ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ندوة عن تمويل المشروعات متناهية الصغيرة للمرأة بالحسنة في شمال سيناء

الإثنين 14/ديسمبر/2020 - 06:22 م
ندوة
ندوة
Advertisements
احمد صالح
نظمت وحدة تكافؤ الفرص لشئون المرأة في مجلس مدينة الحسنة في شمال سيناء ،ندوة تحت عنوان "تمويل المشروعات متناهية الصغرة للمرأة"، في إطار مبادرة الـ16 يومًا "معًا ضد العنف والتنمر ضد المرأة" الجاري تنفيذها تحت رعاية محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء.

وحضر الندوة الشيخ محمد شبانة مسئول قسم الإرشاد الديني بإدارة أوقاف الحسنة، وعبد الحميد عصر مدير إدارة بناء وتنمية القرية بالحسنة، وفوزية حماد مسئولة وحدة تكافؤ الفرص، وذلك بناء على توجيهات حنان حسن رئيس وحده تكافؤ الفرص بديوان عام محافظة شمال سيناء.

واستعرضت فوزية حماد التعريف بصندوق التنمية المحلية كمصدر من مصادر التمويل للمشروعات الصغيرة وأهميته وفائدته بالنسبة لمحدودي الدخل وكيفية الاستفادة منه، إلى جانب الخدمات المقدمة من جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر سواء في مجال التدريب الفني أو التدريب الإداري على كيفية ابتكار فكرة مشروع وشروط التمويل للقروض المتوسطة ومتناهية الصغر.

وأشارت، إلى أن المناقشات دارت حول عدة نقاط، منها كيفية البدء في عمل مشروع، وشروط التمويل والضمانات المطلوبة، وتشجيع السيدات على تنمية مهاراتهن، والبدء في الأفكار المبتكرة، وكيفية وضع برنامج أمن يهدف إلى تمكين السيدات والفتيات اجتماعيًا واقتصاديًا لحمايتهن من أشكال العنف التي ترتكب ضدهن.

ولفتت فوزية حماد ،إلى أن جهاز تنمية المشروعات يسعى لاكتشاف وتعزيز قدرات المرأة وتنمية مهاراتها وتشجعيها على أن تشارك بفاعلية في أنشطة التنمية الاجتماعية والاقتصادية، حيث يقدم لها باقة متنوعة من الخدمات تتمثل في التمويل الميسر لإقامة مشروعات صغيرة ومتناهية في الصغر، والتدريب على إدارة المشروعات وبعض الحرف اليدوية والتراثية.

بدوره، أكد مسئول الإرشاد الديني أهمية دور المرأة من المنظور الديني وتكريم المولى عز وجل لها ودورها الأساسي في تنشئة الأسرة وبناء المجتمع.

وأشار الشيخ محمد شبانة إلى أهمية تمكين المرأة الاقتصادي والاجتماعي والسياسي، وذلك من خلال مساعدة المرأة في توفير بيئة صالحة آمنة لأسرتها وتنشئة سليمة وصحية للأطفال.

وفي نفس السياق ، واصلت وحدة تكافؤ الفرص وتمكين المرأة بمحافظة شمال سيناء، سلسلة ندوات «معًا ضد العنف والتنمر ضد المرأة» بمدينة نخل .

وقالت حنان حسن رئيس الوحدة بالمحافظة، انه تم تنظيم الندوة في مدرسة التمريض وذلك بحضور نسرين الحارون، مسئول الوحدة، بشير محمد عبد العزيز نائب رئيس مجلس مدينة نخل ، خليل علي خليل سكرتير مجلس مدينة نخل ، محمد السمري مدير مدرسة التمريض ، الشيخ احمد ابراهيم من الأزهر الشريف.

وقالت نسرين الحارون مسئول الوحدة ، أن الندوة تأتي في إطار حملة الـ16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة والمتعارف عليها دوليًا، ضمن الإستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة، والتي تستهدف مناهضة كل أشكال العنف الأسري والمجتمعي ضد المرأة.

وأضاف الشيخ أحمد إبراهيم من علماء الازهر الشريف، أن هناك أشكال متعددة للعنف ضد المرأة مثل العنف النفسي والجسدي والجنسي واللفظي والاقتصادي والأسري، حيث ترجع أسباب العنف ضد المرأة إلى دوافع اجتماعية ونفسية واقتصادية.

وأشار إلى أنه يحب على جميع أفراد المجتمع التصدي للعنف ضد المرأة، من خلال التعريف بالعنف ضد المرأة ووقايتها منه ونشر الوعي الثقافي والاجتماعي والديني وتعزيز دور المرأة في المجتمع وتعزيز الاستراتيجيات الوطنية التي تعزز المساواة بين الرجل والمرأة وتقديم فرص متساوية لكل منهما.

واستعرض معني التنمر وطبيعته والأهداف التي من اجلها انطلقت المبادرة، مؤكدًا على دعم الأزهر لكل المبادرات التي تهدف لخدمه المجتمع وخصوصا المبادرات التي تتعلق بالمرأة.

من جانبه أكد نائب رئيس المجلس ، علي دور المرأة الكبير في المجتمع فهي الأم والأخت والزوجة والابنة حيث تتحمل الكثير من الضغوط وظروف الحياة، ولها دور بارز في تنمية المجتمع، وفي الحياة السياسية والاقتصادية والتنموية والتربوية، وشغلت العديد من المناصب على مر العصور، وقد أعطت الديانات للمرأة دورها وحقها في أن تكون جزءًا أصيلًا وفعالًا في المجتمع.

اقرأ أيضا:
طرق وميادين.. ننشر المشروعات التنموية الجاري تنفيذها في شمال سيناء



Advertisements
Advertisements
Advertisements