ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أول تعليق من حملة بايدن على تهديد ترامب باللجوء لـ المحكمة العليا لوقف فرز الأصوات

الأربعاء 04/نوفمبر/2020 - 11:23 ص
أول تعليق من حملة
أول تعليق من حملة بايدن على تهديد ترامب اللجوء لـ المحكمة ال
Advertisements
دعاء أبوهشيمة
علقت حملة جو بايدن، المرشح الديمقراطي لرئاسة الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، على تهديد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، باللجوء إلى المحكمة العليا الأمريكية للاعتراض على فرز الأصوات؛ مشددة على التصدي لهذه الخطوة.

ووصفت حملة بايدن تصريحات ترامب بشأن فرز الأصوات بأنها "فاضحة وغير مقبولة".

وشددت حملة المرشح الديمقراطي المنافس للرئيس الأمريكي على أنه إذا ذهب ترامب إلى المحكمة لمنع "فرز الأصوات بشكل سليم" فسيتصدى له الفريق القانوني للحزب الديمقراطي.

وأضاف الحملة: "محامونا جاهزون لمعركة قضائية إذا ذهب ترامب إلى المحكمة لوقف فرز الأصوات".

وفي وقت سابق من اليوم، هدد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بالذهاب للمحكمة العليا الأمريكية للاعتراض على تعداد الأصوات وحتى لا يتم تزوير النتائج.

وشدد ترامب، خلال كلمته في البيت الأبيض اليوم الأربعاء، قائلا: "سنذهب إلى المحكمة العليا الأميركية لحماية فوزنا".

وأشار الرئيس الأمريكي إلى إن وقف عد أصوات الناخبين في بعض الولايات هو عملية تزوير، محذرا "لن نصمت أمام محاولة البعض اختطاف الانتخابات. الملايين من الناس صوتوا لنا وهناك مجموعة تحاول سلبنا ذلك ونحن لن نسمح بذلك".

وتابع ترامب "لقد فزت بولايات لم تكن متوقعة وسنفوز بهذه الانتخابات وأعلم أن الديمقراطيين يحاولون الذهاب للمحكمة بعد فوزي بالانتخابات".

وانتقد الرئيس ترامب، أمس الثلاثاء، مجددا التصويت في الانتخابات الرئاسية عبر البريد، مؤكدا أنه قد ينتج عنه نتائج سيئة.

وقال ترامب في كلمته بمقر حملته الانتخابية في ولاية فرجينيا، إن البلاد لم تشهد في الانتخابات السابقة تأخيرا للنتائج.

وأشار إلى أنه من حق الولايات المتحدة معرفة رئيسها في يوم الانتخاب، منتقدا قرار المحكمة العليا التي سمحت لولاية بنسلفانيا بفرز الأصوات التي تتلقاها بالبريد لمدة تصل إلى ثلاثة أيام بعد يوم الانتخابات، بما يتماشى مع قرار السلطات المحلية.

وأدلى أكثر من 100 مليون ناخب، بأصواتهم في التصويت المبكر للانتخابات الرئاسية الأمريكية، وفقا لشبكة "سي إن إن"، حيث يعد ذلك الرقم هو الأعلى رقم في تاريخ انتخابات الولايات المتحدة.

ولا يحتاج المرشحان للرئاسة الأمريكية إلى الفوز بالتصويت الشعبي فقط، وإنما يسعون للحصول على أغلبية في "المجمع الانتخابي" حيث يتوزع الناخبون البالغ عددهم 538 في المجمع حسب عدد السكان بين الولايات الخمسين ومقاطعة كولومبيا.. ويجب أن يحصل المرشح على 270 صوتًا انتخابيًا على الأقل للفوز.
Advertisements
Advertisements
Advertisements