ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

إيحاءات جنسية وتهديد صريح .. ماذا حدث بين طالبة حقوق طنطا وأستاذها الجامعي في المدرج

الجمعة 01/نوفمبر/2019 - 11:20 م
مشادة بين طالبة واستاذ
مشادة بين طالبة واستاذ جامعي
Advertisements
احمد على
"هوريك انت بتعمل كده إزاي"، من هنا بدأت أزمة طالبة مع دكتور جامعي بعد تهديده داخل أروقة المدرج الجامعي خلال المحاضرة.

فتاة فى نهاية العقد الثاني من عمرها أصرت على تهديد الدكتور محمد إبراهيم أستاذ جامعي وعميد كلية الحقوق بجامعة طنطا لاعتراضه على سلوكها وقيامها بالتحدث تليفونيا والكلام جانبيا مع زملائها أثناء إلقاء محاضرة لمادة "القانون التجاري " يوم الأربعاء الماضي والتي امتدت لساعتين على الأكثر.

الجملة التي خرجت من بين شفتيها لم تمر مرور الكرام، فشهدت مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي موجة من الاستياء والغضب الشديدين جراء هذا التجاوز من الطالبة وترديدها عبارات تهديد ووعيد للأستاذ الجامعي لاعتراضه على سلوكها غير اللائق أثناء محاضرة هامة وحضور المئات من الطلاب والطالبات، فما اعترض الكثير على رد الأستاذ الجامعي الذي يحمل إيحاءات جنسية.

ولجأ الأستاذ الجامعي إلى استدعائها والحضور إلى الصف الأول بالمدرجات وإعطائه الكارنيه وطلب منها الخروج إلا أن الطالبة أخبرته أنها كانت تتحدث إلى والدها في مكالمة مهمة وضرورية وأعطته التليفون ليتأكد بنفسه فما كان به إلا أن ألقى التليفون علي الأرض وحطمه وطردها فقالت له الطالبة "هوريك انت بتعمل كده ازاي" فقال لها في جملة اعتبرها الطلبة تحمل إيحاءات جنسية "ابقي وريني بره عشان مينفعش توريني أمام الطلبة".

فى المقابل فقد لاقت تلك العبارات صدى واسعا واستياء لدى عدد من المواطنين وأساتذة الجامعات والطلاب والطالبات؛ حيث وصفها البعض بأنها تطاول غير مقبول فى حوار دائر بين الطالبة وأستاذها الجامعي، فضلا عن وصفهم أن المشادة كلامية بينهما أمام جميع الطلاب تضمنت ألفاظا خارجة من الطالبة وألفاظا تحوي إيحاءات جنسية من الدكتور مما أثار حالة من الجدل بين المواطنين وأساتذة وطلبة الجامعة حول ما وصلت إليه التقاليد والأعراف الجامعية ومدى علاقة الاحترام بين الطالب والأستاذ الجامعي طوال عقود وسنوات مضت.

من جانبه أكد الدكتور محمد إبراهيم عميد كلية الحقوق بجامعة طنطا أنه أثناء إلقائه محاضرة فى مادة القانون التجاري يوم الأربعاء الماضي فوجئ أثناء التحرك على منصة المدرج بقاعة المحاضرة بشروع إحدى الطالبات بالتحدث تليفونيا وقيام طالب آخر بتدخين سجائر الأمر الذى دفعه إلى التأكيد على خروج الطالب من المحاضرة فى بشكل أدبي وسلمي.

وتابع: "تعجبت من كلمات الطالبة وترديدها عبارات (هوريك ..بتعاملني كده إزالي .. متعرفش أنا مين)، وبشكل تلقائي طلبت منها كارنيه الكلية وبياناتها والانصراف ولكنها انزعجت لرفضي حديثها التليفوني"، موضحا أنه تقدم بشكوى ومذكرة رسمية إلى عميد كلية الحقوق الدكتور عادل الميهي ضد الطالب والطالبة لتجاوزهما غير اللائق أخلاقيا وسلوكيا.

وأضاف: إن وفدا من أقارب الطالبة حرص على تقديم الاعتذار له بديوان مكتبه ولكنه رفض قبوله وطلب اعتذار الطالبة أمام زملائها عما بدر منها لافتا إلى قوله: "أنا أستاذ جامعي أراعي الله فى عملي وأراعي دوري ورسالتي العلمية ودواعي الالتزام بقدسية العمل داخل الحرم الجامعي بجامعة طنطا".

وأصدرت جامعة طنطا، بيانا رسميًا بشأن الفيديو المتداول بشأن طرد طالب وطالبة من المدرج؛ حيث أوضحت الجامعة أن الواقعة تعود إلي يوم الأربعاء الماضي بكلية التجارة.

وأوضح البيان أنه فوجئ بعميد كلية الحقوق أثناء إلقائه محاضرة فى مادة القانون التجاري بكلية التجارة بالجامعة بإحدى الطالبات تتحدث تليفونيا وقيام طالب آخر بتدخين سجائر الأمر الذى دفع عميد كلية الحقوق إلى التأكد من شخصية الطالب الذي رفض الإفصاح عن هويته والمجاهرة علنًا أمام الطلاب بالتدخين لأكثر من سيجارة.

وقال البيان، إن هذا الوضع دفع عميد الحقوق إلي إحضار أفراد الأمن الإداري بالكلية لاصطحاب هذا الطالب خارج المدرج نظرًا لتعامله بشكل غير المسئول، فقام الطالب بترديد عبارات وحركات مسيئة لشخص عميد الحقوق أمام مرأى ومسمع الطلاب الحاضرين أثناء خروجه.

وأضاف البيان، أن هناك أيضا طالبة طلب العميد منها تحقيق الشخصية وغلق التليفون أثناء المحاضرة لكنها رفضت الإفصاح عن هويتها واستمرت في المحادثة ومع إصرار العميد على إفصاح الطالبة عن هويتها وتحقيق شخصيتها فوجئ بالطالبة تردد عبارات غير لائقة الأمر الذي استثار غضبه فألقى بهاتف الطالبة فأعادت الطالبة تكرار نفس العبارات فطلب منها أن يكون تهديدها خارج المدرج وعقب انتهاء المحاضرة تقدم عميد كلية الحقوق بمذكرة رسمية إلى عميد كلية التجارة ضد الطالب والطالبة لتجاوزهما غير اللائق أخلاقيا وسلوكيا.

وأكد عميد كلية التجارة أنه تم التحقيق مع الطالب والطالبة وكذلك الاستماع لشهود العيان من الطلاب وسيتم رفع تقرير مفصل غدًا بالواقعة وملابساتها لرئيس الجامعة لاتخاذ ما يلزم.

وكان الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا، أصدر توجيهاته فور علمه بالواقعة بفتح تحقيق عاجل فى الواقعة والتأكد من مدى صحتها، مشددًا على مواجهة كافة التصرفات الخارجة عن التقاليد والأعراف الجامعية.

كما شدد رئيس الجامعة على ضرورة سماع أقوال كافة الأطراف فى واقعة تطاول الطالبة والطالب أثناء المحاضرة، منبها على ضرورة الالتزام بتنفيذ صحيح القانون فى هذا الشأن.
AdvertisementS
AdvertisementS