ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

احتفالا برأس السنة الأمازيغية.. علاقة رمسيس الثاني ومصر القديمة بهذا اليوم

الأربعاء 13/يناير/2021 - 08:54 م
الامازيغ
الامازيغ
Advertisements
أماني إبراهيم
يحتفل الأمازيغ في مصر وحول العالم، اليوم، برأس السنة الامازيغية وحلول عام 2971، الذي يعرف باسم ناير، وتنقسم الاحتفالات بين الأمازيغ على مدار يومي 12 و13 يناير بالتقويم الميلادي.

وللاحتفال برأس السنة الأمازيغية قصة طويلة، يرجع تاريخها إلى المصريين القدماء، تحديدا الملك الأمازيغي (شاشناق) على الفرعون المصري رمسيس الثاني، في معركة وقعت في مصر عام 950 قبل الميلاد.

ووفقا لكتابة «حكايات منسية الجزء الرابع»، كانت البداية الحقيقية للأمازيغ المصريين في الأسرة 21 المصرية، عندما تزوج أحد قادة الأمازيغ وهو (شاشناق) ابنة الملك المصري بسونس الثاني آخر ملوك الأسرة 21، وعندما مات حكم مكانه شاشناق كأول حاكم أمازيغي لمصر، وكان المصريين القدماء يطلقون عليهم اسم (مشوش).

هذه الأحداث وافقت يوم 13 من الشهر الأول في عام 950 قبل الميلاد، وهو ما يعادل شهر يناير حاليا، ويعد هذا اليوم هو سبب احتفال الأزيغ في العالم بأكمله برأس السنة الامازيغية، وهو عيد حكم شاشناق لمصر، وعائلته التي استمرت على مدار 3 أسر كاملة أي حوالي 200 عاما.

وملوك الأمازيغ المصريين للأسرة 22 هم، شاشانق الأول، أوسركن الأول، تاكلوت الأول، أوسركن الثاني، وشاشانق لثالث، باماي، وشاشانق الرابع، أما ملوك الأسرة 22 هم بادي باست، شاشانق الخامس، أوسركن الثالث، تاكلوت الثالث، أمنرود، وأوسركن الرابع.

والأسرة الـ 24 التي تعد الأخيرة للأمازيغ في مصر، هما تافت نخت، وباك آن رن نف، التي هزمت في النهاية على يد الملك بعنخي وسقط الحكم الامازيغي لمصر.
Advertisements
Advertisements
Advertisements