AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هجوم بالمدافع والطائرات.. اشتعال المعارك بين أرمينيا وأذربيجان

الأحد 27/سبتمبر/2020 - 09:18 ص
عناصر الجيش الأذربيجاني
عناصر الجيش الأذربيجاني
Advertisements
محمد علي
أفادت وسائل إعلام دولية بحدوث تصعيد خطير في منطقة كاراباخ من قبل أذربيجان ردًا على متمردين.


وأكدت وزارة الدفاع في أذربيجان شنها لهجوم مضاد بعد هجوم من جانب انفصاليي المدعومين من الحكومة الأرمينية بإقليم كاراباخ.


وأعلن الجيش الأذربيجاني أنه بدأ بشن هجوم مضاد، بعد مقتل عدد من المدنيين وجرح آخرين بقصف شنّته المدفعية الأرمينية على مواقع تابعة لقوات أذربيجان ومناطق حدودية.





وقالت: "لردع هذا الاستفزاز العسكري ولتوفير أمن وسلامة السكان المدنيين القاطنين قرب خط الجبهة يتخذ الجيش الأذربيجاني تدابير جوابية".


وذكرت وزارة الدفاع الأذربيجانية في بيان، أن الجيش الأرميني بدأ عملية استفزاز واسعة النطاق في ساعات الصباح الأولى، عبر إطلاق النيران بالأسلحة الخفيفة والثقيلة ضد مواقع أذربيجانية عسكرية ومدنية.


وأوضح البيان أن النيران الأرمينية أوقعت خسائر في الأرواح بين المدنيين، بجانب إلحاق دمار كبير بالبنية التحتية المدنية في عدد من القرى التي تعرضت لقصف أرميني عنيف.


وأكدت الوزارة أن الجيش الأذربيجاني رد بالمثل على الاستفزازات الأرمينية من أجل حماية المدنيين على خط الجبهة بالمنطقة.


وأضافت أن الجيش قرر إطلاق هجوم معاكس على طول خط الجبهة للرد على الهجوم الأرميني. 


وأشارت إلى أن قواتها تمكنت من تدمير عدد كبير من المرافق والمركبات العسكرية الأرمينية في عمق خط الجبهة، بينها 12 منظومة صواريخ مضادة للطائرات من طراز "OSA".


وبيّنت أن الجيش الأرميني أسقط مروحية عسكرية أذربيجانية قرب موقع "ترتر" بالمنطقة، مع نجاة طاقم المروحية.




من جانبه، أعلن رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان أن أذربيجان المجاورة هاجمت مناطق مدنية في منطقة ناجورنو قرة باخ (كاراباخ).
 
وقالت وزارة الدفاع الأرمينية إن قواتها أسقطت طائرتين هليكوبتر وثلاث طائرات مسيرة لأذربيجان ردا على هذا الهجوم.

  
ويدور صراع منذ فترة طويلة بين تلك الدولتين السوفيتيتين السابقتين بسبب منطقة أذربيجان الانفصالية ناجورنو قرة باغ التي يقطنها أساسا سكان ينحدرون من أصول أرمينية.


 وزادت حدة الاشتباكات الحدودية في الأشهر الأخيرة.


وتحتل أرمينيا منذ عام 1992 نحو 20 بالمائة من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم "قره باخ" (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي "آجدام"، و"فضولي".
AdvertisementS