AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الذهب يلامس النجوم.. جرام الذهب يرتفع 262 جنيها بمصر منذ بداية كورونا

الثلاثاء 11/أغسطس/2020 - 07:57 ص
جرام الذهب
جرام الذهب
Advertisements
أحمد علام
أثرت ازمة انتشار فيروس كورونا منذ بداية العام على جميع القطاعات في العالم ، واصبحت أزمة ارتفاع أسعار الذهب هي حديث الساعة منذ ان بدأ الاستثمار في الذهب لأعتباره الملاذ الآمن لدي المستثمر بعد أن أثرت أزمة كورونا على حركة التجارية العالمية 

وعندما بدأت قيمة الدولار تنخفض لوقف عملية البيع والشراء بين الدول بدأ المستثمرون يتجهون إلى الذهب  ليبدأ من خلالها رحلة الصعود .

ويستعرض لكم موقع صدي البلد تقريرًا يرصد فيه رحلة صعود الذهب منذ بداية أزمة فيروس كورونا:

وجاءت اسعار الذهب خلال أول تعاملات في عام 2020

سجل سعر جرام الذهب عيار 24 خلال تعاملات 1 يناير 2020 نحو 778 جنيهًا للجرام، ليبلغ سعر الذهب خلال تعاملات اليوم 11 اغسطس 1040 جنيهًا، بفارق 262 جنيها لكل جرام

وسجل سعر جرام الذهب عيار 21 الأكثر شيوعًا خلال تعاملات 1 يناير 2020 نحو 677 جنيهًا للجرام، فيما سجل سعر الجرام 21 خلال تعاملات 10 اعسطس نحو 910 جنيهًات بفارق 233 جنيه لكل جرام.

وبلغ سعر جرام الذهب عيار 18 خلال تعاملات 1 يناير 2020  نحو 578 جنيهًا للجرام ،ليصل  خلال تعاملات اليوم 10 اغسطس 777 جنيهًا  .

ووصل سعر الجنيه الذهب  خلال تعاملات 1 يناير 20205416 جنيهًا، ليسجل خلال تعاملات اليوم 7.256جنيهًا  .

وسجل سعر الأوقية 1518 دولارًا خلال تعاملات 1 يناير 2020 ، ويصل في تعاملات الأثنين 10 اغسطس 2020 نحو 32.237.

اقرأ أيضا:

وشهدت اسعار الذهب خلال الفترة الأخيرة اطول ارتفاع في اسعار الذهب في تاريخة نتيجة زيادة الطلب العالمي بسبب تداعيات فيروس كورونا ، بالأضافة إلى ان التوترات تجعل المستثمر يتجه بشكل أكبر للاستثمار في الذهب لأنه الملذ الآمن لكافة المستثمرين.

واختتمت أسعار الذهب شهر يوليوالسابق، محققا أعلى مستوياته على الإطلاق، إذ أثار تراجع الدولار وأرقام اقتصادية سلبية من كل حدب وصوب نزوحا نحو المعدن الأصفر الذي يعتبر ملاذا آمنا، لتحقيق أكبر مكسب شهري منذ فبراير 2016. 

وارتفعت أسعار الذهب بداية من إنتشار فيروس كورونا "كوفيد 19" منذ بداية العام بأكثر من30%، مدعومة بانخفاض أسعار الفائدة عالميا وتحفيز واسع الانتشار من البنوك المركزية، وهو ما زاد الدعم للذهب الذي يعتبر ملاذا من التضخم وانخفاض العملة.

ورفع جولدمان ساكس توقعاته لسعر الذهب على مدى 12 شهرا إلى 2300 دولار للأوقية (الأونصة)، وهو ما تدعمه توقعات بمزيد من الانخفاض في أسعار الفائدة الحقيقية الأمريكية ومناخ إيجابي بالنسبة للمعدن الذي يعتبر ملاذا آمنا.

وأظهرت البورصة الأمريكية، تداول الذهب فوق مستويات الـ 2000 دولار للأونصة لأول مرة على الإطلاق، ليواصل ارتفاعه القياسي فوق مستوى 2000 دولار بفعل ضعف الدولار ومراهنات على المزيد من إجراءات التحفيز لإنعاش الاقتصاد الذي تعصف به جائحة فيروس كورونا.. 

وقال مجلس الذهب العالمي إن صناديق المؤشرات زادت حيازاتها من الذهب للشهر الثامن على التوالي في يوليو ، وذلك بمقدار 166 طنا قيمتها عشرة مليارات دولار، مما ساهم في صعود الأسعار إلى مستويات قياسية.

واشتري المستثمرون الذهب بأحجام ضخمة بحثا عن أصل سيحافظ على قيمته وسط اضطرابات الأسواق الناتجة عن فيروس كورونا مما رفع سعر المعدن 35 بالمئة هذا العام.

واخترق الذهب هذا الأسبوع حاجز الألفي دولار للأوقية (الأونصة) للمرة الأولى ويرى محللون كثيرون أنه مرشح لمزيد من الصعود، وجمعت صناديق المؤشرات، التي تكنز الذهب نيابة عن المستثمرين، 899 طنا من المعدن بين يناير ويوليو ، بما يقارب خُمسي إجمالي المعروض العالمي على مدى تلك الفترة، وفقا لمجلس الذهب.

وتجاوز ذلك الرقم وبفارق كبير أي زيادة سنوية سابقة في حيازات صناديق المؤشرات ويصل بإجمالي ما في جعبتها إلى 3785 طنا قيمتها 239 مليار دولار، بحسب المجلس.


Advertisements
AdvertisementS