AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عادة زائفة تزيد من فرص الإصابة بفيروس كورونا

الأربعاء 29/يوليه/2020 - 05:10 م
صدى البلد
Advertisements
نهى حمدي
حذر أحد الخبراء من أن ارتداء القفازات لا يحمي الناس من فيروس كورونا المستجد كوفيد -19" لأنها تعطي إحساسًا زائفًا بالأمان.


قالت الدكتورة "أليسون بارتليت" إخصائية الأمراض المعدية في جامعة شيكاغو ، إن القفازات لا تقدم الأمان المطلوب لتجنب العدوى من فيروس كورونا المستجد، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.


فيما أشار رؤساء منظمة الصحة العالمية الى أن غسل اليدين بانتظام هو أفضل طريقة لوقف انتشار الفيروس، لكن الكثير من الأشخاص القلقين بشأن الفيروس يستخدمون القفازات بطريقة مشابهة للأقنعة ، والتي أظهرت الدراسات أنها يمكن أن تقلل من خطر انتقال العدوى.


ووفقًا للدكتور" بارتليت" أن هذا لا معنى له لأن الفيروس يمكن أن يعيش على القفازات إذا لمس الأسطح الملوثة، وأضافت أن ارتداء القفازات يمكن أن يمنح الناس إحساسًا زائفًا بالأمان.


وفي حديثها عن فعالية ارتداء القفازات ، قالت: "قد تشعر بالحماية لأن بشرتك لا تلمس السطح، ولكن بمجرد أن تنتقل من لمس ذلك السطح إلى لمس القناع أو الوجه ، فهذا هو التلوث ، حتى إذا كنت ترتدي قفازات".


في تحذير للأشخاص الذين يعتمدون على القفازات لحمايتهم من فيروس كورونا، أضاف الدكتور بارتليت: "لم تحقق الأمان"، فيما يمكن أن يصاب الناس بالفيروس المستجد إذا كان الفيروس على أيديهم ولمس عيونهم أو أنفهم أو فمهم.
Advertisements
AdvertisementS