AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عبير موسى: لو كان لدى الغنوشي ذرة كرامة فلا يعود إلى مقعد رئيس البرلمان

الخميس 30/يوليه/2020 - 03:19 م
رئيسة الحزب الدستوري
رئيسة الحزب الدستوري الحر التونسي عبير موسى
Advertisements
أحمد محرم
علقت رئيسة الحزب الدستوري الحر زعيمة كتلته البرلمانية في مجلس النواب التونسي عبير موسى، على ظهور نتيجة التصويت على سحب الثقة من رئيس البرلمان وزعيم حركة النهضة الإخوانية راشد الغنوشي لصالح رفض سحب الثقة منه.

وقالت موسى: "هناك كتل برلمانية كانت على مستوى اللحظة. هناك 97 نائبًا قالوا كلمتهم والدرس الذي خرجنا به أن تونس ترفض الغنوشي وترفض الإخوان ومجلس النواب ليس إخوانيًا وسنواصل النضال".


وأضافت موسى: "لو كان عند الغنوشي ذرة كرامة فلا يعود لاعتلاء سدة رئاسة المجلس".

وأعلن النائب التونسي طارق الفتيتي رئيس جلسة التصويت على سحب الثقة من رئيس البرلمان التونسي وزعيم حركة النهضة الإخوانية راشد الغنوشي أن أغلبية الأصوات جاءت لصالح رفض سحب الثقة من الأخير.

وأضاف الفتيتي أن عدد الأوراق المصرح بها 133، وعدد المصوتين لصالح سحب الثقة 97، وعدد الرافضين 16، وبقية الأصوات باطلة أو ممتنعة عن إبداء الموقف وبذلك تسقط لائحة سحب الثقة من الغنوشي لأن النصاب المطلوب كان 109 أصوات.

وانطلقت جلسة البرلمان التونسي، اليوم الخميس، للتصويت على سحب الثقة من زعيم حركة النهضة الإخوانية ورئيس البرلمان، راشد الغنوشي.

وطالب النواب بتمديد الوقت المخصص للتصويت على سحب الثقة من الغنوشي وعدم حصره بساعتين فقط.

وأشارت النائبة التونسية عن الحزب الدستوري الحر، هاجر النيفر شقرون إلى أن حركة النهضة قدمت رشاوى للنواب لإقناعهم بالامتناع عن التصويت لصالح سحب الثقة من الغنوشي.

وفي وقت سابق، كانت زعيمة الحزب الدستوري الحر والنائبة بالبرلمان التونسي عبير موسى قد أكدت أن تكتل الأحزاب البرلمانية الساعية لسحب الثقة من الغنوشي نجح في تأمين 109 أصوات لازمة لتمرير سحب الثقة. 
Advertisements
AdvertisementS