ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعدما ورطتهم تركيا.. مقتل 36 مرتزقا سوريًا في معارك طاحنة بكاراباخ

السبت 03/أكتوبر/2020 - 07:32 م
صدى البلد
Advertisements
محمد عثمان
أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت، ارتفاع عدد القتلى من صفوف المرتزقة الذين أرسلتهم تركيا إلى جبهات القتال في إقليم كاراباخ إلى 64 قتيلًا، وذلك بعد سقوط 36 قتيلًا خلال الـ 48 ساعة الماضية.


وقال المرصد السوري، إنه رصد معارك عنيفة واشتباكات تدور في عدة مواقع استراتيجية في إقليم قره باج، حيث تم إقحام المرتزقة السوريين في الصفوف الأولى هناك.


وأوضح المرصد أن الشركات الشركات الأمنية التركية والمخابرات التركية تواصل نقل وتدريب أعداد كبيرة من عناصر الفصائل الموالية لتركيا للقتال في أذربيجان، حيث ارتفع عدد العناصر الواصلين إلى هناك لنحو 1200 مقاتل غالبيتهم من المكون التركماني السوري.



وأكد المرصد نقلًا عن مصادر لم يسمها،أن الحكومة التركية أقحمت مرتزقة الفصائل السورية الموالية لها بشكل كبير في معارك تلال قره باج المتصارع عليها بين أذربيجان وأرمينيا، بعد أن قالت لهم بأن دورهم سيقتصر على حماية حقول النفط والحدود في أذربيجان.


ودعا إقليم كاراباخ، في وقت سابق من اليوم، المجتمع الدولي للاعتراف به كدولة مستقلة، وذلك لإنهاء الصراع الدائر بين أرمينيا وأذربيجان على تبعية الإقليم.


وقالت وزارة خارجية الإقليم غير المعترف به دوليًا في بيان: "ندعو المجتمع الدولي إلى الاعتراف باستقلال "جمهورية أرتساخ" (التسمية الأرمنية لقره باج) من أجل ضمان حق مواطنيها في الحياة والتنمية السلمية. وفي ظل الظروف الحالية يعتبر الاعتراف الدولي بـ"آرتساخ" هو الآلية الفعالة الوحيدة لاستعادة السلام والأمن في المنطقة".


واتهم البيان دولة أذربيجان بارتكاب انتهاكات خطيرة للقانون الدولي وحقوق الإنسان، مؤكدًا أن أذربيجان بالتعاون مع تركيا تستهدف بشكل متعمد المدن والقرى والمنشآت المدنية ما أدى إلى سقوط عدد كبير من الضحايا بين المدنيين.


Advertisements
Advertisements