ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الثالثة.. اختراق وزارة الأمن الداخلي الأمريكية

الإثنين 14/ديسمبر/2020 - 11:12 م
صدى البلد
Advertisements
حسام رضوان
قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية اليوم الأحد، إن وزارة الأمن الداخلي هي ثالث وكالة فيدرالية تتعرض للاختراق في حملة تجسس إلكتروني روسية كبرى.

ونقلت عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن  وزارة الأمن الداخلي هي الوكالة الفيدرالية الثالثة التي تقع ضحية لحملة تجسس إلكتروني كبيرة من قبل الحكومة الروسية ، لتنضم إلى وزارتي الخزانة والتجارة كأهداف تم اختراقها.

وقال مسؤولون وآخرون مطلعون على الأمر تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هويتهم لأن الأمر قيد التحقيق، من المتوقع أن تتوسع قائمة الضحايا لتشمل المزيد من الشركات الخاصة.

تؤكد حقيقة أن الدائرة المكلفة بحماية الدولة من الهجمات المادية والإلكترونية على أهمية الحملة وتدعو إلى التشكيك في مدى كفاية جهود الأمن السيبراني الفيدرالي.

وقال المتحدث باسم وزارة الأمن الداخلي، أليكسي وولتورنيست، إن وزارة الأمن الوطني على علم بتقارير الاختراق وتقوم حاليًا بالتحقيق في الأمر. وكانت رويترز أول من أبلغ عن حل تلك الوكالة

ونفت روسيا أي دور لها في الهجمات.

ويُعتقد أن جهاز المخابرات الروسي "SVR"، يقف وراء الحملة المعقدة، التي بدأت منذ الربيع على الأقل، حيث تمكن المتسللون من الوصول إلى أنظمة ضحاياهم من خلال ما يُعرف بهجوم "سلسلة التوريد"، أو الاستفادة من تصحيحات البرامج الروتينية المرسلة إلى هذه الأنظمة من قبل شركة "SolarWinds" التي توفر أدوات إدارة الشبكة.

أشار الخبراء إلى أن طبيعة الهجمات تشير إلى أن المهاجمين كانوا يركزون على أهداف عالية القيمة.

وقال جون هولتكويست، مدير التحليل في "فاير آي"، وهي شركة استشارية للأمن السيبراني تم اختراقها أيضًا واكتشفت من خلال تحقيقاتها الخاصة استهداف SolarWinds"": "لا يتعلق الأمر بالعدد، بل بجودة" الأهداف.
Advertisements
Advertisements
Advertisements