ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الأنبا مارتيروس: الصلاة من أجل الآخرين وصية إلهية للجميع

الأحد 13/ديسمبر/2020 - 09:47 م
نيافة الأنبا مارتيروس
نيافة الأنبا مارتيروس أسقف كنائس شرق السكة الحديد
Advertisements
سامح سلام
قال الأنبا مارتيروس الأسقف العام لكنائس شرق السكة الحديد إن الصلاة من أجل الآخرين وصية إلهية، مطالبا بأهمية الصلاة في كل وقت من أجل كل إنسان لأنها من السمات المهمة للإنسان الروحاني. 

وأضاف نيافة الأنبا مارتيروس - في كلمة روحية له بثها اليوم عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك - أن الصلاة مطلوبة في كل الأوقات، لافتا إلى أن القديس باسيليوس الكبير أكد أن كل الخليقة تصلي إلى الله، وأن كل الخليقة تسبح رب الأكوان.

اقرأ أيضا .. 

وتابع أن الهوس الثاني من صلوات التسبحة تشير إلى أن كل الخليقة تصلي وتسبح إلى الله، مطالبا بعدم الملل من الصلاة، وأنه من الممكن أن نستخدم الترانيم الروحية في بداية الصلاة، موضحا أن صلوات القداس هي صلاة سرائرية يحدث فيها تحول للخبز وعصير الكرمة إلى جسد ودم الرب. 

وأشار نيافة الأنبا مارتيروس إلى أن هناك مجموعة من الأباء الكهنة يصلون القداس الإلهي ويستخدمون اللغة القبطية ويشعر الكل بعمق وروحانية الصلاة، وأنه على الشمامسة مراعاة الدقة عند ترديد الألحان في القداس وبصوت جميل ومنضبط. 

ونوه الأسقف العام لكنائس شرق السكة الحديد إلى أن كل آباء الكنيسة أكدوا على ضرورة الصلاة الدائمة من أجل فاعليتها الروحية،، وأن دوام الصلاة يجلب النعمة، والنعمة تجلب الفضائل، لافتا إلى أن الصلاة الدائمة تجلب العشرة مع الله والاتحاد به.

على جانب أخر رحل عن عالمنا القمص مينا البراموسي أحد شيوخ دير البراموس العامر بمنطقة وادى النطرون بعد حياة حافلة بالخدمة والرعاية والأبوة، حيث عرف عنه محبة الجمع  والنسك الشديد وأمانته وحرصه في كافة الخدمات التى أسندت إليه.

وكتب نيافة الأنبا رافائيل أسقف كنائس وسط القاهرة وسكرتير المجمع المقدس السابق عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، " نودع على رجاء القيامة أبينا الحبيب القمص مينا البراموسي.. اذكرنا أمام الرب إلى أن نلتقي، يا أبي الحبيب في المسيح".

وقدم نيافة الأنبا موسى الأسقف العام للشباب خالص العزاء لنيافة الأنبا ايسيذيروس وأسقف ورئيس دير السيدة العذراء مريم العذراء البراموس في رحيل القمص مينا البراموسي، وقال "سيدنا الحبيب نيافة انبا ايسوذوروس محبة روحية ملتمسا صلواتكم المقدسة، علمت الآن بنياحة الأب الحبيب القمص مينا البراموسي، الذي كان راهبا مثاليا وملتزما، سواء في الدير او السودان او مصر او غيرها. 

وتابع قائلا، عرفته عن قرب، علي مدي سنوات كثيرة،. وأخذت بركته،  وها هو الآن في فردوس النعيم، في طريقه إلي الملكوت المجيد و الأبدي، تعزياتي القلبية لنيافة انبا ايسوذوروس ومجمع اباء الدير، و الرب يتقبل صلوات ابونا مينا عنا. 
Advertisements
Advertisements
Advertisements