ويحمي الجلد من التجاعيد وعلامات الشيخوخة .

ويقوي لحم الضأن العظام، حيث يحتوي علي فيتامينات ب3، وب12، والزنك والتي تحمي العظام من الكسور، ويساعد على تقوية العظام ومنع الإصابة بالهشاشة، كما أنه من اللحوم الصحية، لأن نسبة الدهون المشبعة الموجودة به أقل من اللحوم الأخرى، بالإضافة لذلك تبين من خلال أبحاث طبية أن لحم الضأن غني بالدهون الغير مشبعة والأحماض مثل الأوميجا 3، و حمض اللينوليك، والأوليك، لذلك يخفض تناوله مرة يوميًا في شكل ٩٠ جم لحم مشوي منزوع الدهون خطر الإصابة بأمراض القلب، والشرايين ولا يضر بصحة الجهاز العصبي.

أما عن أضرار الإسراف في تناول لحم الضأن، فأكد د. أحمد خضر، رئيس قسم التغذية وانتاج وسلامة الطعام بمستشفي 57357، على أن في ذلك أضرار عدة:

أولًا: لمرضى القلب والسكري، لا يفضل تناول لحم الضأن بكميات كبيرة، وذلك لأنه يحتوي على نسبة من الدهون المشبعة التي ترفع من الكوليسترول الضار.

ثانيًا: لمرضى النقرس، لا يفضل تناول لحم الضأن بكميات كبيرة، لأنه يملك آثار جانبية خاصة لمرضى النقرس لأنه من اللحوم الحمراء.

ثالثا: لمرضى السمنة، يحتوي لحم الضأن على كمية من الدهون التي تعد سبب رئيسي في زيادة الوزن.

وقدم د. أحمد خضر كبسولة الوقاية من أضرار لحم الضأن، قائلا: اعتاد الكثيرين على تناول لحم الضأن في عيد الأضحى المبارك، ولكن من الخطأ الإسراف في تناول الطعام دون العلم بأضراره و فوائده، ولتجنب أضرار لحم الضأن يفضل عند تناوله أن تأكل من الفخذ أو الظهر، وذلك لأنهما من الأجزاء التي تحتوي على لحم تقل به نسبة الدهون مقارنة بباقي الأجزاء.

ولمن يخشى دهون لحم الضأن يفضل تناول الخضراوات الورقية أو طبق سلطة خضراء بجانبه، لتسهيل عملية الهضم، وخاصة البقدونس لأنه يسهم في التخلص وامتصاص الدهون الموجودة في لحم الضأن.

كما لا يفضل تناول لحم الضأن مسلوقا، ولكن بطريقة الشواء بدون الإسراف في وضع التوابل، وخاصة الملح إذا كان سيقدم لمرضى ضغط الدم أو القلب أو السكري، ولكن من الممكن وضع الليمون أو الخل على تبولة اللحم، مما يساعد في الحصول على تسوية أفضل، ومن الضروري طهوه على نار هادئة، لأن الحرارة العالية تفقده القيمة الغذائية للبروتين، ويجب عدم تناول قطعة اللحم قبل إزالة الشحوم من عليها.