AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وصلت تل أبيب بعد عملية تهريب سرية.. أول وزيرة من أصل اثيوبي في إسرائيل

السبت 16/مايو/2020 - 01:36 ص
بنينا تامانو أول
بنينا تامانو أول وزيرة من أصل اثيوبي في الحكومة الإسرائيلية
Advertisements
قسم الخارجي
وسط استقالات بين الحكومة الإسرائيلية القائمة واحتمالات لإجراء انتخابات أخرى في حال تعثر الأمر، من المقرر أن تصبح بنينا تامانو شطا أول وزيرة من أصل إثيوبي في إسرائيل حيث وقع عليها الاختيار من بيني جانتس نائب رئيس الوزرء الجديد الذي يستعد لتشكيل حكومة وحدة مع بينامين نتنياهو رئيس الوزراء.

من المتوقع أن تؤدي الحكومة الإسرائيلية الجديدة اليمين يوم الأحد المقبل، بينهم الوزيرة الإثيوبية التي تنتمي إلى حزب جانتس "أزرق أبيض، عقب تأجيل إعلان التشكيل بسبب التعديلات في الحقائب، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

اقرأ أيضا:

يتعرض الاثيوبيون في اسرائيل للتمييز، خاصة في الآونة الأخيرة، حيث انفجرت سلسلة من الاحتجاجات والمناوشات مع الشرطة مما أدى لتبادل إطلاق نار وسقوط ضحايا، ورغم وجود أمثال بنينا في إسرائيل منذ الثمانينات، تشهد التجمعات الاثيوبية هناك تفرقة وارتفاعا في معدلات البطالة.

- عملية سرية لدخول إسرائيل 

لم تصل الوزيرة الجديدة إسرائيل بشكل اعتيادي، لكنها عاشت مغامرة يبدو انها لم تنساها، حيث كانت، في الثالثة من عمرها، جزءا من عملية سرية لتهريب اليهود الإثيوبيين من السودان لقبت باسم عملية "موسى".

وبحسب الإذاعة، جائت بنينا 39 عاما إلى إسرائيل في الثمانينات رفقة 5 من اخوتها وما يقرب من 7 آلاف يهودي، ثم ألحقت والدتها بها عقب سنوات.

تمت العملية فترات خلال الثمانينات، وبحسب التقرير، سار آلاف اليهود الاثيوبيين من منازلهم في شمال إثيوبيا أملا في الوصول إلى حدود السودان ثم إلى إسرائيل، موضحة أنه بعد منعهم من مغادرة اثيوبيا، قاموا بالرحلة في السر وهربتهم إسرائيل بالطائرات, وتشير التقدريات إلى وفاة 1500 ضحية على الأقل سواء في الطريق أو في المخيمات وغيره.

شارك في تلك العمليات منذ الثمانينات عملاء من جهاز الموساد حينما كانت السودان دولة في حالة عداء مع إسرائيل في ذلك الوقت، إلا أن بنينا المرشحة لمنصب وزيرة الهجرة، والعضو في الكنيست منذ عام 2012، على موعد مع كسر ما يتعررض له الاثيوبيين اليهود من تمييز في إسرائيل.

يبلغ تعداد الأقلية اليهودية ذات الأصول الاثيوبية في اسرائيل أكثر من 140 ألف، يشكو معظمهم من التهميش وارتفاع معدلات البطالة، إضافة إلى تعامل الشرطة بعنف مع مطالبهم حينما يقدم أحدهم على الاحتجاج.

عملت بنينا صحفية في السابق، كما حصلت على بكالوريوس الحقوق من جامعة تل أبيب، حيث يعرف عنها أنها من المناهضين للعنصرية في اسرائيل. ومن المقرر ان تحلف الوزيرة الجديدة اليمين يوم الأحد في حكومة يرأسها بينامين نتنياهو على أن يصبح جانتس نائبه.
Advertisements
AdvertisementS