ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ترامب: سأذهب إلى المحكمة العليا لوقف "فرز الأصوات"

الأربعاء 04/نوفمبر/2020 - 11:37 ص
صدى البلد
Advertisements
أ ش أ
أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت مبكر من صباح اليوم /الأربعاء/ إنه سيذهب إلى المحكمة العليا في محاولة لوقف فرز الأصوات.
وتعهد ترامب برفع القضية إلى المحكمة لوقف فرز الأصوات، وهو تأكيد أثار على الفور انتقادات شديدة من قبل مراقبي وسائل الإعلام وبدا أنه من المؤكد أنه سيمزق أمة منقسمة بالفعل، حسبما قالت صحيفة "ذا هيل" الأمريكية في نبأ عاجل نشرته على موقعها الإلكتروني.

وأكد ترامب في حديث أدلى به قبل قليل فوزه في ولايات مثل جورجيا ونورث كارولينا وميشيجان على الرغم من استمرار عملية فرز عشرات الآلاف من بطاقات الاقتراع .

ولم تعلن أي وسيلة إعلامية عن الفائز في تلك الولايات ولم يعلن أي مسئول انتخابي عن الفائز، وربما لا يزال المرشح الديمقراطي جو بايدن يتفوق على ترامب بفضل قوة بطاقات الاقتراع البريدية التي لا تزال تُحسب في ولايات مثل ميشيجان وويسكونسن.

وقال ترامب في تصريحات أدلى بها من الغرفة الشرقية للبيت الأبيض في صباح اليوم: "هذا خداع للشعب الأمريكي.. ويعد إحراجا لبلدنا. فنحن نستعد للفوز في هذه الانتخابات. وصراحة، لقد فزنا بالفعل في هذه الانتخابات " .
وتابع:"انها لحظة كبيرة للغاية..وهذا خداع كبير لأمتنا ونريد أن نستخدم القانون بطريقة مناسبة لذلك، سنذهب إلى المحكمة العليا الأمريكية. ونحن نريد أن يتوقف فرز الأصوات"، فيما تحدث نائبه مايك بنس بعد فترة وجيزة من ترامب، وقال إنهم "على طريق النصر"، فيما يعد تحولا ملحوظا عن تصريحات الرئيس.
إلى جانب ذلك، قال السيناتور السابق ريك سانتوروم، وهو حليف جمهوري لترامب، إنه يشعر "بقلق شديد" مما قاله ترامب.
وأضاف سانتوروم أنه من الجيد القول بإنه يعتقد أنه فاز، كما فعل بايدن في وقت سابق، لكن "فكرة القول، باستخدام كلمة" تزوير" عندما كان الناس يعدون الأصوات خاطئة. 
وأكد أنه ليس من الخطأ أن تتوقف الدوائر الانتخابية في ولاية بنسلفانيا عن فرز الأصوات حتى تستأنف ذلك في وقت لاحق من اليوم الأربعاء.
من المتوقع، حسبما قالت "ذا هيل" بأن يفوز ترامب بولايات أوهايو وفلوريدا وتكساس، بالإضافة إلى عدد من الولايات الأخرى التي يمكن الاعتماد عليها ذات اللون الأحمر الجمهوري في الجنوب، تاركًا حملته متفائلة بحذر.

ولا يزال هناك عدد من ساحات الجدال الرئيسية التي تقدم فيها ترامب ولكن دون حسم، بما في ذلك جورجيا ونورث كارولينا، ويبدو أن نتيجة الانتخابات تتجه نحو ما يسمى بولايات "الجدار الأزرق" مما ينص على أن ترامب تحول إلى اللون الأحمر في عام 2016، وهي ولايات ميشيجان ويسكونسن وبنسلفانيا.

ويقود ترامب حاليًا عمليات فرز الأصوات في ميشيجان وويسكونسن وبنسلفانيا ، ولكن لا يزال هناك عشرات الآلاف من الأصوات التي لم يتم فرزها بعد. والعديد من هذه البطاقات عبارة عن بطاقات اقتراع عبر البريد.

وتشهد الولايات المتحدة الأمريكية سباق الانتخابات الرئاسية 2020 بين الرئيس "دونالد ترامب"، الذي يسعى للفوز بولاية ثانية، وبين منافسه الديمقراطي "جو بايدن"، الذي اشتهر بعمله كنائب لرئيس البلاد السابق "باراك أوباما" لمدة ثماني سنوات.
ويمكن للمرشح أن يفوز برئاسة الولايات المتحدة رغم عدم حصوله على العدد الأكبر من أصوات الناخبين، لأن الرئيس يجري اختياره من قبل ما يسمي بـ"المجمع الانتخابي".
ويبلغ إجمالي أصوات المجمع الانتخابي 538 صوتا، ولكى يصبح المرشح فائزًا، عليه أن يفوز بـ270 أو أكثر من أصوات المجمع الانتخابي.

Advertisements
Advertisements