ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تطوير البنية التحتية وتحديث المنظومة التعليمية بالمناهج والمقررات.. أبرز خطوات التعليم العالي نحو تطبيق الجامعات الذكية في مصر

الخميس 01/أكتوبر/2020 - 03:30 م
صدى البلد
Advertisements
نهلة الشربيني
  • التعليم العالي:
  • نعمل على تحسين الوضع المادي والاجتماعي للعاملين في الجامعات المصرية 
  • إعادة التنظيم العام للجامعات الخاصة تشمل تطبيق التنسيق الإلكتروني العام المقبل


شهدت الجامعات المصرية تطورا كبيرا من حيث البنية التحتية في الجامعات الحكومية، وإنشاء العديد من الجامعات الأهلية الجديدة، وتطوير المنظومة التعليمية بالجامعات الخاصة.

 

وقال الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الإعلامي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إنه يتم التحرك في جميع المحاور على تطوير الجامعات الحكومية من حيث الإنشاءات والمحتوى التعليمي وقدرات أعضاء هيئة التدريس وتحسين الوضع المادي والاجتماعي للعاملين في الجامعات المصرية وإنشاء جامعات حكومية جديدة.

 

وأضاف "عبد الغفار"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أنه أصبح هناك 4 جامعات منها الوادي الجديد والأقصر ومرسى مطروح والغردقة، وشهدت إعادة تطوير بالجامعات الحكومية، فقد تم التصديق من الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لتطوير البنية التحتية والعمل نحو جامعات حكومية ذكية.

 

وتابع: "وزارة التعليم العالي تسير نحو هذا المسار بكل قوة وهو مسار يوازي المسار الثاني من إنشاء الجامعات الأهلية، فقد كان هناك تصديق، حيث أعلن الوزير من قبل الرئيس بإنشاء 10 جامعات أهلية".

 

 

وأشار إلى أن المسار الثالث هو إعادة التنظيم العام للجامعات الخاصة، فقد أعلن الوزير أن هناك تنسيقا إلكترونيا للجامعات الخاصة العام المقبل، وقال: "نحن نبحث أين مواضع شكوى الناس لنبحث عن حلها وفي الوقت ذاته ما يحدث من تطوير في مقررات ومناهج المقررات الحكومية والأهلية يصاحبه تطوير في المقررات بالجامعات الخاصة".

 

وأوضح أنه يتم فتح مسار رابع وهو الجامعات التكنولوجية لربط الحرفية والمهارة والكفاءة بسوق العمل، مشيرا إلى أنه لدينا 3 جامعات تكنولوجية ومن المقرر توفير 6 أخرى فنتحرك على طفرة غير مسبوقة وإنجاز أشبه بالإعجاز خلال 3 سنوات، فكل ما تم من تطوير خلال الـ50 عاما الماضية يحدث في 3 أو 4 سنوات.

 

كان الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أوضح أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قدم أكثر من 6 مليارات جنيه دعمًا للبنية التحتية المعلوماتية، مشيرًا إلى أن عدد الجامعات أصبح 71 جامعة بعد أن كان 41.

 


ولفت إلى أن "الجامعات الخاصة 35 ولكن قدرة استيعابها لا تزيد على 6%، ولذلك فالتوسع في الجامعات المصرية والبرامج والكليات بها يستوعب الضغط الأكبر، حيث إن الجامعات الحكومية تتحمل أكثر من 80% يلتحقون بها"، واستطرد: "منتظرين 4 ملايين و200 ألف طالب في 2030 لابد من استقبالهم".

Advertisements
Advertisements
Advertisements