AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فتحت باب أوضتك.. حفيدة رجاء الجداوي تنهار بعد وفاتها

الأربعاء 08/يوليه/2020 - 09:53 م
رجاء الجداوي وحفيدتها
رجاء الجداوي وحفيدتها
Advertisements
سعيد فراج
نشرت روضة الهندي - حفيدة الفنانة الراحلة رجاء الجداوي، منشورًا مؤثرًا عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، روت من خلاله رد فعلها بعد وفاة جدتها، ولحظات انهيارها. 


وكتبت حفيدة رجاء الجداوي، في منشورها على فيسبوك: «هيوحشني اني ادخل اوضتك فجأة و اقولك "امتحان مفاجئ هاتي السكريبت " و اسمعلك و نقعد نضحك لحد لما ندمع هيوحشني اني ادخل عليكي و اقولك “ملكيش نفس تتغلبي في دورين كوتشينة يا جوجا" و كالعادة طبعا بتقطعيني هيوحشني اني اكون نايمة و الاقي مامي داخلة عليا تقولي الحقي انا نزلت Story او تلعط live او اي كارثة من الكوارث التانية بتعتك نجري انا و مامي على اوضتك و تقوليلنا جملتك الشهيرة مالو التيليفون ابو قرص». 

وتابعت حفيدة رجاء الجداوي: «هيوحشني اني اقعد اتفرج عليكي و اتعلم منك هيوحشني تريقتك مع صحابي هيوحشني خفة دمك و كرمك و اخلاقك و تسامحك هيوحشني انك تفهميني و تناقشيني و تساعديني و تديني رأيك كان عندي ٤٣ يوم استعد فيهم بس امبارح لقيت نفسي بفتح باب اوضتك بقولك يا أنا ووقفت سكت كتير و قلت الله يرحمك يا حبيبتي شكرا على كل حاجة». 

وتوفيت الفنانة رجاء الجداوي فجر الأحد، داخل مستشفى"أبو خليفة" للحجر الصحي بالإسماعيلية، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وكانت رجاء الجداوي أصيبت بالفيروس وأثبتت التحاليل إيجابية إصابتها وذلك خلال فترة تصويرها أحد المسلسلات، وتم نقلها للحجر الصحي بالإسماعيلية، وتدهورت حالتها الصحية، وتم وضعها بالعناية المركزة على جهاز التنفس الصناعي والانبوبة الحنجرية، وتوفيت متأثرة بإصابتها بالفيروس.

وأجرت رجاء الجداوي تحليلها الأول يوم 27 مايو الماضي، وأثبتت التحاليل إيجابية إصابتها بفيروس كورونا المستجد، بعد أن شعرت في يوم 28 رمضان الماضي بارتفاع درجة الحرارة والتي وصلت لـ39 درجة، عقبها أجرت التحاليل التي أثبتت إيجابية إصابتها، ونقلت للغرفة 212 بالدور الثاني في مستشفى عزل أبو خليفة لتلقي العلاج اللازم.

وتدهورت حالتها ووضعت على إثرها في العناية المركزة، ، بعد أن عانت من نقص في نسبة الأكسجين في الدم، ترواح نسبته بين 87 إلى 89%، ووضعت "ماسك فنتوري" للأكسجين، ووضعت على جهاز تنفس صناعي "سباب" غير تدخلي، ومع تدهور حالتها وضعت على أنبوبة حنجرية، ولفظت أنفاسها الأخيرة صباح يوم السبت الماضي.
فتحت باب أوضتك.. حفيدة رجاء الجداوي تنهار بعد وفاتها
Advertisements
AdvertisementS