ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو

الجمعة 19/فبراير/2021 - 08:01 ص
طلاب مكفوفين يحولون
طلاب مكفوفين يحولون المخلفات إلي ديكورات للمنزل
Advertisements
أسماء الجنبيهى

الإعاقة البصرية التي ولد بها طلاب وطالبات مدرسة النور للمكفوفين بمدينة دمنهور، لم تمنعهم من استكمال تعليمهم و ممارسة حياتهم كبقية الطلاب والطالبات الأصحاء، بل كانت دافعًا للتحدي والتميز فى أعمال إبداعية وشاقة فى بعض الأحيان، ومن تلك الأعمال تدوير مخلفات البيئة تحويلها من عبء يصعب التخلص منها إلى أشياء قابلة للإستخدام مرة أخرى.

و تروي رباب رجب الأبشيهي، معلم خبير تربية فنية بمدرسة النور للمكفوفين بمدينة دمنهور، قصص انتصار طلابها  على إعاقتهم من خلال الفن والإبداع وتحويل مخلفات البيئة إلى لوحات فنية وديكورات تزينت بها المدرسة.

أوضحت رباب، أن طلاب مدرسة النور للمكفوفين يتميزون بحس إبداعي وفني كبير، مشيرة إلى أنها تعمل على تنمية تلك الموهبة خلال حصة التربية الفنية والعمل على إخراج تلك الطاقات الإبداعية من خلال الرسم  وتعلم صناعة المشغولات اليدوية.

وتابعت : "اشتغلت مع طلاب كتير لكن طلاب ذوي الاحتياجات الخاصة و بالخص المكفوفين مميزين جدا كلهم أمل خير وطاقة إبداعية قوية، طاقة تدفع أي شخص سليم على العمل  والسعي ليلًا ونهلا للوصول إلى حلمهم".

وأوضحت معلم خبير تربية فنية، أن بداية فكرة تدوير مخلفات البيئة إلي ديكورات، كانت من مقترح الطلاب، قائلة :"  متميزين حتى في تفكيرهم، بعد تدريبهم علي الرسم وصناعة المشغولات اليدوية، قرروا استخدام مواهبهم الفنية في أشياء نافعة للبيئة لكي تعطي شكل جمالي أفضل، وبدأت كل طالبة في تنفيذ الفكرة من خلال تجميع مخلفات المنزل سواء البلاستيك أو الورق  لتحويلها إلي ديكورات خلال حصة التربية الفنية".

واستكملت : " طاقتهم المميزة ظهرت خلال حصة التربية الفنية سواء من خلال الرسومات المميزه علي الجدران أو على اللوحات الفنية أو تحويل مخلفات البيئة مثل كارتين الأحذية إلي صناديق مجوهرات، وعلب المواد الغذائية  وباقيا أدوات التجميل إلى لوحات فنية أو قطع من الديكورات التي تشع منها بريق الإبداع".

وأضافت رباب، أن تلك الأعمال تطورت مع مرور الوقت بالإصرار والتدريب المستمر استطاعت الطالبات الحصول على مراكز متقدمة في مسابقات على مستوى المحافظة والمحافظات المجاورة، مؤكدة أن مادة التربية الفنية من المواد المهمة التي يمكن من خلال استخراج طاقة الطلاب بالطريقة الصحيحة.

وناشدت معلم خبير التربية الفنية، وزير التربية والتعليم، الاهتمام بمادة التربية الفنية و جميع المواد التي تعمل على تحفيز الطالب على التعبير عن مواهبهم ومساعدتهم على التعلم بالطرق الغير تقليدية.


اقرأ أيضا :- عاشق الورد من ليبيا إلى مصر يروي أسرار الغربة و الزراعة في المنازل بالبحيرة

تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
تحدوا إعاقتهم بالألوان.. طلاب مكفوفون بدمنهور يحولون المخلفات إلى ديكورات للمنزل.. فيديو
Advertisements
Advertisements