AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

انتخابات الشيوخ بالإسكندرية.. استعدادات مكثفة وطرق جديدة للدعاية

الإثنين 10/أغسطس/2020 - 11:02 ص
محافظة الإسكندرية
محافظة الإسكندرية
Advertisements
أحمد بسيوني
تستعد محافظات الجمهورية لاجراء انتخابات مجلس الشيوخ وسط إجراءات احترازية لمجابهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

 بلغ عدد أسماء المرشحين المقبولين التي تضمنتها القائمة المبدئية ٧٦٢ مرشحًا، بينما تم استبعاد١٥٠ مرشحا لعدم استيفائهم الشروط والأوراق المطلوبة، وذلك بعد فحص المستندات المقدمة من كافة المترشحين الأصليين والاحتياطيين للقوائم.

وفي الإسكندرية، أعلن المستشار محمد أمين المشد، رئيس محكمة الإسكندرية الابتدائية ورئيس اللجنة المشرفة على انتخابات مجلس الشيوخ بالإسكندرية، عن عدد المرشحين المقبولين والذي بلغ 66 مرشحًا، وذلك بعد انسحاب مرشحين، واستبعاد أربعة مرشحين، من بينهم 12 امرأة و54 رجلًا، بواقع 22 مرشحًا حزبيًا، و44 مرشحًا مستقلًا، ويتصدر مستقبل وطن قائمة الأحزاب ب6 مرشحين، يليه حزب حماة الوطن بخمس مرشحين، حزب النور والإصلاح والنهضة بمرشحين لكل منهما. بينما تخوض أحزاب الشعب الجمهوري، والوفد، ومصر بلدي، والغد، ومصر القومي، والجيل الديمقراطي، والوفد الجديد الانتخابات بمرشح وحيد لكل منها.

وبعد استبعاد قائمتي الاتحاد والقائمة المصرية تحيا مصر لعدم استيفائهم الأوراق المطلوبة للترشح، لم يتبقى سوى قائمة واحدة "القائمة الوطنية" من أجل مصر، والتي تتكون من 15 مرشحًا يمثلون أربعة أحزاب، مستقبل وطن 11 مرشحًا، ومرشح لكل من الوفد، والشعب الجمهوري، والحرية المصري، والتجمع في ثلاث محافظات هما الإسكندرية "7 مرشحين"، والبحيرة "7 مرشحين"، ومطروح مرشح واحد.

ويبلغ إجمالي عدد الناخبين بالإسكندرية 4 ملايين و517 ألف ناخب، وعــدد المراكز الانتخابية تبلغ 395 مركزًا انتخابيا، و‏عدد اللجان الفرعية تبلغ 727 لجنة فرعية، وهناك لجنة عامة بإستاد الإسكندرية، ويوجد 377 مدرسة تابعة لمديرية التربية والتعليم، و6 معاهد تابعة للأزهر الشريف، و4 مواقع تابعية متنوعة لشركات قطاع الأعمال وكلية الزراعة و4 مواقع تابعة لمديرية الشباب والرياضة ووزارة الشباب، و3 مواقع تابعة للمحافظة (حي الجمرك – مديرية الاسكان – المخازن العامة)، وموقع تابع لمديرية الأوقاف (معسكر ابو بكر الصديق).

توقيت انتخابات الشيوخ والدعاية الانتخابية

وفي ظل انتشار فيروس كورونا، ومع ضيق الوقت ما بين إعلان أسماء المرشحين، وإجراء الانتخابات، اتبع المرشحون طرق جديدة في التواصل مع الناخبين، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعقد بعض المؤتمرات الانتخابية المصغرة مع كبار العائلات والعواقل، لحشد الناخبين للإدلاء بأصواتهم.

أقرأ أيضًا:

وقال النائب سامح السايح، عضو مجلس النواب بالإسكندرية، وعضو لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، إن المشاركة في الانتخابات واجب وطني على الجميع، مشيرًا إلى أن انتخابات مجلس الشيوخ تمثل استكمالًا للمؤسسات الدستورية والنيابية، وترسيخًا للعملية الديموقراطية وأدوار الرقابة والتشريع، باعتبار المجلس غرفة تشريعية ثانية تحمل صلاحيات تعزز دولة سيادة القانون ورقابة الشعب على اداء الحكومة من خلال ممثليه للمنتخبين.

وأضاف السايح، في تصريحات لصدى البلد، أن عقد الانتخابات في هذا التوقيت يعكس تماسك الدولة المصرية داخليًا، بعدما نجحت خلال السنوات الماضية في الانتصار في معركتي البناء والبقاء ومواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الصعبة، ونجحت في استعادتها ريادتها عربيًا وإقليميًا ودوليًا، فضلًا عن اجراء الإصلاحات الاقتصادية وإقامة المشروعات القومية المختلفة.

وأشار الدكتور جلال الزناتي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإسكندرية، في تصريحات لصدى البلد، إلى أن توقيت الانتخابات مناسب نظرا لرسائل اختيار التوقيت منها استقرار الأوضاع الداخلية من ناحية ورسالة خارجية من الدولة للخارج بقدرتها على الانتهاء من استحقاقات تشريعية وسط أزمة كورونا وكذلك عدم تأخير استكمال المجلس التشريعي الثاني غرفة مجلس الشورى يعد التزاما من الدولة بتنفيذ الدستور وهو العقد الاجتماعي بينها وبين للمواطن.

