AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بكرة هبقى مليونير.. قاتل بنت عمته في قنا: قتلتها وولعت في جثتها عشان المقبرة الفرعونية

الثلاثاء 23/يونيو/2020 - 01:39 م
الاعتداء على فتاه
الاعتداء على فتاه
Advertisements
أحمد مهدي - مصطفي الرماح
"بكرة أطلع حتتين الاثار والفلوس تجري في ايدينا يا بنت عمتي".. تلك العبارة كانت كلمة السر في حكاية الكنز الفرعوني الوهمي الذي دفع عاطل لقتل أبنة عمته وإضرام النيران في شقتها بسبب رفضها إعطائه أموال لاستكمال أعمال التنقيب عن الأثار في حوض منزله.

الواقعة بدأت منذ فترة حين قرر الشاب الحفر داخل حوش منزله تنقيبا عن الاثار بعدما توهم بوجود مقبرة فرعونية أسفل المنزل، وظل يحفر إلى أن أنتهت أمواله فطلب من أبنة عمته اموال لاستكمال الأعمال الا انها رفضت فقام بقتلها.


واعترف المتهم بإرتكابه الجريمة قائلا: "انا حفرت في حوش البيت عشان أوصل للخبيئة، في مقبرة فرعونية تحت بيتنا وصرفت كل الفلوس وموصلتش للمقبرة، وقررت أروح لبنت عمتي عشان هي موظفة وأستلف منها فلوس وأرجعهم لما أطلع الأثار".

واستكمل المتهم "يوم الواقعة روحت لها البيت وكانت هي وبنتها اللي عندها 3 سنين قاعدين، قولتلها سلفيني فلوس انا حفرت في البيت وهطلع مقبرة أثرية ويبقي معانا ملايين، لكن هي رفضت وقالتلي دي أوهام ومفيش الكلام ده".


وتابع المتهم "قولتلها أعمليلي كوباية شاي طيب، ولما راحت المطبخ جريت عليها وضربتها على راسها بقطعة حديد وقعت غرقانة في دمها، روحت فتشت في الدولاب وسرقت 15 ألف جنيه، وولعت النار في جثتها عشان اخفى الجريمة وهربت".

كانت تحريات قطاع الأمن العام بمشاركة البحث الجنائى بمديرية أمن قنا توصلت إلى أن وراء إرتكاب الواقعة نجل خال المتوفاة  (عاطل - مقيم بدائرة المركز).


عقب تقنين الإجراءات تم إستهدافه وضبطه , وبمواجهته إعترف بإرتكابه للواقعة، وأضاف المتهم المذكور أنه نظرًا لقيامه بالبحث والتنقيب غير المشروع عن الآثار بحوش مسكنه وإحتياجه لمبلغ مالى لإستكمال تلك الأعمال فطلب من المجنى عليها مساعدته إلا أنها رفضت فعقد العزم على سرقتها والتخلص منها.

وبتاريخ الواقعة توجه المتهم لمنزل المجنى عليها وحال قيامها بإعداد مشروب له باغتها بالتعدى عليها بالضرب على رأسها من الخلف بقطعة حديدية فأودى بحياتها وإستولى على مبلغ (15 ألف جنيه) وأضرم النيران بجثتها مما أدى لإمتدادها إلى صالة الشقة وإحتراق بعض محتويات الشقة، وإصابة نجلتها ثم تخلص من القطعة الحديدية "المستخدمة فى إرتكاب الواقعة" بإلقائها بمياه نهر النيل بخط سير هروبه وقام بدفن المبلغ المستولى عليه بحوش منزله.

وبإرشاده تم ضبط المبلغ المالى المستولى عليه والملابس التى كان يرتديها أثناء إرتكاب الواقعة وعليها آثار دماء.  

تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
Advertisements
AdvertisementS