ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

البطانة لا تزال في بيتي.. رانيا يوسف وابنتها على نفس السطر

الجمعة 30/أكتوبر/2020 - 08:29 م
رانيا يوسف
رانيا يوسف
Advertisements
سعيد فراج
في مفاجأة من العيار الثقيل، ظهرت الفنانة رانيا يوسف، مع ابنتها على السجادة الحمراء، خلال فعاليات الحفل الختامي لمهرجان الجونة السينمائي الدولي، والابنة ترتدي فستان الأم الشهير (بدون بطانة). 

وفاجأت رانيا يوسف، حضور حفل ختام الجونة السينمائي، بظهور ابنتها بالفستان الذي أحدث ضجة كبيرة وقتها والشهير بـ فستان البطانة، الذي ارتدته «رانيا» في الدورة السابقة من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي. 

حكاية بطانة رانيا يوسف 

تعود أزمة فستان البطانة لـ رانيا يوسف، إلى الحفل الختامي لمهرجان القاهرة عام 2018، حينما ارتدت فستانا أسود شفافا كشف عن ساقيها بالكامل، ما جعل البعض يهاجمها ويلاحقها قضائيًا، لكنها بررت ذلك في تصريح متلفز، قائلة إن بطانة الفستان قد سقطت منها أثناء الحفل، ولم تدر ذلك إلا بعد أن تم تصويرها. 

وقالت رانيا يوسف، بعد هذه الأزمة: «وحياة ولادي ما أقصد وأنا زي بنتكم سامحوني»، لترد بهذه الكلمات على غضب الجماهير والمواطنين؛ لعدم توافقه مع قيم المجتمع المصري.

وعن سبب شرائها الفستان المثير الذي أثار غضب المصريين خلال ختام فعاليات القاهرة السينمائي، قالت رانيا: «كنت في بلد عربي واشتريت الفستان وكان عاجب أهلي وولادي، ولما كنت في المهرجان البطانة اترفعت وحصل اللي حصل»، موضحة أنها لم تكن تعلم بسقوط بطانة الفستان الذي كانت ترتديه أثناء المهرجان.

وأوضحت أنها تفاجأت في اليوم الثاني من ختام المهرجان بعد اتصال شقيقها ليبلغها أنها حديث السوشيال ميديا، بسبب ظهورها باحدى الصور العارية قائلة: «تفاجأت زي زي الناس ومحدش قالى حاجة واحنا في المهرجان». 

وردا على سؤال: هل ظهورها بهذا المشهد لاكتساب الشو الإعلامي، عقبت  رانيا يوسف بأنها ليست ممن يسعون إلى جذب البوصلة الاعلامية حولها بطرق خاطئة، قائلة: «أنا ست طول عمرى فى النور ومفيش حاجة أخفيها عن الناس، وبعدين انا بعمل افلام ومسلسلات ناجحه، مش محتاجة اعمل كدة عشان الشهرة».

كما أعربت عن استغرابها الشديد من رفع أحد المحامين دعوى قضائية ضدها، قائلة: «مش عارفة ليه القضايا دي كلها كانوا يكلموني وانا هقول الحقيقة».

وأوضحت ان أبناءها يتعرضون لانتقادات شديدة داخل المدارس بعد حدوث تلك الأزمة معقبة: «ولادي بيعيطوا كل يوم وخايفين يتقبض عليا».

ووجهت رانيا يوسف في اخر تصريحاتها، رسالة إلى جمهورها، قائلة: «أنا ست طول عمرى في النور ومفيش حاجة أخفيها، ولو في حاجة صدرت منى بدون قصد سامحوني، وأنا مكنش قصدى، وأنا بنى آدمه، وفى الاخر أنا بنتكوا وهاخد بالى بعد كده وانا بختار لبسى، وهجرب الفستان قبل مشاركتي في أي مهرجان، وهخلى بالى من البطانة».

رانيا يوسف وابنتها رانيا يوسف وابنتها
رانيا يوسف وابنتها رانيا يوسف وابنتها
رانيا يوسف وابنتها رانيا يوسف وابنتها
Advertisements
Advertisements
Advertisements