وأكد الزناتي أن المتتبع المشهد السياسي لمصر يجد أن طرق الحشد اختلفت وكذلك أسلوب الدعاية خاصة في ظل أزمة كورونا، حيث اعتمد المرشحين على  إدارة الحملات إليكترونيًا عن طريق التحول الرقمي في الدعاية سواء باستخدام السوشيال ميديا او بالاعتماد على الرسائل النصية لاستهداف الأصوات خاصة وان مصر بها قرابة 61 مليون مواطن لهم حق التصويت والإسكندرية وحدها بها أكثر من 4 مليون مواطن لهم حق التصويت إدارة الحملات اليكترونيا سواء مجانيا او مدفوع وفر وقت وجهد على المرشح وكذلك الفرق الخاصة بإدارة الحملات الانتخابية.

وتابع الزناتي أن المرشحين اعتمدوا أيضًا على استراتيجية طرق الأبواب من قبل المرشحين مع الدوائر والمناطق، وهذا جزء من سياسة تطمين الناخب بأنه هو العنصر الاهم في العملية الانتخابية وتوضيح طبيعة كل مرشح ومؤهلاته لهذا المجلس، ولكن لا يمكن أن نغفل في نفس الوقت الاعتماد على الكتل التصويتية الثابتة في دعم مرشحين بعينهم مثل كتل التيار الديني وكذلك أيضا بعد الاعتماد على القيادات الطبيعية في الشارع جزء مهم من الأساليب التي اتبعها المرشحين في إدارة الحملات الخاصة بيهم نظرا لضيق وقت الدعاية للحملات الانتخابية والذى لم يتجاوز أسبوعين

مشاركة الشباب في الانتخابات 

تعتبر مشاركة الشباب في الاستحقاقات الانتخابية أقل نسبيًا من مشاركة المواطنين الأكبر سنًا وذلك في كافة دول العالم. وفي مصر، حيث يمثل الشباب 60% من عدد السكان، فهناك البعض لا يهتمون بالأمور السياسية ولا يميلون للاهتمام بالعمل السياسي، بيد أن هناك جهود كبيرة من الدولة المصرية، بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لحث الشباب وتشجيعهم على المشاركة في الانتخابات، وبخاصة مع وجود انتشار سبل الدعاية عبر الانترنت، والتي تجذب فئة كبيرة من الشباب.

وفي تصريحات لـ«صدى البلد» أعرب عدد من الشباب من أعمار مختلفة عزمهم المشاركة في الاستحقاق الانتخابي القادم من خلال الإدلاء بأصواتهم في انتخابات الشيوخ، حيث لعبت مواقع التواصل الاجتماعي دورًا كبيرًا في تعريفهم بالمرشحين وبرامجهم.

وأكدوا أن التواصل مع المرشحين أصبح أسهل من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، والفيديوهات التعريفية التي أطلقها المرشحين، بدلًا من المؤتمرات الانتخابية المملة، حيث يمكن للمرشح الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من خلال نشر فيديو أو التغريدة بتويتة.

وأشاروا إلى أنهم لا يعرفون أغلب المرشحين ولكن هناك بعض الشخصيات البارزة الموجودة سواء على المقاعد الفردية أو في القائمة، مضيفين أن الانتخابات القادمة تحدي للشباب ليكون لهم موطئ قدم في الحياة السياسية في المستقبل.

استعدادات المحافظة لبدء الانتخابات

ودعا محافظ الإسكندرية اللواء محمد الشريف المواطنين بضرورة المشاركة والإدلاء بأصواتهم في العملية الانتخابية، وكلف المحافظ رؤساء الأحياء بالمرور على مواقع اللجان اعتبارا من صباح يوم غد الاثنين، وحتى انتهاء العملية الانتخابية مع مراجعة موقف النظافة والمخلفات والاشغالات بالقرب من لجان التصويت وتلافي وجود أي تجمعات للمياه ومراجعة الإضاءة العامة خلال الفترات المسائية. 

وقرر إنشاء غرفة عمليات (الإغاثة والإنقاذ) بكل حي والتنسيق مع شركات المرافق على مدار 24 ساعة مع قيام شركة الكهرباء بتدعيم الأحياء بأطقم للتدخل السريع متواجدين داخل الحي بالإضافة إلى فرق متنقلة.

وفيما يخص عربات الإسعاف والمستشفيات المخصصة لتأمين عملية الاقتراع، فقد تم رفع درجة الاستعداد بمرفق الإسعاف توفير (65) سيارة إسعاف موزعة على (56 تمركزا) و(13) سيارة مخصصة لنقل حالات الإصابة (بفيروس كورونا) وتوفير إسعاف احتياطي يمكن استدعائه بالتنسيق مع المحافظات المجاورة واستعداد تام للأطقم وتشمل 158 مسعفا و158 سائقا والمسئولية لمرفق الإسعاف. كما تم رفع درجة الاستعداد بالقطاع الصحي بـ (20) مستشفى موزعة بنطاق المحافظة مع توفير عدد من الأسرة اللازمة لمواجهة أي حدث مع قيام مديرية الشئون الصحية بالتنسيق مع الهيئة العامة للتأمين الصحي ومستشفيات جامعة الاسكندرية ومستشفيات القوات المسلحة في حالة الضرورة.

وانطلقت انتخابات مجلس الشيوخ اليوم الأحد للمصريين المقيمين بالخارج وتستمر غدًا، ومن المقرر أن تُجرى انتخابات مجلس الشيوخ داخل مصر، يومي الثلاثاء والأربعاء، 11 و12 أغسطس المقبل.
AdvertisementS