AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

27 يوما يصارع كورونا.. شهيد الجيش الأبيض بالمنوفية عزل نفسه بمقر عمله ومات فيه

الأحد 02/أغسطس/2020 - 02:48 م
صدى البلد
Advertisements
محمد أمين
حالة من الحزن والأسي تسيطر على أهالي قرية منشية سلطان بمحافظة المنوفية بعد إذاعة خبر وفاة الدكتور محمد حمزة، ابن القرية، عقب إصابته بفيروس كورونا المستجد الذي بات يهدد حياة الملايين حول العالم. 

اقرأ أيضا: علم مصر مقلوبا على لافتات انتخابية بالمنوفية والمرشح خطأ مطبعي وجار تعديله

فالطبيب حمزة ابن القرية كان طبيبا بمستشفى القصر وكان في أول صفوف المواجهين لهذا الفيروس اللعين فلم يتأخر عن أداء واجبه يوما للتصدي لهذا الفيروس وكان دائم إعطاء النصائح والتوجيهات لأهالي قريته عن ضرورة اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لعدم الإصابة بالفيروس. 

ولكن منذ ما يقارب الشهر أصيب الدكتور حمزة بفيروس كورونا بسبب عمله وسط المرضى وكثرة تعامله معهم والعمل على علاجهم ورعايتهم الطبية وعندما شعر الطبيب بأعراض إعياء شديدة بدأت تظهر عليه قام بعزل نفسه بالمستشفى الذي يعمل بها في الحال وأبلغ أسرته هاتفيا وطلب منهم ضرورة المحافظة على أنفسهم واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة. 

وعلي الفور تم إجراء التحاليل والأشعة اللازمة للتأكد من حالته وتم التأكد من إصابته بالفيروس وثبتت التحاليل إيجابية العينة.

وبدأت رحلة العلاج التي خاضها الطبيب لكي يتخلص من هذا الفيروس اللعين وقضي الطبيب الشهيد ما يقارب الـ27 يوما في حرب شديدة مع المرض ولكن في نهاية المطاف استطاع هذا الفيروس اللعين أن يعلن انتصاره على الطبيب عقب وفاته. 

وذاع خبر وفاة الطبيب حمزة لتعيش قريته يوما من أتعس أيامها فلم يخلو بيت بالقرية من صوت البكاء فقد كان الطبيب إنسانا بما تحمله الكلمة من معاني وكان دائم عمل الخير وكان بارًا بأهالي قريته وجيرانه. 
Advertisements
AdvertisementS