ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الصحة العالمية: ممارسة الرياضة ضرورة لجميع الأعمار في ظل كورونا

الجمعة 27/نوفمبر/2020 - 06:15 م
ممارسة الرياضة
ممارسة الرياضة
Advertisements
نهى هجرس
مع استمرار الناس في ممارسة التباعد الاجتماعي والنصائح بالبقاء في المنازل- في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد- ما لم يكن ذلك ضروريًا للغاية؛ حدث انخفاض واضح في النشاط البدني في جميع أنحاء العالم، إلى جانب الوضع الطبيعي الجديد.

وجاء نمط الحياة الجديد المستقر، حيث يكون النشاط البدني قليلًا أو معدومًا، ويمكن أن يؤثر البقاء في المنزل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع على الصحة العقلية والجسدية، خاصةً عندما يكون سبب ذلك أمرًا غير مؤكد مثل جائحة Covid-19.


كما يحتاج الناس ، بغض النظر عن العمر ، إلى التعويض عن السلوك الخامل المتنامي بالنشاط البدني لدرء الأمراض وتحسين صحتهم العامة ، وأصدرت منظمة الصحة العالمية (WHO)  أهمية النشاط البدني خلال جائحة فيروس كورونا.

وتستشهد حملة منظمة الصحة العالمية، بأهمية النشاط البدني والطرق التي يمكن أن تساعد في تحسين حياة المرء، وتعول نقل من أي وقت مضى وتركز الحملة على تسليط الضوء على طرق ممارسة النشاط البدني بانتظام يمكن أن تساعد في تحسين المرء الجسدية والعاطفية، والعقلية، كما ان زيادة النشاط البدني ليس فقط يساعد على منع وإدارة أمراض القلب والنوع 2 من داء السكري والسرطان، كما أنه يقلل من أعراض الاكتئاب والقلق، ويقلل من التدهور المعرفي بما في ذلك مرض الزهايمر ويحسن الذاكرة .

وقال روديجر Krech، مدير منظمة الصحة العالمية لتعزيز الصحة، تؤكد حملة منظمة الصحة العالمية أن البالغين والأطفال يجب أن يمارسوا الرياضة بانتظام لتجنب أي مشاكل صحية ، وكذلك لتحسين مناعتهم والوقاية من مخاطر الأمراض المرتبطة بنمط الحياة.

وأضاف أنه على جميع البالغين ممارسة ما لا يقل عن 150 دقيقة من النشاط البدني القوي في الأسبوع، والأطفال والمراهقون لديهم ما معدله ساعة واحدة من التمارين البدنية اليومية، لذلك قلل من وقتك أمام الشاشات الإلكترونية، وقم بتضمين المشي وركوب الدراجات والبستنة والتنظيف في أنشطتك اليومي.

وتحتاج الأمهات بعد الولادة والحوامل من 50 إلى 300 دقيقة من النشاط الهوائي المعتدل إلى القوي في الأسبوع، هذا مفيد أيضًا لأن الدراسات أشارت إلى أن هناك انخفاضًا بنسبة 30 في المائة في سكري الحمل بين النساء الناشطات بدنيًا أثناء الحمل.
Advertisements
Advertisements
Advertisements