AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

حتى آخر قطرة غاز.. أردوغان يلتقي تميم لإنقاذ اقتصاده المنهار

الأربعاء 07/أكتوبر/2020 - 06:21 م
اردوغان وتميم
اردوغان وتميم
Advertisements
شريف سيد
غادر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، منذ قليل، الأراضي القطرية، عقب اللقاء الذي جمعه بأميرها تميم بن حمد، في محاولة جديدة منه لجلب مزيد من الأموال القطرية لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من اقتصاده المنهار. 


كانت اخر زيارة قام بها أردوغان إلى قطر، منذ 3 أشهر فقط، في يوليو الماضي، حيث توجه آنذاك تزامنا مع استمرار العمليات العسكرية التي يقوم بها في ليبيا، ورغبته في أموال تغطي هذه العمليات. 


وجاءت زيارة أردوغان اليوم إلى قطر، مع الانهيار الكبير في الاقتصاد التركي، وما خلفه من انهيار قيمة العملة المحلية (الليرة)، وسط توقعات بوصولها إلى 9 ليرة مقابل دولار واحد، بسبب السياسات النقدية السيئة لنظام أردوغان وعلى رأسه صهره ووزير المالية البراء البيرت. 


أردوغان يحاول جاهدا جلب المزيد من الاموال من أمير قطر تميم بن حمد، رغم الخسائر الفادحة للنظام القطري بسبب المقاطعة العربية، وأزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، الذي تسبب في أزمة عمالة وإفلاس شركات كبرى في قطر. 


ويتبين من الزيارات المتكررة لأردوغان إلى قطر؛ مدى استغلاله لنظام تميم، الذي يحتمي خلف أردوغان، وقاعدته العسكرية المتواجدة في العاصمة الدوحة، وهو ما يستغله أردوغان في الحصول على الأموال. 


ويحتاج النظام التركي إلى الأموال في الوقت الحالي لتمويل عملياته في سوريا والعراق وليبيا، وأخيرا في منطقة قره باغ على الحدود بين أذربيجان وأرمينيا، ومحاولاته مساعدة النظام الأذربيجاني. 


"حتى اخر قطرة غاز"، هكذا وصف المحللون زيارات أردوغان المتكررة إلى قطر، ومحاولاته في جلب الأموال من نظام تميم، بأنه الخليفة العثماني لن يترك قطر حتى آخر قطرة غاز. 
AdvertisementS