الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

السيسي يوجّه باستمرار التدفقات المالية لصالح التأمين الصحي الشامل.. ونواب: المنظومة تشهد نقلة نوعية للقطاع بأكمله.. والدولة تهدف الوصول للفئات الأكثر احتياجا

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

نائب بالشيوخ: منظومة التأمين الصحي الشامل تُعد نقلة نوعية للقطاع الصحى

برلماني: الدولة تدعم منظومة التأمين الصحي بشكل كبير للوصول للفئات الأكثر احتياجا

برلماني يشيد باستمرار التدفقات المالية لصالح منظومة التامين الصحي الشامل

 

 

أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن الهدف الأساسي من إنشاء منظومة التأمين الصحي الشامل هو تقديم العلاج المتطور على أفضل مستوى لجميع أفراد الشعب المصري وبالأخص الفئات الأكثر احتياجا.

 

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس عبدالفتاح السيسي  مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والمستشار عمر مروان وزير العدل، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، والدكتور أحمد السبكى رئيس هيئة الرعاية الصحية.

 

كما صرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول إستعراض تطورات العمل في منظومة التأمين الصحي الشامل على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى الوضع الراهن لاحتواء تداعيات فيروس كورونا.

 

ووجه الرئيس السيسي بضمان استدامة التدفقات المالية لصالح منظومة التأمين الصحي الشامل، لتحقيق الهدف الأساسي من إنشاء المنظومة وذلك بتقديم العلاج والخدمات الطبية المتطورة على أفضل مستوى لجميع أفراد الشعب المصري، خاصةً الفئات الأكثر احتياجًا.


وشهد الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لمنظومة التأمين الصحي الشامل بمحاورها المختلفة، خاصةً التشريعي والتنظيمي، بالإضافة إلى عرض مؤشرات الأداء للمنظومة في محافظات المرحلة الأولى، والتي أثبتت نجاحاً وإقبالًا ملموسًا، وفي مقدمتها محافظة بورسعيد التي شهدت بداية التشغيل الرسمي للمنظومة، إلى جانب محافظات التشغيل التجريبي الأخرى، خاصةً من حيث عدد الوحدات والمراكز والمستشفيات، وعدد المواطنين المسجلين في المنظومة وعدد الخدمات الطبية المميزة المقدمة لهم.


واكد نواب البرلمان على ضرورة الإهتمام الرئاسي لمنظومة التأمين الصحي الشامل، والذي تعد طفرة حقيقية للقطاع الصحي خاصة مع وجود أزمة كورونا وما فرضته من تداعيات سلبية على المواطنين.

 

وحول هذا الأمر أشاد النائب أحمد البلشي عضوم مجلس الشيوخ،  بالجهود االكبيرة لمبذولة، من قبل الحكومة المصرية بشأن منظومة التامين الصحي الشامل ، والذي مر  على تطبيقها في بورسعيد، ما يقرب من عامين، منوها إلى ان هذه المنظومة حرصت على تحقيق العدالة الإجتماعية بين كافة المواطنين.


وأكد "البلشي" في تصريحاته لـ"صدى البلد" على أهمية توجيه الرئيس السيسي، بضمان الإستدامة في التدفقات المالية لصالح منظومة التأمين الصحي الشامل، من أجل تحقيق الهدف الأساسي من إنشاء المنظومة الجديدة بتقديم العلاج والخدمات الطبية المتطورة على أفضل مستوى لجميع أفراد الشعب المصري ، مشيرا إلى أن تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل ، كان بمثابة حلم سعت إليه الدولة المصرية  لتطبيقه بنجاح على أرض الواقع.

 

ونوه عضو مجلس الشيوخ إلى ان منظومة التأمين الصحي الشامل تُعد نقلة نوعية للقطاع الصحي في مصر، خاصة مع الإنتشار السريع لفيروس كورونا وتاثر الكثير من المواطنين من تداعياته السلبية التي أثرت على كافة القطاعات بالدولة، لافتا

 

من جانبه قال النائب محمد سلطان عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن منظومة الصحة  في الدولة المصرية شهدت طفرة كبيرة خلال الفترة السابقة، موضحا أن من  أبرز هذه الإنجازات تطبيق قانون التأمين الصحي الشامل فى عدد من محافظات جمهورية مصر العربية.

 

وأكد سلطان في تصريحاته لـ"صدى البلد" أن وزارة الصحة قامت ببذل الكثير من الجهود بنائا على توجيهات القيادة السياسية، من أجل النهوض بهذه المنظومة وتحقيق أقصى إستفادة لجميع المواطنين فى ظل إنتشار فيروس كورونا وفرض تداعياته السلبية على المواطن.

 

ولفت عضو لجنة حقوق الإنسان إلى أن هناك إصرار من قبل القيادة السياسية لتدعيم منظومة التأمين الصحي الشامل، مشيرا إلى أن الهدف من ذلك تطوير المنظومة وتقديم كافة الخدمات الصحية للمواطنين على أعلى مستوى، والوصول أيضا لكافة فئات الشعب والأكثر إحتياجا والذين هم في أمس الحاجة إلى هذه الرعاية، خاصة وان الدولة المصرية وضعت هذه الفئات نصب أعينها ولم تتوانى في خدمتهم.

 


فيما أشاد النائب عيد حماد عضو مجلس النواب، بإهتمام القيادة السياسية، ومتابعتها المستمرة لمنظومة التأمين الصحي الشامل، مشيدا بإستمرار  التدفقات المالية لصالح منظومة هذه المنظومة من أجل تحقيق الهدف الأساسي من إنشائها.

 

وأضاف "حماد" في تصريحاته لـ"صدى البلد" أن منظومة التأمين الصحي الشامل حققت طفرة هائلة في القطاع الصحي في مصر، ولافتا إلى استمرار الجهود في عمل تغطية صحية شاملة لجميع المصريين، والحصول على ما يلزمهم من الخدمات الصحية الأمنه، وأن تكون ذات جودة عالية ودون مواجهة أي معاناة مالية لدفع تكاليف الخدمات الصحية.

 

وطالب عضو البرلمان الجميع بالإلتزام بالإجراءات الإحترازية، خاصة مع تزايد أعداد الإصابات بكورونا بشكل كبير هذه الفترة .