AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

لقاء البابا تواضروس وأساتذة الإكليريكية يتصدر العدد الجديد من مجلة الكرازة

الجمعة 24/يوليه/2020 - 09:04 م
مجلة الكرازة
مجلة الكرازة
Advertisements
سامح سلام
صدر العديد الجديد من مجلة الكرازة التابعة للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، حيث يحمل غلاف العدد الجديد الصادر في نسخة إلكترونية بدون النسخة الورقية نظرًا لاستمرار الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد بسبب فيروس كورونا، صورة تذكارية لقداسة البابا تواضروس الثاني وأعضاء هيئة التدريس بالكلية الإكليريكية بالأنبا رويس بالقاهرة وذلك علي خلفية اجتماعه معهم  الاثنين الماضي بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

وجاءت افتتاحية العدد لقداسة البابا تواضروس تحت عنوان " أمومة الكنيسة ٣" حيث يستكمل قداسته حديثه حول مكانة الكنيسة عند الإنسان القبطي، مؤكدًا أنها تشكل محور حياة الإنسان الواعي فهي ليست مجرد مؤسسة أرضية إنما هي قطعة من السماء، كما وصفها بأنها سفارة السماء علي الأرض لهذا فأمومتها سماوية مثلما قال السيد المسيح في (يو ٢٣:٨).

وأوضح البابا تواضروس أن ذات المعني أبرزه القديس بولس الرسول في ثماني رسائل تقع في ٦٦ أصحاحًا من أصل أربع عشرة رسالة كتبها مجموع اصحاحتهم جميعًا مائة اصحاح أي بواقع ٦٦ % مما كتبه، إذ تحدث بإسهاب عن الكنيسة جسد المسيح عبر معنيين، المعني الأول الكنيسة المحلية، أي التي تنتمي إلى بلد أو مدينة معينة مثلما نقول كنيسة مصر أو كنيسة أفسس، وهذا بالتالي يرمي إلي العلاقة بين أعضاء الجسد الواحد والتي تدور في ثلاثة عناصر، المعمودية والتناول والمواهب.

اقرأ أيضا ..

وتابع قائلا، إن المعني الثاني الكنيسة الجامعة، وذلك من خلال المسيح الواحد الذي جاء وأحب وخلص كنيسته الواحده، وأختتم قداسة البابا حديثه بقوله أن أمومة الكنيسة هي مجموع خدمة آبائها في منظومة واحدة قوية متوازية ومتناسقة من أجل رعاية شاملة لكل أبنائها.

أما عن المقالات فكتب نيافة الأنبا باخوميوس بعنوان " كما يشتاق الإيل ١"، متأملًا في المزمور الثاني والأربعون، كما تحدث نيافة الأنبا بنيامين عن احتياجنا لله نفسه أكثر ما نحتاج منه وذلك بعنوان " تطلبوني فتجدونني".

وحول عمل الله مع الآباء الرسل في كرازتهم وخدمتهم إزاء المتاعب والاضطهادات التي واجهتهم كتب نيافة الأنبا متاؤس تحت عنوان " إذا أرضت الرب طرق إنسان جعل أعداءه أيضًا يسالمونه"، فيما استعرض نيافة الأنبا موسي عدة أنواع لإرادة الإنسان بعنوان " الإنسان والنضوج الفكري".
Advertisements
AdvertisementS