الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

ترامب يخرج لأنصاره بقرار مقاطعة ضد عدد من الشركات.. تفاصيل

ترامب وبايدن
ترامب وبايدن

خرج الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، من جديد داعيًا أنصاره في كل  مكان وفي الحزب الجمهوري إلى مقاطعة شركات بعينها لم تؤيد قانون الانتخابات الجديد في ولاية جورجيا الذي يوافق هوى ترامب وكثير من الجمهوريين، وفق ما ذكرت وسائل إعلام متفرقة.

ذكرت التقارير الإعلامية إن ترامب قال لأنصاره "لا تعيدوا شراء منتجاتهم (الشركات) حتى يلين موقفهم". 

وأضاف مبررًا دعوته، بأن طلب المقاطعة لا يفعله الجمهوريون فقط، بل أن الديمقراطيين أنفسهم قاموا بذلك أو كما وصف نصًا "لعبوا لعبة قذرة" بمقاطعة الشركات التي تعارض توجهاتهم.

وأعلن بعض الجمهوريين في ولاية جورجيا أنهم سيزيلون منتجات الشركات من منازلهم ومقارهم.

وفي 25 مارس، وافق حاكم ولاية جورجيا، برايان كيمب، على قانون جديد خاصا بالانتخابات في الولاية بدعم من المشرعين الجمهوريين، يشدد في طرق التصويت، ويمنح مسؤولي الولاية تأثيرا غير مسبوق على جميع أنواع القرارات الانتخابية.

 ويرى معارضون، لا سيما الديموقراطيون، أن القانون الجديد يستهدف أساسا الناخبين من أصول إفريقية لتقييد حريتهم في التصويت، بعدما صوت أغلبيتهم لصالح الرئيس جو بايدن.


ولم يعترف ترامب شفهيًا بنتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي عقدت في نوفمبر الماضي، ولم يقبل بأن يكون بايدن محله في الحكم، لكنه اضطر أمام الدستور والمؤسسات الأمريكية إلى التسليم بالواقع، وإن كان ترامب لايزال معادلة صعبة داخل الحزب الجمهوري، وله أنصار كثر داخله، وأنصار أكثر خارجه من الأمريكيين غير المنتمين لأحزاب.

ويريد ترامب خوض الانتخابات المقبلة في 2024، للوصول للحكم ولتمضية فترة ولاية جديدة قد تكون 4 أو 8 سنوات إذا فيها متغلبًا على بايدن أو أي منافس آخر.

ورغم إن ترامب يعد من أكثر رؤساء أمريكا الذين واجهوا اتهامات ومسائلات وتحقيقات أمام الكونجرس، إلا إن شعبيته الكبيرة لم تنته بعد.